رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

عين على خبر.. الانتخابات الرئاسية.. الحكومة تنتخب

الإثنين 26/مارس/2018 - 05:01 م
البوابة نيوز
إعداد:محمد الدرس
طباعة
حرص رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، وأعضاء الحكومة على التوجه إلى مقار لجانهم الانتخابية للإدلاء بأصواتهم في انتخابات رئاسة الجمهورية، في مشهد يظهر العرس الديمقراطي الذي تعيشه مصر من أسوان إلى الإسكندرية.
وأدلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، بصوته صباح اليوم في الانتخابات الرئاسية بدائرة مدرسة الشهيد مصطفى يسري النموذجية بمصر الجديدة، ثم توجه بعد ذلك إلى غرفة العمليات المركزية الخاصة بالانتخابات الرئاسية بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، لمتابعة سير عملية الانتخابات الرئاسية، حيث تضم غرفة العمليات ممثلين للوزارات المعنية لمتابعة سير العملية الانتخابية من خلال "الفيديو كونفرانس" في جميع محافظات الجمهورية، فضلا عن التنسيق المستمر مع وزارة التنمية المحلية.
من جانبه، أكد اللواء أبو بكر الجندي وزير التنمية المحلية، أن مشاركة الشباب والسيدات من مختلف الأعمار بكثافة والمصريين جميعا في الانتخابات واجب وطني تجاه بلدهم، وأنهم أصحاب وعي سياسي، ويعرفون تمام المعرفة متى ينتفضون لنصرة وطنهم، وهذه رسالة إلى العالم أجمع بأن الشعب المصري بمختلف أطيافه صاحب القرار في اختيار القيادة السياسية التي يراها مؤهلة لإدارة البلاد في هذه المرحلة.
جاء ذلك في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط عقب الإدلاء بصوته في الانتخابات الرئاسية في لجنة مدرسة كلية البنات شارع الميرغني بمصر الجديدة صباح اليوم، حيث دعا الجندي أطياف الشعب المصري للمشاركة الإيجابية في الانتخابات الرئاسية، لافتا إلى أن الدور الذي يقوم به كل مشارك في الانتخابات لا يقل وطنية عن الجنود الذين يحاربون الإرهاب في جزء عزيز من أرض الوطن بشمال سيناء، فمصر في حاجة إلى كل صوت وطني.
كما أدلى الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، بصوته في الانتخابات الرئاسية بمدرسة الجيزة الثانوية الزراعية بالهرم.
وحرص الوزير على التوجه إلى مقره الانتخابي في الساعة الأولي من فتح باب الاقتراع، للمشاركة في العملية الانتخابية بالإدلاء بصوته، كما قدم التحية للقائمين على العملية الانتخابية من أعضاء الهيئات القضائية والهيئة الوطنية للانتخابات، والقائمين على عمليات التأمين من رجال الجيش والشرطة.
وأكد البنا - في تصريحات صحفية - أهمية المشاركة الإيجابية في هذا العرس الديمقراطي بمصر، وأهمية نزول كل المصريين ممن لهم حق الانتخابات على مدار الأيام الثلاثة التي تجري فيها العملية الانتخابية، وممارسة حقهم بحرية كاملة لإظهار الوجه الحضاري لمصر، وتحقيق تجربة ديمقراطية حقيقية معبرة عن إرادة المصريين، حتى نعكس صورة مشرفة لمصر أمام العالم، في مرحلة التحول الديمقراطي التي تمر بها البلاد، من أجل استكمال مسيرة البناء والتنمية. 
وأشار وزير الزراعة إلى أن المشاركة الإيجابية في الانتخابات وكثافة التصويت ونجاح المشهد الديمقراطي سيؤكد للجميع مدى قوة الدولة المصرية ووعي الشعب المصري، وحرصه على المشاركة الحقيقية في بناء الوطن، والتصدي لأجندات الهدم والتي يروج لها المتربصون بهذا الوطن.
فيما أدلى الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، بصوته في الانتخابات الرئاسية صباح اليوم، في اللجنة رقم 5 بمدرسة مدينة الوحدة بمنطقة زهراء المعادي.
بدوره، أكد وزير شئون مجلس النواب المستشار عمر مروان، أن مشاركة المواطنين في الانتخابات الرئاسية بكثافة تعد رسالة للخارج بأن الشعب المصري سيقف خلف القيادة التي سيختارها وأنه وحده صاحب الحق في اختيار قادته ومن يدير البلد في المرحلة القادمة.
ووصف مروان - في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط عقب إدلائه بصوته في الانتخابات الرئاسية - مشاركة المواطنين في الانتخابات "بالملحمة الوطنية" التي شارك فيها الشعب مع الجيش والشرطة والقضاء.
ودعا الوزير، المواطنين بالمشاركة بكثافة خلال أيام التصويت، مثلما حدث خلال الساعات الأولى من فتح باب التصويت، مؤكدا أن تلك المشاركة تعكس معدن هذا الشعب الأصيل.
وأدلى وزير شئون مجلس النواب المستشار عمر مروان، بصوته في الانتخابات الرئاسية في لجنة مدرسة فاطمة عنان بالتجمع الخامس.
وتجمع عشرات الناخبين أمام لجنة مدرسة فاطمة عنان بمنطقة التجمع الخامس للمشاركة في الانتخابات الرئاسية منذ الساعات الأولى لفتح باب التصويت أمام الناخبين.
فيما أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، أهمية المشاركة الإيجابية في كل استحقاق سياسي، للمساهمة الفعالة في استكمال مسيرة البناء والنهضة في مصر ولتأكيد الصورة الحضارية لها وشعبها.
وقال الوزير، في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط عقب إدلائه بصوته في الانتخابات الرئاسية اليوم في المقر الانتخابي بمدرسة الشهيد محمد جمال بالمنيل، إن المشاركة الإيجابية هي مطلب وواجب وطني من أجل بناء الوطن وتحقيق تقدمه.. معربا عن أمله في أن تفرز هذه المشاركة قوة الوعي والانتماء الوطني والروح الحضارية العظيمة للشعب المصري، والتأكيد على أن أمامنا مستقبل أفضل لهذا الوطن بقيادته وشعبه ونعمل جميعا كمصريين لبناء وطننا ووضعه في المكانة الكبيرة التي يستحقها.
وأضاف "أن القادم والمستقبل أفضل بإذن الله لما نراه من همة وعزيمة ووطنية الشعب المصري، وإننا مقبلون على نهضة عظيمة بسبب لحمة أبناء الشعب المصري".
وأشاد وزير الأوقاف بوطنية وانتماء الشعب المصري الذي حرص منذ الساعات الأولى برجاله ونسائه على التواجد مبكرا أمام مراكز الاقتراع وحتى بدء عملية التصويت في عرس ديمقراطي في رسالة للعالم بحضارة ووطنية شعب مصر وبأعلى درجات الحرص الوطني ليكون المصريون في مقدمة المشاركين في ذلك الاستحقاق وللرد على الشائعات والمحاولات المغرضة ضد الوطن.. مشيرا إلى أن هذا يعكس وعي ونضج ووطنية شعب مصر الواعي باستقلال الوطن وحمايته والذود عنه.
كما أشاد وزير الأوقاف بالدور الوطني للقوات المسلحة ولقوات الشرطة الباسلة الذين يسعون دائما لحماية أمن الوطن وتأمين كل الاستحقاقات السياسية ويقدمون الشهداء دفاعا عن الوطن.
وجدد وزير الأوقاف استمرار سياسة الوزارة خلال الانتخابات بمراعاة الحيدة والبعد بالمساجد عن أي توجهات سياسية.. مبينا أن هذا نهج الدولة منذ بداية الاستحقاق الانتخابي الرئاسي.
كما أدلى الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، صباح اليوم بصوته الانتخابي بمقر لجنة مدرسة الشهيد إبراهيم الرفاعي بالتجمع الأول.
وترأس الوزير بعد ذلك غرفة الأزمات والطوارئ بمقر ديوان عام الوزارة، لمتابعة خطة التأمين الطبي للانتخابات الرئاسية.
وعلى صعيد متصل، أدلى الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بصوته في الانتخابات الرئاسية صباح اليوم بالمدرسة الثانوية الفندقية بمدينة الشيخ زايد.
وفي السياق، قال المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة: إن الانتخابات الرئاسية تمثل خطوة مهمة نحو استكمال بناء مصر الحديثة ذات الدور السياسى والاقتصادي الفاعل ليس فقط في محيطها الإقليمي ولكن على المستوى الدولي أيضا، مشيرا إلى أن الإنجازات التي تحققت خلال المرحلة الماضية جاءت لتؤكد للعالم أجمع أن الشعب المصري قادر على تخطى كل الصعاب ومواجهة كل التحديات للوصول إلى تحقيق آماله وطموحاته نحو بناء دولته الحديثة.
وأضاف الوزير - في تصريح خلال إدلائه بصوته في الانتخابات الرئاسية بمدرسة سيزا نبراوى بالقاهرة الجديدة صباح اليوم - أن نزول المصريين بكثافة في الانتخابات هو رسالة لكل العالم بأن إرادة المصريين وحدها هي التي ستحدد مصير هذه الأمة لبناء الدولة المصرية الديمقراطية الحديثة.. وصفحة جديدة مشرفة في تاريخ هذا الوطن العظيم.
وأوضح وزير التجارة والصناعة أن المرحلة المقبلة تتطلب تحقيق المزيد من التكاتف بين قوى الشعب المصرى للقضاء نهائيا على الإرهاب الغاشم واستكمال مسيرة التنمية الشاملة في ظل مشهد سياسي مستقر وعلاقات متوازنة مع مختلف دول العالم، لافتًا إلى أن نجاح مصر في تنفيذ خطة الإصلاح الاقتصادى جاء ليؤكد سعى مصر لخلق واقع جديد يلبى آمال وطموحات كل قوى الشعب وبصفة خاصة الشباب الذين يمثلون الأمل في مستقبل أفضل لمصر والمصريين.
من جانبه، أدلى وزير الخارجية سامح شكرى بصوته في الانتخابات الرئاسية وذلك بمقر اللجنة الانتخابية بمدرسة سيزا نبراوى بالتجمع الخامس بالقاهرة الجديدة. فيما أدلى المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة بصوته في الانتخابات بمقر لجنته الانتخابية بمدرسة النور للمكفوفين بالمهندسين.
وأكد الوزير عبدالعزيز حرص المواطنين على المشاركة في الانتخابات الرئاسية لدعم واستكمال مسيرة التقدم والتنمية التي تشهدها البلاد في مختلف المجالات، مشيرا إلى توافد المواطنين من مختلف الفئات العمرية لممارسة حقهم الدستوري من خلال الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات وفقا للتقارير التي ترد من غرفة العمليات بجميع مديريات الشباب والرياضة بمختلف المحافظات. 
وأدلى خالد بدوي، وزير قطاع الأعمال العام بصوته في الانتخابات الرئاسية بمدرسة محمد فريد الابتدائية - شارع التعاون بالمعادي - لجنة (10).
وأكد الوزير خالد بدوي أهمية المشاركة الإيجابية من المواطنين في الانتخابات الرئاسية التي تعتبر حقا دستوريا وواجبا وطنيا على كل مصري لاستكمال مسيرة البناء والتنمية.
وأشار في بيان اليوم إلى أن التصويت في الانتخابات يمثل أحد أهم الممارسات الديمقراطية، داعيا المواطنين للنزول بكثافة للإدلاء بأصواتهم وتقديم صورة للعالم أجمع تؤكد على وعى المصريين وتحملهم المسئولية وإرادتهم الحرة في الاختيار، إلى جانب عزيمة وإصرار الشعب على الحفاظ على استقرار الوطن ومواجهة كافة التحديات لمواصلة بناء الدولة المصرية الحديثة.
كما أدلى الدكتور خالد فهمي وزير البيئة بصوته في الانتخابات الرئاسية في دائرته الانتخابية بالمعادي وذلك بالمعهد الأزهري بنات بشارع 4 خلف مسجد الفاروق.. ودعا الوزير الشعب المصري إلى النزول والمشاركة الإيجابية في هذا العرس الديمقراطي.
وفي ستصل، أدلى المستشار حسام عبد الرحيم وزير العدل بصوته في الانتخابات الرئاسية وذلك بمقر لجنته الانتخابية داخل مدرسة بدر الإعدادية بمنطقة الدقي.
وقال وزير العدل - في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط - إنه حرص على المشاركة في الانتخابات منذ الصباح الباكر، حيث توجه إلى مقر لجنة الاقتراع المقيد بها في الساعة التاسعة و5 دقائق صباحا، إيمانا منه بأهمية المشاركة الفاعلة في العملية الانتخابية تأكيدا لأهداف ومبادىء ثورة 30 يونيو، وجهود مكافحة الإرهاب والقضاء عليه في إطار الاستراتيجية الشاملة التي وضعتها الدولة.
ودعا المستشار حسام عبد الرحيم جموع المواطنين المصريين من كافة الطوائف والفئات والأعمار، إلى الحرص على المشاركة القوية والكثيفة في العملية الانتخابية، إعمالا لحقهم الدستوري والقانوني، مؤكدا أن المشاركة تعني - بالضرورة - استكمال مسيرة البناء والتنمية التي تخوضها مصر في الوقت الحالي.
وأشار إلى أن المشاركة الإيجابية الفاعلة في الانتخابات الرئاسية تبعث أيضا برسالة إلى الجميع، بالداخل والخارج، أن مصر على قلب رجل واحد ضد الإرهاب والجماعات الإرهابية التي تستهدف أمن واستقرار مصر، وأن الوطن يسير بخطى ثابتة نحو الاستقرار والتنمية المستدامة.
بدوره، قال الدكتور هشام عرفات وزير النقل إن اليوم هو عُرس بكل ما تحمله الكلمة من معاني السرور والبهجة والفرح، يجسد فرح المصريين بوطنهم العظيم بتهافتهم إلى صناديق الاقتراع للتصويت في الانتخابات الرئاسية، فاليوم المصريون يثبتون أنهم دائما شعب مبهر.
وأضاف الوزير - في تصريح له عقب إدلائه بصوته بالانتخابات الرئاسية بلجنة مدرسة نبوية موسى بمدينة نصر - أن المصريين يسجلون اليوم ملحمة بطولية ووطنية رائعة ويضربون كعادتهم المثل في حب الوطن والحرص على نجاح الانتخابات الرئاسية بصورة مشرفة تثبت للعالم أجمع أن شعب مصر من أعظم شعوب العالم، مشيدا بالتنظيم الجيد وسهولة وصول الناخبين إلى لجانهم.
وأوضح أن "اليوم شاركنا بصوتنا ولكن غيرنا شارك بما هو أعظم، قدم روحه فداء للوطن حتى يكون أعظم وطن".
وأدلى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس ياسر القاضي، اليوم الاثنين، بصوته في الانتخابات الرئاسية، وذلك بمقر لجنته الانتخابية بمدرسة جابر الصباح بمنطقة المقطم.
فيما أكدت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي الدكتور سحر نصر على ضرورة مشاركة المصريين جميعا فى الانتخابات الرئاسية، مشيره إلي أن المشاركة تعد رسالة قوية للعالم أجمع على وحدة وتماسك الشعب المصري.
وقالت نصر - عقب الإدلاء بصوتها في الانتخابات الرئاسية بمدرسة الأهرام القومية الابتدائية بمصر الجديدة - "لجنتي الانتخابية بها حضور كثيف في الساعات الأولي وهو أمر أسعدني كثيرا كما أسعدني أن الحضور شمل مختلف الأعمار السنية.
وتابعت: "سنسعى خلال الفترة المقبلة لاستكمال مسيرة البناء لبلدنا، وكل المؤشرات خلال الفترة الماضية تشير إلى الأفضل ولابد أن نستمر على هذا النهج".
وأشادت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي الدكتورة سحر نصر، بحرص المصريين على المشاركة في أول أيام التصويت بالانتخابات في مختلف محافظات مصر والإقبال من جميع المصريين ومختلف الفئات على المشاركة بقوة في العملية التصويتية خاصة الشباب والمرأة، مشيرة إلى أن هذا هو اليوم الذي يثبت فيه المصريون أنهم يد واحدة.
وقالت الوزيرة: إن مشاركة المصريين في الانتخابات الرئاسية رسالة للعالم والمؤسسات الدولية والمستثمرين في الخارج بأن الشعب المصري يمارس حقوقه السياسية بكل حرية ونزاهة، ويجتاز أية تحديات من أجل استكمال بناء مصر الجديدة.
وقدمت الدكتورة سحر نصر الشكر للمواطنين على وعيهم بمسئوليتهم تجاه بلدهم، مؤكدة أن الشعب المصري هو الذي يحدد مستقبله، موضحة أن استقرار مصر بجانب الإصلاحات التشريعية الأخيرة كل هذا يساهم في جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية إلى مصر مما يحسن النمو الاقتصادي ويوفر فرص عمل للمصريين وخاصة الشباب والمرأة.
وأشارت الوزيرة إلى أن المرحلة المقبلة تحتاج من الجميع إلى التعاون لتحقيق تطلعات وطموحات الشعب المصري، مؤكدة أن الفترة المقبلة ستشهد جني ثمار برنامج الإصلاح الاقتصادي.
وقدمت الوزيرة الشكر والتقدير للقوات المسلحة والشرطة المصرية على دورهم في تأمين الانتخابات والحفاظ على سلامة وأمن مصر.
وفي السياق ذاته، أكدت الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، أن المشاركة في العملية الانتخابية تعد أبلغ رد على الإرهاب، موجهة رسالة إلى جموع المواطنين بضرورة الحفاظ على الوطن والنزول إلى الانتخابات.
جاء ذلك خلال إدلاء الدكتورة إيناس عبدالدايم بصوتها في الانتخابات الرئاسية بلجنة مدرسة القرية السياحية الأولى بالحي المتميز بمدينة 6 أكتوبر، حيث حرصت الوزيرة على الوقوف في طابور الناخبين انتظارًا لدورها ورددت مع الناخبين تحيا مصر.
وأعلنت عبدالدايم عن سعادتها بالإقبال الجماهيري على صناديق الانتخاب، مشيرة إلى أن فكرة الديمقراطية باتت جزءا من ثقافة المواطن المصري.
كما أدلى وزير الداخلية مجدي عبد الغفّار بصوته في الانتخابات الرئاسية بمدرسة الشهيد هشام عبدالعزيز عزب بمنطقة مدينة نصر بالقاهرة.
وأكد الوزير حرصه على الإدلاء بصوته في الانتخابات انطلاقا من واجبه الوطني.. موضحا أن مجريات العملية الانتخابية بكل المحافظات تشهد حالة من الاستقرار الأمني وأن أجهزة الوزارة بالتنسيق مع القوات المسلحة اتخذت كافة الإجراءات لتهيئة الأجواء للمواطنين لممارسة حقهم الدستوري.
وأدلى عمرو الجارحي وزير المالية بصوته في الانتخابات الرئاسية بمدرسة (الأورمان) بمنطقة العجوزة.
وقال وزير المالية - في تصريح عقب الإدلاء بصوته - "إن التصويت في الانتخابات العامة هو واجب حتمي على كل مواطن تجاه وطن عظيم يستحق من الجميع أن يقوم بواجبه ومسئولياته في سبيل رفعته واستقراره وبناء مستقبل أفضل يفخر به كل مصري.. مؤكدا أن التصويت حق كفله الدستور لكل مواطن مصري يجب أن يحافظ عليه لأنه قمة الممارسة الديمقراطية التي نتطلع جميعا لإرساء مبادئها في كافة مناحي الحياة".
ودعا الوزير، المصريين إلى النزول والإدلاء بأصواتهم بكثافة في الانتخابات، مشددا على أن انتخاب رئيس الجمهورية أهم خطوات بناء مؤسسات الدولة الدستورية، وهو مرحلة مهمة لاستكمال ما تم تحقيقه من إنجازات وتحقيق استراتيجية مصر 2030.
وأضاف أن نجاح الانتخابات يعد رسالة للعالم علي عزم وتصميم المصريين على استكمال مرحلة البناء والاستقرار ومواجهة التحديات التي تواجه المجتمع مع الحرص على تسريع وتيرة الإنتاج وإيجاد فرص عمل حقيقية لشبابنا.
"
من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟

من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟