رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

عين على خبر.. البيان 21 لـ"سيناء 2018": الإرهاب يلفظ أنفاسه الأخيرة

الخميس 10/مايو/2018 - 04:46 م
البوابة نيوز
نصر عبده
طباعة
أصدرت القيادة العامة للقوات المسلحة البيان الحادي والعشرين في العملية العسكرية الشاملة سيناء 2018، اليوم الخميس، قالت فيه: إنه استمرارا للدور الوطني الذي يقوم به أبناء الوطن من مقاتلي القوات المسلحة بالتعاون مع الأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية وما يسطره هؤلاء الأبطال بدمائهم على أرض سيناء من ملاحم وانتصارات، أسفرت العمليات على كافة الاتجاهات الاستراتيجية على مدار الأيام الماضية عن النتائج الآتية:
تدمير 391 ملجأ ووكرا ومخزنا جبليا تستخدمها العناصر الإرهابية فى الاختباء والإعاشة، من بينها (3) منازل مفخخة ومتصلين بخندق بطول (100) م، واكتشاف وتدمير 15 خندق مواصلات مجهز هندسيا بطول 150 مترا و300 متر متفرع إلى خنادق فرعية والحفر المغطاة تحت الأرض عثر بداخلها على كميات من الأسلحة النارية وأجهزة الاتصال اللاسلكية والوقود والملابس العسكرية ومواد الإعاشة وإطارات السيارات والبطاريات وكاميرا تصوير وكميات من المواد المخدرة والكتب التي تدعو إلى الفكر التكفيري بشمال ووسط سيناء.
كانت القيادة العامة للقوات المسلحة، قد أصدرت 20 بيانا خاص بالعملية العسكرية الشاملة «سيناء 2018»، لمكافحة الإرهاب، والتي تنفذها القوات المسلحة والشرطة، على مختلف الاتجاهات الاستراتيجية.
ويواصل أبطال القوات المسلحة والشرطة، تقديم ملاحم البطولة والتضحية؛ لاستكمال المهام المخططة، بكل عزيمة وإصرار، خلال مراحل عملية المجابهة الشاملة «سيناء 2018»، على كل الاتجاهات الاستراتيجية للدولة؛ للقضاء على العناصر الإرهابية بشمال ووسط سيناء.
وأسفرت العمليات، خلال الأسبوع الماضي، عن تحقيق النجاحات الآتية:
- قيام القوات الجوية؛ باستهداف وتدمير عدد من الأهداف والتجمعات للعناصر التكفيرية، تم رصدها بواسطة معلومات استخباراتية مؤكدة.
- رصد واستهداف بؤرة إرهابية شديدة الخطورة، بشمال سيناء؛ أسفرت عن القضاء على أحد العناصر التكفيرية المسلحة، خلال تبادل لإطلاق النيران مع قوات المداهمة، عُثر بحوزته على كميات من الأسلحة والذخائر.
- تنفيذ عملية نوعية بنطاق الجيش الثالث الميداني، أسفرت عن القضاء على 5 أفراد تكفيريين، بحوزتهم عدد من البنادق الآلية.
- قيام عناصر المهندسين العسكريين، باكتشاف وتفجير 163 عبوة ناسفة، تمت زراعتها؛ لاستهداف قوات المداهمات بمناطق العمليات.
- تم ضبط عدد 19 قطعة سلاح أنواع «RBG»، وبندقية قناصة، ورشاش «برتة»، وبنادق آلية، ومسدس «9 مم»، و«قنبلة F1»، وأنواع مختلفة من الذخائر.
- تدمير 993 ملجأ ووكرًا ومخزنًا، عُثر بداخلهم على عدد من دوائر النسف والتدمير وأحزمة ناسفة، وعدد 8 أجهزة لاسلكية، وكميات من المواد الكيميائية، التى تدخل فى صناعة العبوات الناسفة.
- تدمير والتحفظ على 19 عربة أنواع، تستخدمها العناصر الإرهابية.
- ضبط وتدمير 64 دراجة نارية، دون لوحات معدنية، خلال أعمال التمشيط والمداهمة.
- القبض على 513 فردًا من العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائيًا والمشتبه بهم، وجارٍ اتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، وتسليمهم إلى جهات الاختصاص.
كما استمرت القوات البحرية، في تنفيذ مهامها المخططة فى تأمين المسرح البحري من رفح وحتى العريش؛ لمنع تسرب العناصر الإرهابية عن طريق البحر، فيما واصلت التشكيلات التعبوية وقوات حرس الحدود تنظيم الدوريات المشتركة مع عناصر الشرطة، حيث تم تنظيم أكثر من 600 كمين ودورية أمنية «غير مدبرة»، على الطرق الرئيسية، ومناطق الظهير الصحراوي، وفرض السيطرة الكاملة على المناطق الحدودية، في الاتجاهين الغربي والجنوبي.
وفى إطار الجهود المكثفة لقوات حرس الحدود، تم اكتشاف وتدمير فتحة نفق، بمدينة رفح بشمال سيناء.
ضبط سيارة بداخلها 38 لفافة لنبات البانجو المخدر، وأخرى بداخلها 166 قطعة لجوهر الحشيش المخدر، وتدمير 84 مزرعة لنبات البانجو والخشخاش المخدر، بوسط سيناء.
كما تم إحباط محاولة تهريب عبر الحدود الغربية، حيث تمكنت القوات من ضبط عربة نقل محمل عليها 3.650.000 قرص مخدر أنواع و37 كجم لنبات البانجو، وإحباط محاولة تسلل 169 فردًا من جنسيات مختلفة عبر الحدود.
وفي نطاق المنطقة الجنوبية العسكرية، تم ضبط 6 سيارات، دون لوحات معدنية، وعربة محمل عليها 1.330.000 قرص ترامادول مخدر وتليفون «ثريا»، وضبط عربة محمل بها 10 أجولة من الأحجار الصخرية، التي يستخرج منها خام الذهب.
واستكمالًا.. لتحقيق الأهداف المخططة للعملية، فقد انتشرت عدد من المجموعات القتالية من القوات المسلحة والشرطة، في محيط بعض المناطق التي تم تمشيطها بقطاعات العمليات؛ لإحكام السيطرة الأمنية الكاملة عليها، ونتيجة للأعمال القتالية، تم استشهاد ضابط وجندي، وإصابة ضابط صف وجندي.
وتواصل القوات المسلحة والشرطة جهودهما للقضاء على البنية التحتية للعناصر الإرهابية، متمسكين بعقيدتهم الراسخة، إما النصر أو الشهادة في سبيل تحقيق أمن الوطن وسلامة شعبه العظيم.
وكانت حصيلة البيانات السابقة لعمليات سينا 1018 في بيانها رقم 16 قيام القوات الجوية، بتدمير سيارة دفع رباعي مفخخة، واستهداف وتدمير 12 هدفًا؛ تمثل في أوكار تستخدمها العناصر الإرهابية.
- تدمير عربة مفخخة، تحتوى على كميات كبيرة من المواد المتفجرة خلال محاولة اقتحام ارتكاز أمني جنوب غرب مدينة العريش.
- القضاء على 30 عنصرًا تكفيريًا مسلحًا، خلال تبادل لإطلاق النار مع قوة المداهمات، بمناطق العمليات، بشمال ووسط سيناء، عثر بحوزتهم على أسلحة نارية، وأجهزة اتصال لاسلكية.
- القضاء على خلية إرهابية شديدة الخطورة، بعد توافر المعلومات، ومقتل 6 عناصر تكفيرية خلال تبادل لإطلاق النيران مع قوات الشرطة، وضبط بحوزتهم 3 بنادق آلية، وعبوة ناسفة، معدة للتفجير، وذلك بعد توافر معلومات تفيد اختبائهم بأحد المنازل المهجورة، بدائرة قسم أول العريش.
- تنفيذ مداهمة لبؤرة إرهابية، بمدينة رفح، نتج عنها العثور على 2 رشاش، و3 بنادق آلية، وقناصة، وخرطوش، ومسدس، وقاذف آر بي جي، وعدد من الذخائر الخاصة بهم، بالإضافة إلى مركز إرسال.
- القبض على 345 فردًا، من بينهم عدد من العناصر التكفيرية شديدة الخطورة والمطلوبين جنائيًا.
- تدمير 386 وكرًا ومخزنًا وخندقًا، بمناطق العمليات، بشمال ووسط سيناء، عثر بداخلها على عدد من الأسلحة والذخائر والعبوات الناسفة، وقطع غيار السيارات، والدراجات النارية، وأجهزة اتصال لاسلكية، وكميات كبيرة من مواد الإعاشة، والوقود والمستلزمات الطبية الميدانية.
- قيام عناصر المهندسين العسكريين، باكتشاف وتفكيك وتفجير 93 عبوة ناسفة، تمت زراعتها على محاور التحرك المختلفة؛ لاستهداف القوات بمناطق العمليات.
- ضبط وتدمير والتحفظ على عدد 17 سيارة أنواع، وتدمير عدد 67 دراجة نارية، دون لوحات معدنية.
- تدمير عدد 2 مخزن عثر بداخلهما على 2800 كجم من نبات البانجو المخدر، واكتشاف وتدمير 33 مزرعة لنبات البانجو والخشخاش المخدر وضبط أكثر من 7430 كجم من المواد المخدرة المعدة للتداول.
وتستمر عناصر «القوات الخاصة البحرية»، فى أعمال التمشيط، وتضييق الحصار، بطول الساحل، ومنع العناصر الإرهابية من الهروب، والتسلل بالتزامن مع قيام القوات البحرية، بتنفيذ تدريب مشترك مع البحرية الفرنسية، بمشاركة حاملتي مروحيات، وعدد من الفرقاطات، ولنشات الصواريخ من البلدين الصديقين، وبالتعاون مع التشكيلات التعبوية.
واستمرت «قوات حرس الحدود»، بالتعاون مع التشكيلات التعبوية، والقوات الجوية، في إحكام أعمال التأمين على امتداد الحدود الجنوبية والغربية، وتمكنت من إحباط محاولة تهريب 60 بندقية خرطوش، وضبط عدد من قضايا التهريب للبضائع غير خالصة الرسوم الجمركية والمواد المخدرة والهجرة غير الشرعية عبر الحدود المصرية.
كما استمرت المجموعات القتالية المشتركة من القوات المسلحة والشرطة، في تنظيم 583 كمينًا ودورية أمنية غير مدبرة، على الطرق الرئيسية، وتمشيط مناطق الظهير الصحراوي، بمحافظات الجمهورية، فيما عززت عناصر الشرطة المدنية من الانتشار بمدن شمال سيناء وإحكام السيطرة الأمنية بالشوارع والميادين الرئيسية، وتشديد إجراءات التفتيش لضبط العناصر المشتبه بهم، وتهيئة المناخ الأمني لعودة الحياة إلى طبيعتها.
ونتيجة للأعمال القتالية بمناطق العمليات؛ تم إستشهاد ضابط، و3 مجندين، وإصابة ضابطين، وضابط صف، و5 مجندين، في أشرف ساحات النضال والتضحية؛ ليؤكد رجال القوات المسلحة، أنهم ماضون، بكل عزيمة وإصرار على اجتثاث جذور الإرهاب، والتطرف، واستعادة البناء والاستقرار والتنمية في ربوع مصر كافة.
وأعلنت القوات المسلحة المصرية، الأحد الماضي، تفاصيل البيان رقم 15 الخاص بالعملية العسكرية الشاملة "سيناء 2018"، التي انطلقت في 9 فبراير الماضي، للقضاء على الإرهابيين في سيناء.
وكشفت القوات، عن النجاحات المتتالية لخطة المجابهة الشاملة "سيناء 2018" على مدار الأيام الأربعة الماضية التي أسفرت عن مقتل 16 إرهابيًا بينهم 4 شديدي الخطورة، واستشهاد ضابط صف، ومجند، وإصابة ضابط وضابط صف و4 مجندين.
وجاء في البيان، أن القوات الجوية دمرت 9 أهداف تمثل أماكن تستخدمها العناصر الإرهابية كقاعدة للانطلاق والاختباء، بالإضافة لفنطاس مياه و3 سيارات دفع رباعي مفخخة.
وأشارت القوات إلى "القضاء على 12 عنصرًا تكفيريًا مسلحًا خلال تبادل لإطلاق النار مع قوة المداهمات بمناطق العمليات، بجانب تدمير عدد من الخنادق المجهزة هندسيًا عُثر بداخلها على عدد من البنادق الآلية والرشاشات الخفيفة والذخائر والملابس العسكرية ومواد الإعاشة".
وأوضحت القوات أنه تم "ضبط وتدمير مخزن ومعمل لتصنيع العبوات الناسفة بمدينة الشيخ زويد، و285 وكرًا ومخزنًا وخندقًا بشمال ووسط سيناء، و6 سيارات، وتدمير 32 دراجة نارية دون لوحات معدنية.
كما دمرت القوات 6 مزارع لنبات البانجو والخشخاش المخدر، وضبط أكثر من 4680 كجم من المواد المخدرة المعدة للتداول، وضبطت القوات البحرية سفينة تجارية بمنطقة الانتظار بمحيط ميناء الإسكندرية بداخلها كميات ضخمة من (جوهر الحشيش المخدر) تقدر نحو 3.5 طن.
وكانت القوات المسلحة، قالت في بيانها الـ14، حول العملية الشاملة سيناء 2018، التي انطلقت صباح الجمعة، 9 فبراير الماضي؛ لمحاربة العناصر الإرهابية، على جميع المحاور الاستراتيجية.
وجاء نص البيان كالآتي:
على أرض سيناء المقدسة، يواصل أبناء الشعب المصري، من القوات المسلحة والشرطة، ملحمة وطنية لدحر قوى الشر والإرهاب واقتلاع جذوره من ربوع مصر كافة، واستمرارًا للنجاحات المتتالية لعملية المجابهة الشاملة «سيناء 2018»، على كافة المحاور والاتجاهات، وقد أسفرت العمليات عن تحقيق النتائج الآتية:
- قيام القوات الجوية باستهداف 6 أهداف للعناصر الإرهابية، وتدمير سيارتين مفخختين معدتين لاستهداف قواتنا، بمناطق العمليات.
- القضاء على 10 عناصر تكفيرية مسلحة، شديدي الخطورة، بالتعاون مع الأجهزة الأمنية، بوزارة الداخلية، بعد ورود معلومات تفيد بتحصن عدد منهم بأحد المباني المهجورة، بنطاق مدينة العريش، وضبط 6 بنادق آلية، وكميات من الذخائر.
- القبض على 245 فردًا من العناصر المشتبه بهم والمطلوبين جنائيا، والإفراج عن عدد آخر، بعد فحص موقفهم الأمني.
- تدمير 145 ملجأ ووكرًا ومخزنًا بالمناطق الجبلية، وعدد من الخنادق المجهزة هندسيًا لإيواء العناصر الإرهابية.
- اكتشاف وتدمير نقطة وقود، ومخزن تحت الأرض، يحتويان على أكثر من 10 آلاف لتر بنزين، وتدمير عدد 12 سيارة، و28 دراجة نارية، دون لوحات معدنية، تم اكتشافها، خلال أعمال التمشيط والمداهمة.
- اكتشاف وتدمير ورشة لتصنيع العبوات الناسفة، و39 عبوة ناسفة، تمت زراعتها؛ لاستهداف قوات المداهمات.
- تدمير 21 مزرعة لنبات البانجو والخشخاش المخدر، وضبط أكثر من 5 أطنان من المواد المخدرة المعدة للتداول.
- وعلى الاتجاه الاستراتيجي الغربي، تمكنت القوات الجوية من اكتشاف وتدمير 11 عربة محملة، بالأسلحة والذخائر خلال محاولة اختراق الحدود الغربية.
فيما واصلت التشكيلات التعبوية والشرطة المدنية، تنظيم الدوريات المشتركة بعدد 609 أكمنة ودورية أمنية، على الطرق والمحاور الرئيسية، واستكمال أعمال التمشيط لمناطق الظهير الصحراوي، وضبط عدد من المشتبه بهم.
كما عززت التشكيلات التعبوية والقوات البحرية، وقوات حرس الحدود تأمين المناطق الحدودية في الاتجاهين الغربي والجنوبي، وعلى امتداد السواحل المصرية.
ونتيجة للأعمال القتالية البطولية لقواتنا المسلحة، تم استشهاد ضابطين وجنديين، وإصابة ضابط و3 جنود خلال الاشتباكات، وتطهير البؤر الإرهابية؛ ليسطر رجال القوات المسلحة يومًا بعد يوم، أروع ملاحم البطولة والفداء، ويواصلون الليل بالنهار، يملؤهم اليقين أنهم على الحق المبين وأن الله ناصرهم، في الدفاع عن ثرى مصر المقدس.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟