رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

جدل واسع في العراق حول بيع جثث الدواعش

الإثنين 18/يونيو/2018 - 05:03 م
بتسليم جثث الإرهابيين
بتسليم جثث الإرهابيين لذويهم
جهان علي
طباعة
تفجر جدل واسع في محافظة نينوي في شمال العراق، على إثر تقارير تحدثت عن قيام عدد من المتطوعين، الذين يشاركون في انتشال الجثث من المنطقة القديمة بمدينة الموصل، بتسليم جثث الإرهابيين لذويهم، مقابل خمسة آلاف دولار للجثة.
وكان مصدر أمني مسئول في نينوى كشف عن قيام عدد من الفرق الناشطة، التي تقوم برفع الجثث من مدينة الموصل القديمة، ببيع جثث عناصر تنظيم داعش الإرهابيين لذويهم.
وأضاف المصدر في تصريحات نشرتها وسائل الإعلام العراقية، أن مسئولين في المحافظة يقومون بتسهيل مهمة البيع مقابل عمولات مالية، موضحًا أن سعر الجثث تتراوح ما بين الألفين إلى خمسة آلاف دولار، حسب أهمية صاحب الجثة.
وبدورها، نفت شرطة نينوي صحة ما تناقلته وسائل الإعلام عن بيع جثث لعناصر داعش الإرهابي انتشلت من المنطقة القديمة بالموصل بمبلغ خمسة آلاف دولار للجثة.
وأضافت شرطة نينوي في بيان نشرته وسائل الإعلام العراقية، الاثنين، أنه تم تكليف لجنة لتقصي الحقائق ومن مختلف الأجهزة الأمنية، ولم يثبت لدى هذه اللجنة وجود مثل هذه الحالات.
ولا تزال مئات جثث المدنيين والمسلحين على حد سواء، تحت الأنقاض بعد 10 أشهر من استعادة الموصل في نينوي من سيطرة داعش، فيما تزيد الحرارة المرتفعة من سرعة تحللها، ما استدعى عدة فرق تطوعية للعمل على انتشال الجثث، رغم خطر الألغام والعبوات غير المفككة وخاصة في المدينة القديمة التي دمرت تماما جراء معارك طرد مسلحي داعش.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟