رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

على طريقة ريا وسكينة.. "البوابة نيوز" ترصد أبرز جرائم القتل بالخنق.. مصرع سيدة وطفلتيها ببولاق الدكرور.. وربة منزل تنهي حياة زوجها بمساعدة عشيقها في شبين الكوم

الخميس 21/يونيو/2018 - 10:50 م
البوابة نيوز
محمد صفوت - حمزة عبد المحسن
طباعة
من أبشع جرائم القتل التي نعرفها هي القتل بطريقة الخنق، فبالإضافة الى كونها جريمة كبيرة وطريقة بشعة، إلا أنها تدل على مدى الكراهية بين المجني عليه والمتهم، فيريد أن ينظر إليه وهو في لحظاته الأخيرة للشماتة، فيقود كره وغل وحقد المجني عليه للتخلص منه.
وترصد "البوابة نيوز" أبرز جرائم قتل عن طريق الخنق:
في منطقة بولاق الدكرور بالجيزة، عثرت الأجهزة الأمنية على جثة لربة منزل وابنتيها داخل إحدى الشقق السكنية، مقتولات جميعهن في ظروف غامضة وبهم آثار خنق، وكشفت تحقيقات النيابة أن الضحايا زوجة المبلّغ وابنتاه الأولى جنة صلاح 14 عاما، والثانية حبيبة صلاح 11 سنة، فارقن الحياة نتيجة تعرضهن للخنق على يد مجهول، وتكثف أجهزة الأمن بمديرية أمن الجيزة من تحرياتها لكشف القاتل.
وفي المنوفية عثر الأهالي على جثة شاب فى العقد الثانى بالمنطقة الرابعة بمركز قويسنا مرتديا ملابسه كاملة ولا يوجد بها أى إصابات وتبين أنها جثة "محمد.ع " 16 سنة، كان قد حرر والده محضرا باختفائه بعد أن خرج بدراجته البخارية وتعرف على جثته، وبإجراء التحريات تبيَّن أن الوفاة بسبب الخنق، وتفريغ الكاميرات شوهد المجني عليه فى وقت مطابق لاختفائه بمرافقة "م ف م" 18 سنة، عاطل ومقيم بعرب أبو ذكرى دائرة المركز وأنه وراء ارتكاب الواقعة بقصد السرقة.
وألقت الأجهزة الأمنية القبض على المتهم، وبمواجهته اعترف بأنه استدرج المجنى عليه بحجة توصيله بالدراجة البخارية، وقام بتهديده بالسلاح "سكين" ثم ألقاه أرضًا وكتم أنفاسه وخنقة حتى تأكَّد أنه فارق الحياة، ثم قام بالاستيلاء على الدراجة البخارية والهاتف المحمول.
وفي مركز شبين الكوم بالمحافظة، أعدت الزوجة اللعوب خطة مع عشيقها لقتل زوجها والد ابنائها، بعد أن ارتبطت شيماء. ص 22 سنة، بعلاقة عاطفية مع شخص آخر بخلاف زوجها، ليتطور الأمر بينهما ويقيمان علاقة محرمة، استمرت لفترة طويلة، فقررا التخلص من زوجها لكي يخلو لهما الجو، فكانت تفتعل المشكلات بينها وبين زوجها لتتخذها حجة للبحث عن بديل يشبع رغباتها، وبالفعل أحضرت المتهمة منوما لزوجها ووضعته في كوب عصير، وبعدما فقد الوعي استدعت عشيقها لتنفيذ باقي أركان الجريمة، فحضر المتهم الثاني وخلال دقائق قام بربط حبل حول عنق الزوج وخنقه حتى فارق الحياة، ومن ثم غادر العشيق وقامت الزوجة بنقل المجني عليه "زوجها" للمستشفى وهناك أخبرتهم بأنه أصيب بحالة اكتئاب فشنق نفسه وتوفي نتيجة سحجات بالرقبة، ولكن الطب الشرعي أثبت أن هناك شبة جنائية في الوفاة، وبإجراء التحريات تبين أن زوجته وراء ارتكاب الواقعة بالاشتراك مع عشيقها، وتم القبض عليهما واعترفا بارتكابهما الواقعة.
وفي منطقة الخصوص بمحافظة القليوبية، قام كهربائي يدعى "أحمد.ع" بخطف نجل زوجته وقتله انتقاما منها. 
وانفصلت والدة الطفل المجني عليه، منذ فترة، وبعدها تزوجت من المتهم وعاشت معه أشهر، وبعد ذلك بدأ المتهم بالشك في سلوك الزوجة، ولأنه لم يستطع إثبات ذلك، فقد قرر الانتقام منها، فخطف نجلها "زياد" البالغ من العمر 6 سنوات، وأخذ يساومها هي وطليقها على إعادة الطفل لهما مقابل نصف مليون جنيه.
وبالفعل أرسل لوالد الطفل رسالة تحمل تهديده، وانتظر رد والد المجني عليه، وأثناء ذلك بدأ الطفل يبكي، فشعر بالخوف من افتضاح أمره، وقام بكتم أنفاسه وخنقه بوسادة موجودة بالشقة محل سكنهم ثم قام بوضع الجثة داخل جوال ووضعها في دولاب، وبدأ في البحث عن الطفل مع والدته، ولكن تحريات الأجهزة الأمنية أثبتت أن زوج الأم هو من فعل ذلك بدافع الانتقام من والدته، وقد تم القبض عليه، وأمرت النيابة بحبسه وأحالته لمحكمة الجنايات التي أصدرت حكم بإحالة أوراق المتهم لفضيلة المفتي للتصديق على الحكم بالإعدام.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟