رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

أزمة بين نقابة الأطباء وجامعة بني سويف بسبب "لائحة العلوم"

الإثنين 07/مايو/2018 - 10:59 م
جامعة بني سويف
جامعة بني سويف
حمادة الشيخ
طباعة
نشبت مشادات كلامية بين ممثلي نقابة الأطباء، وممثلي بين جامعة بنى سويف، اليوم الإثنين، بسبب ما أثير حول تغيير لائحة كلية العلوم الطبية التطبيقية بالجامعة، وما يترتب عليها من تغيير مسمى للخريج، بفنى تقنى، مما نتج عنه احتجاجات واعتراضات من جانب الطلاب والطالبات.
وأكد الدكتور منصور حسن، رئيس جامعة بني سويف، أن ما يردده الطلاب عن تعديل أو تغيير لائحة الكلية، لا أساس له من الصحة، موضحًا أن الطلاب الحاليين بالكلية من الصف الأول حتى الرابع، تتم معاملتهم على اللائحة التي تقدموا عليها دون أي تغيير أو تعديل أو حذف مسميات.
وأشار رئيس الجامعة، إلى أن المجلس الأعلى للجامعات يرغب في توحيد اللائحة على جميع كليات العلوم الطبية بالجامعات المصرية، فتم تشكيل لجنة لدراسة وبحث مقترح اللائحة الموحدة، لتطبيقها على الطلاب الجُدد بعد إقرارها من المجلس الأعلى للجامعات، وتوصلت اللجنة إلى بعض التعديلات "تصب في مصلحة الطلاب" فهي تستهدف إلزام الحكومة بتكليفهم وتسهل إجراءات نقلهم من جامعة لأخرى وتوضح المسمى الوظيفي لكل تخصص.
وفى السياق ذاته قالت الدكتورة منى مينا، أمين عام مساعد نقابة أطباء مصر، خلال مؤتمر نقابة الأطباء اليوم بمقر نادى الأطباء ببني سويف، إن ما يحدث من جانب طلاب كلية العلوم التطبيقية غير مقبول، موضحة أن الطلاب يرغبون في الحصول على شهادة تخرج بمسمى "إخصائي طبي" بدلا من "تقني".
وأضافت الأمين العام المساعد للنقابة، اليوم الإثنين، خلال مؤتمر صحفي بفرع النقابة ببني سويف، أن الأشكال الاحتجاجية التي منحها القانون لا بد أن تستخدم للحصول على الحقوق.
وأكدت، أن نقابة الأطباء في يناير الماضى فوجئت بأن هناك ترخيص مزاولة مهنة لأحد خريجى كلية العلوم الطبية بجامعة خاصة بـ6 أكتوبر، وأن التوصيف الوظيفي الذي حصل عليه هو إخصائى طبي، وتصدينا لهذه الرخصة وقمنا بإيقافها من قبل وزارة الصحة وقدمنا اللائحة التي تؤكد أن الخريجين من هذه الكليات يحصلون على توصيف خبير تقني.
وقالت منى مينا: "دراسة الطب مزعجة وهيخلوا الأطباء يطفشوا من البلد وهناك نصابين يقوموا بتعليق لافتات بأنهم أطباء وهم لا يزاولون المهنة ومطلوب من العلاج الحر في الوزارة الكشف عنهم".
وتابعت: "يوجد في مصر 5 كليات فقط للعلوم الطبية، كليتان حكوميتان في بنى سويف والمنوفية، و3 كليات خاصة، وأن السنة الدراسية بـ45 ألف جنيه، وهناك ضغوط من أصحاب البيزنس التعليمى لتضليل الطلاب الذين تركوا امتحانات العملى والشفوى للضغط على المجلس الأعلى للجامعات لفرض وظيفة إخصائي طبي وهذا مخالف للقانون".
وأشارت الأمين العام المساعد للنقابة، إلى أن هناك لقاء عاجلا سيجمع رئيس المجلس الأعلى للجامعات ونقيب أطباء مصر حول تقديم رؤية صحيحة لحل أزمة التوصيف لخريجى كليات العلوم الطبية وسيحضره الدكتور منصور حسن رئيس جامعة بنى سويف.
وقال أحد الطلاب، رفض ذكر اسمه: "اللائحة الجديدة هتدمر مستقبلنا"، لافتا إلى أن اللائحة تمنح الخريجين شهادات تحمل مسمى "تقنى"، أي فنى في التخصصات التي يدرسونها على مدى خمس سنوات، فضلا عن تدريب طلاب قسم البصريات وعلوم الرؤية في معهد البصريات بدلا من المستشفيات، مطالبين بإصدار لائحة تضمن حقوقهم.
وأوضح الطالب، أنهم حصلوا على 94% في الثانوية العامة وتقدموا للكلية لكي يدرسوا خمس سنوات بها، منها سنة امتياز يتدربون خلالها عمليا في مستشفى الرمد ببنى سويف، ويحصلون على بكالوريوس في تخصصات: "بصريات وعلوم الرؤية، مختبرات طبية، أشعة وتصوير"، لكنهم فوجئوا بإعلان الجامعة وعميد الكلية أنهم سيتدربون في معهد البصريات، فضلا عن منح الخريجين شهادة "فني" كل في تخصصه.
"
من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟

من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟