رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

الأزهر يحذر: مسلمو الروهينجا يواجهون كارثة جديدة

الثلاثاء 03/أبريل/2018 - 11:31 ص
البوابة نيوز
محمد الغريب وابراهيم أبو راس
طباعة
جدد مرصد الأزهر لمكافحة التطرف، مطالبته المجتمع الدولى بالتحرك العاجل من أجل حل أزمة مسلمي الروهينجا، وممارسة ضغوط سياسية واقتصادية على حكومة ميانمار لإجبارها على تحمل مسئولياتها الإنسانية والوطنية تجاه مواطنيها، وأن تسرِّع عملية إعادتهم مرة أخرى إلى قراهم وبيوتهم، وفق المحادثات التي جرت بين ميانمار وبنجلاديش في وقت سابق، معربًا عن أمنيته في انتهاء معاناة مسلمي الروهينجا قريبًا.
وأكد المرصد، في تقرير له، اليوم الثلاثاء، بعنوان "الروهينجا في بنجلاديش.. عندما تجتمع الهموم"، أن فصول مأساة الروهينجا لا تزال تتوالى، فبعد هروبهم من بلادهم على إثر حملات التطهير العرقي والقتل الجماعي والتعذيب الذى تمارسه ضدهم قوات الجيش والشرطة البورمية مدعومة ببعض المتشددين البوذيين المسلحين، وتشريدهم في البلدان المجاورة، ولا سيما بنجلاديش، تجتمع عليهم المصائب والهموم؛ حيث يواجهون الآن خطرًا جديدًا يتمثل في موسم الأمطار الذي ينذر بكارثة محققة تحيق بهم بسبب الانهيارات الأرضية التي يتوقع أن تصاحب الأمطار.
وأشار إلى حديث تصريحات الأمين العام أنطونيو جوتيريس، الأمين العام للأمم المتحدة، الذي أعلن فيه أن عشرات الآلاف من لاجئي الروهينجا الذين فروا من ميانمار إلى مخيمات بنجالية يجب نقلهم إلى مكان آخر؛ تجنبًا للفيضانات ومخاطر هطول الأمطار والرياح الموسمية. وطبقًا للأمم المتحدة، فإن نحو 150 ألفًا من الروهينجا يعيشون في مناطق معرضة للفيضانات في مخيمات كوكس بازار المزدحمة، وربما يتعرضون لمخاطر صحية مثل الكوليرا خلال موسم الأمطار، المتوقع بدايته في يونيو المقبل.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟