رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"المترو": لا مساس بأسعار اشتراكات الطلبة وذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن

الخميس 10/مايو/2018 - 10:06 م
المترو
المترو
ابتسام جبر
طباعة
قررت وزارة النقل ممثلة في الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، تغيير منظومة إدارة تحصيل تذاكر مترو الأنفاق، وذلك ابتداءً من صباح الغد الجمعة، على أن تصبح سعر التذكرة لركوب مترو الأنفاق بمنطقة واحدة لعدد 9 محطات ثلاثة جنيهات، ومنطقتين لعدد 16 محطة بـ خمس جنيهات وثلاث مناطق أكثر من 16 محطة بـ7 جنيهات، وركوب جميع المناطق لذوى الاحتياجات الخاصة بسعر التذكرة خمسون قرشا. 
وقالت الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق على صفحتها الرسمية فيس بوك: إنه مراعاة للبعد الاجتماعي تم عدم المساس بأسعار اشتراكات الطلبة وذوى الاحتياجات الخاصة وكبار السن.
وأضافت أن اشتراك الطلبة لعدد 25 محطة بمبلغ 33 جنيها وعدد 35 محطة بمبلغ 41 جنيها، وأسعار اشتراكات ذوى الاحتياجات الخاصة لعدد 25 محطة بمبلغ 22 جنيها، وعدد 35 محطة بمبلغ 27 جنيها، وأسعار اشتراكات كبار السن بعدد 35 محطة بمبلغ 135 جنيها، على أن تكون بعدد 180 رحلة خلال الثلاث أشهر أيهما أقرب.
وناشدت وزارة النقل مستخدمي المترو بصفة مستمرة بعمل اشتراكات مخفضة ومدعمة لعدد 180 رحلة خلال الثلاث أشهر أيهما أقرب، وتتضمن أنواع الاشتراكات للأشخاص غير الطلبة وذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن المرحلة الأولى حتى 8 محطات بمبلغ 360 جنيها وفيها يبلغ سعر التذكرة ٢ جنيه بنسبة تخفيض ٣٣% ومرحلة ثانية لعدد 16 محطة بمبلغ 450 جنيها وفيها يبلغ سعر التذكرة اثنان ونصف جنيه بنسبة تخفيض ٥٠% ومرحلة ثالثة لعدد 26 محطة بمبلغ 535 جنيها وفيها يبلغ سعر التذكرة 2 جنيه و٩٧ قرشا بنسبة تخفيض ٥٧.٥% ومرحلة رابعة لعدد 37 محطة بمبلغ 700 جنيه وفيها يبلغ سعر التذكرة ثلاثة جنيهات و٨٩ قرشا بنسبة تخفيض ٤٤.٤%.
يأتي ذلك في إطار تحقيق العدالة الاجتماعية واستكمالًا لخطط التطوير المنشودة لمستخدمي مترو الأنفاق وتطوير وتحديث الأنظمة وللحفاظ على هذا المرفق الحيوي الذي يخدم ملايين المصريين ولتقديم خدمة مميزة للركاب خاصة وأن هناك عجزا في مصاريف الصيانة والعمرات والتجديدات للعامين الماليين ٢٠١٦_٢٠١٧ و٢٠١٧ /٢٠١٨ يبلغ ٩٤% وهناك خسائر متراكمة على المترو تقدر بـ ٦١٨.٦ مليون جنيه
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟