رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بعثة "النقد" تصل غدًا.. ومراجعات الإصلاح الاقتصادي تبدأ السبت

الأربعاء 02/مايو/2018 - 05:26 م
 أحمد كوجك
أحمد كوجك
نانجي السيد
طباعة
تصل بعثة صندوق النقد الدولى، غدًا الخميس، إلى القاهرة، وتبدأ أعمال المراجعات لكل نتائج الإصلاح الاقتصادي، التي عمِلَت عليها الحكومة، السبت المقبل، وتستمر البعثة في أعمال المراجعات، حتى 16 مايو الجاري.
وقال أحمد كوجك، نائب وزير المالية للسياسات المالية والتطوير المؤسسي، لـ"البوابة نيوز": إن هذه هي المراجعة الثالثة لبرنامج القرض، وإن وزارة المالية، والبنك المركزي، هما المفوضين بالتعامل مع الصندوق، وإنهما سيعرضان على البعثة نتائج الإصلاح الاقتصادي المصري، والذي التزمنا بتنفيذه، وفق ما تم الإعلان عنه.
وأضاف "كوجك": "بالفعل حققنا نتائج إيجابية، مقتربة بنسبة كبيرة مما نستهدفه، كما سيتم عرض حجم الفائض المستهدف تحقيقه العام المالى الحالي، وما نستهدف تحقيقه خلال العام المقبل، والمقدر بنحو 100 مليار جنيه"؛ متابعًا: "في البداية سنعرض على بعثة الصندوق، الموازنة الجديدة للدولة 2018/2019، والتي تم إعدادها بالشكل الذي نستهدفه، بما فيها استهداف هيكل إنفاق أفضل، وهيكل إيراد جيد جدًا".
وأشار إلى "أننا سنعرض على بعثة الصندوق، النتائج المالية للعام الحالى، والتى تؤكد أننا نسير فى الطريق الصحيح، وأن العجز الأولى يتراجع بشكل مستمر، ونستهدف تحقيق فائض أولى بسيط، بنهاية العام المالى الحالى، من 6 إلى 7 مليارات جنيه، بما يُعادل 0.2% من الناتج المحلى الإجمالى"؛ موضحًا أن "العام الماضي 2016/2017 كان لدينا عجز أولى 63 مليارًا، بنسبة 3.6% من الناتج المحلى، والعام الذى قبله 2015/2016 كان لدينا عجز أولى 96 مليار جنيه، ومن ثم فإن الحكومة ملتزمة ببرنامج الإصلاح الاقتصادى، ونتائجه موجودة على أرض الواقع".
وقال نائب وزير المالية للسياسات المالية والتطوير المؤسسي: "أيضًا سنعرض عليهم، نتائج الاقتصاد القومى، لأنهم توقعوا نسبة نمو لمصر بنحو 4.2%، ونحن توقعنا نموًا يقترب من 5%، وحققنا فى نصف العام الأول 5.2%، وبالتالي سنؤكد لهم أن رؤيتنا كانت الأدق، وبالتالى قاموا بتصويب توقعاتهم".
وأضاف "كوجك"، أنه سيتم عرض نتائج الحساب الجارى والمعاملات الخارجية، وتابع "نحن الآن نتحدث عن احتياطات كبيرة، وصلت إلى 42 مليار دولار، وزيادة في تحويلات المصريين بالخارج، فهناك تحسن فى حساب الميزان الجارى، وذلك بفضل تحسن إيرادات السياحة، وتحويلات المصريين فى الخارج، وحصيلة الصادرات السلعية، وهذا يعنى أن الأداء فى تحسن على كل الأصعدة، وبالتالى أصبحنا نتحرك فى دائرة إيجابية".
وتأتي زيارة بعثة الصندوق من أجل المراجعة الثالثة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي، والتي من المتوقع أن تثمر عن موافقة الصندوق على صرف الشريحة الرابعة من قرض الصندوق بقيمة 2 مليار دولار.
وحصلت مصر حتى الآن على نحو 6 مليارات دولار، من قرض بإجمالي 12 مليار دولار، تم الاتفاق عليه في نوفمبر 2016، ضمن برنامج للإصلاح الاقتصادي، يشمل تحرير سعر الصرف ورفع الدعم عن المواد البترولية، وخفض عجز الموازنة.
"
برأيك.. ما هو أفضل برنامج مقالب في رمضان ؟

برأيك.. ما هو أفضل برنامج مقالب في رمضان ؟