رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

نداء الوطنية يجذب آلاف المصريين أمام اللجان بالخارج.. إقبال كثيف من اليوم الأول.. "المصريين بالخارج": "الوطن نادانا فلبينا النداء".. والسفراء: الإقبال كثيف ومشرف

السبت 17/مارس/2018 - 05:38 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
عزت عبد الرحيم
طباعة
ما زال المصريون يبهرون العالم داخل وخارج البلاد بتكاتفهم وبوطنيتهم التي يضرب بها المثل، فقد شهدت اللجان الانتخابية بالخارج منذ الصباح الباكر إقبالا كثيفا من قبل الناخبين المصريين، الذين حرصوا على المشاركة في العملية الانتخابية والإدلاء بأصواتهم.
نداء الوطنية يجذب
كما حرصت المرأة المصرية في مختلف دول للعالم على تقدم الصفوف خلال عملية الاقتراع فى اللجان المختلفة، والتي شهدت تنظيما كبيرا ساهم في خروج المشهد الافتتاحي للانتخابات بمظهر حضاري يعبر عن مصر والمصريين.
بينما حرص الشباب في مساعدة كبار السن للإدلاء بأصواتهم، وقاموا بتوزيع زجاجات المياه والعصائر للناخبين، حاملين الأعلام المصرية التي تزين اللجان من الداخل والخارج لتزيد المشهد جمالًا.
فتحت السفارات المصرية أبوابها في الدول العربية والأجنبية أمام المصريين المقيمين الخارج للتصويت في الانتخابات الرئاسية المصرية المزمعة في البلاد الشهر الجاري.
وتوافدت حشود الناخبين المصريين منذ الساعة السابعة من صباح أمس الجمعة بتوقيت الكويت، على السفارة المصرية للإدلاء بأصواتهم فى الانتخابات الرئاسية التى انطلقت اليوم للمصريين فى الخارج وتستمر حتى 18 مارس الجاري.
واحتفل الناخبون أمام اللجنة على أنغام نشيد الصاعقة "قالوا إيه"، حاملين الأعلام المصرية، وسط أجواء من البهجة المفعمة بالوطنية.
 السفير المصري لدى
السفير المصري لدى الكويت طارق القوني
وأكد السفير المصري لدى الكويت طارق القوني، أن أعداد الناخبين أمام مقر السفارة فى تزايد مستمر منذ الصباح الباكر، واصفًا سلوك الناخبين والتزامهم بالقواعد التى وضعتها السفارة خلال العملية الانتخابية بـ"المشرف".
وأعرب القوني، في تصريح، عن توقعه بارتفاع نسبة المشاركة بشكل كبير من قبل الناخبين، خاصة وأن الساعات الأولى من فتح باب التصويت، شهدت حشودا هائلة من الناخبين، الذين توافدوا على مقر السفارة منذ الساعة السابعة.
وحرص سفير مصر لدى الكويت، على المرور على طوابير الناخبين الممتدة لأكثر من 300 متر خارج مقر السفارة، الذين قاموا بمصافحته والتقاط الصور التذكارية برفقته، مرددين (تحيا مصر.. تحيا مصر).
بينما شهدت السفارة المصرية في أبوظبي والقنصلية العامة بدبي إقبالا كثيفا من المصريين للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية لعام 2018، وذلك فى الساعات الأولى من فتح اللجان حيث ظهر المصريون في موقف مشرف رافعين أعلام مصر.
فيما ارتدت عدة أسر زيًا موحدًا يحمل شعار تحيا مصر، فيما حرصت العديد من السيدات المسنات على الذهاب للأدلاء بأصواتهن على كراسي متحركة، فيما قام عدد من المصريين المتطوعين بتوفير أتوبيسات لنقل الناخبين.
اما عن المارثون الانتخابي بجده، فقد بدأ بمشاركة كثيفة خاصة من فئة الشباب منذ الساعة التاسعة صباحًا، لشعورهم بضرورة استكمال الرئيس عبد الفتاح السيسي ما تم من إنجازات.
نداء الوطنية يجذب
وفتحت السفارة المصرية في الصين أبوابها أمام المصريين للإدلاء بأصواتهم فى تمام الساعة التاسعة صباحًا بتوقيت الصين، الثالثة بتوقيت القاهرة، كما أدلى السفير المصري أسامة المجدوب بالصين بصوته منذ الصبح الباكر وناشد المصريين بأهمية المشاركة فى العملية الانتخابية.
ومن جانبه قال السفير أيمن كامل السفير المصري في اليابان، إن سفارة مصر في العاصمة اليابانية "طوكيو" انتهت من استعداداتها لاستقبال الناخبين المصريين في اليابان، حيث بدأت عملية الاقتراع في انتخابات الرئاسة لعام 2018 في تمام الساعة الثانية صباحًا بتوقيت القاهرة مؤكدًا أن هناك مشاركة بكثافة وخاصة من فئة الشباب منذ الساعة التاسعة صباحًا.
أما عن باريس فهناك تسهيلات كبيرة من جانب السفارة المصرية بباريس، حيث سمح السفير بتصويت أصحاب الجوازات المنتهية، كما أنه يستقبل كل المشاركين في التصويت بنفسه، مضيفًا أن الشرطة الفرنسية تقوم بعمل جيد فيما يخص تأمين السفارة والتيسير على المشارك.
وبالنسبة لـ "ماليزيا" فرغم عدد المصريين هناك إلا أنهم حرصوا على المشاركة الانتخابية، وأكد السفير المصري جمال متولى لدى ماليزيا على أنه لا يوجد أى عقبات تعرقل العملية الانتخابية، وهناك تسهيلات للناخبين وأن اللجان مهيئة تمامًا لاستقبال الناخبين، متابعًا "قدمنا بعض المشروبات والمأكولات الخفية، للناخبين بعد الإدلاء بأصواتهم".
نداء الوطنية يجذب
تشارك الأسر المصرية فى عملية التصويت بالانتخابات الرئاسية التى فتحت أبوابها خلال الساعات القليلة الماضية على الرغم من محاولات الدوحة عرقلة سير العملية لانتخابية ووضع عراقيل لمنع المصريين من المشاركة.
ورغم محاولات الدوحة في عرقلة سير العملية الانتخابية ووضع عراقيل لمنع المصريين من المشاركة في العملية الانتخابية، ومنع الباصات العامة من نقل الناخبين المصريين إلى اللجان، إلا أن المصريين حرصوا على الوصل إلى اللجان بكل الوسائل المتاحة للإدلاء بأصواتهم.
كما أن الآباء والأمهات أصروا على حضور أبنائهم معهم لكى يتعودوا على ممارسة حقوقهم السياسية عند بلوغهم السن القانونية.
بينما احتشد أبناء الجالية المصرية بإيطاليا أمام لجان الانتخابات، تزامنا مع انطلاق العرس الديمقراطي، حيث توافد أعداد كبيرة من أبناء الجالية فى روما، للمشاركة والإدلاء بأصواتهم فى الانتخابات الرئاسية.
واحتفى المصريون فى روما، بالعرس الانتخابي رافعين أعلام مصر، معبرين عن سعادتهم بالمشاركة فى الانتخابات الرئاسية، والإدلاء بأصواته.
وطالب المصريين الذين قاموا بأدلاء أصواتهم منذ الصباح كل المصريين بالخارج وداخل البلاد بضرورة النزول والاحتشاد أمام صناديق الاقتراع من أجل تلبية نداء الوطن.
"
برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟

برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟