رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

مفتي الجمهورية: دار الإفتاء حريصة على استخدام كل جديد في عالم التكنولوجيا

الخميس 10/مايو/2018 - 03:50 ص
مفتي الجمهورية الدكتور
مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام
أ ش أ
طباعة
أكد مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام، أن دار الإفتاء حريصة على مواكبة واستخدام كل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا، حيث أطلقت الدار البوابة الإلكترونية لها على شبكة المعلومات الدولية الإنترنت والتي حاولت من خلالها أن تجعل منها نافذة ومرجعًا لكل الباحثين عن الفتوي، بجانب عرض القضايا الدينية التي تهم المسلم في هذا العصر الحديث.
وقال فضيلة المفتي - في حوار مع صحيفة الجمهورية تنشره بعددها الصادر اليوم /الخميس/ - إن الدار أطلقت تطبيقًا للفتاوى على الهواتف المحمولة يهدف لتسهيل التواصل بين السائلين ودار الإفتاء، إضافة إلى توفير خدمة الفتوى عن طريق المقابلة الشخصية والبريد العادي والفاكس والهاتف والإنترنت، من خلال موقع دار الإفتاء.
وأضاف المفتي: "نستهدف مستقبلًا ربط فروع دار الإفتاء المصرية بالمحافظات بالفرع الرئيسي للدار من خلال منظومة الفيديو كونفرانس، وهو ما يتيح سرعة تداول المعلومة والفتاوي الصحيحة وكذلك نقل الخبرات وحل المشاكل، ورفع المشقة عن المواطنين المتعاملين مع أفرع الدار"، مشيرا إلى أن وسائل التواصل الاجتماعي أصبحت تؤدي دورًا مهمًّا في بلورة وعي الشعوب في مختلف القضايا السياسية والاجتماعية والدينية وغيرها، حيث استطاعت خلال الفترة الماضية أن تؤثر على الرأي العام بل وتشكله إيجابًا وسلبًا.
وتابع الدكتور علام: "نظرًا لأهمية ورسالة دار الإفتاء في بيان الحكم الشرعي والتصدي للفكر المتطرف فقد حرصت على الاستفادة من كافة الوسائل والأدوات لتحقيق هذه الرسالة، ومن بين تلك الأدوات وسائل التواصل الاجتماعي، ووصل عدد المشتركين على صفحات الفيس بوك للدار - البالغ عددها 11 صفحة - أكثر من 8 ملايين شخص".
وحول ما يثار بشأن الخلاف حول رؤية هلال شهر رمضان وإثباته بالحساب الفلكي كل عام، قال المفتي: "يثبت دخول شهر رمضان كغيره من الأشهر العربية القمرية برؤية الهلال، ويُسْتَطْلَع بغروب شمس يوم التاسع والعشرين من شهر شعبان.. فإذا تمت رؤية الهلال فقد بدأ شهر رمضان وإذا لم تتم رؤيته فيجب إكمال شهر شعبان ثلاثين يومًا.. لقوله صلي الله عليه وسلم (صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ.. وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ.. فَإِنْ غم عَلَيْكُمْ فَأَكْمِلُوا عِدَّةَ شَعْبَانَ ثَلاثِينَ).. وبهذه الطريقة أيضًا يثبت دخول شهر شوال".
وأضاف فضيلة المفتي: "أما فيما يخص الرؤية فالاعتماد على الرؤية البصرية هو الأصل شرعًا.. مع الاستئناس بالحساب الفلكي.. والمختار للفتوي أن الحساب الفلكي يَنْفي ولا يُثْبِت.. فيؤخذ به في نفي إمكان طلوع الهلال ولا عبرة بدعوي الرؤية علي خلافه.. ولا يعتمد عليه في الإثبات.. حيث يؤخذ في إثبات طلوع الهلال بالرؤية البصرية عندما لا يمنعه الحساب الفلكي.. فإذا نفي الحساب إمكان الرؤية فإنه لا تُقْبَل شهادة الشهود علي رؤيته بحال.. لأن الواقع الذي أثبته العلم الفلكي القطعي يُكَذِّبهم.. وفي هذا جَمْعي بين الأخذ بالرؤية البصرية وبين الأخذ بالعلوم الصحيحة سواء التجريبية أوالعقلية.. وهذا ما اتفقت عليه قرارات المجامع الفقهية الإسلامية".
"
برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟

برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟