رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads
اغلاق | Close

جمارك "الصادر" بالدخيلة تضبط محاولة تصدير وهمي

الثلاثاء 20/فبراير/2018 - 10:13 م
البوابة نيوز
نانجي السيد
طباعة
تمكن رجال الإدارة العامة لجمارك الصادر بالدخيلة برئاسة مصطفى الغرباوي مدير عام الجمرك من ضبط محاولة تصدير وهمى قامت بها إحدى الشركات بالمخالفة لقانون الجمارك رقم 66 لسنة 1963 وتعديلاته وقانون الاستيراد والتصدير رقم 118 لسنة 1975 وتعديلاته.
وأثناء قيام اللجنة الجمركية بالوردية المسائية باللوجستية الثانية برئاسة الدكتور ياسر يسرى مدير اللوجستية ورضا عثمان مدير جمرك الصادر ومحمد عبد المعطى مدير التعريفة وصبري الصاوي مدير الحركة وأحمد عبد الحميد مدير الحركة بإنهاء إجراءات الكشف والمعاينة لمشمول الحاوية رقم UETU232757/1 بيان جمركى رقم 1837 لسنة 2018 بنظام إعادة التصدير لإحضار البديل الصالح بدون رد رسوم باسم شركة ه. إ. ل عن صنف سبق ورودة بالبيان جمركى وارد نهائى رقم20261 فى 2017/8/21 والصنف طبقًا للمستندات عبارة عن 5 بالته بوزن إجمالي 3049 كجم مصدرة للجزائر ومقدم عنه فاتورة رقم 02/2018EHP مختومة بموافقة الهيئة العامة للإستثمار بلا مانع من التصدير لاستيراد البديل الصالح لعدد 2 وحدة تبريد و5 تانك هواء سعة 50 لترا.
وبالمعاينة الفعلية تبين وجود1 وحدة تبريد كاملة بلوازمها و1 تانك هواء سعة 50 لتر منشأ تركي مخالفا بذلك الكمية الواردة بالمستندات وبعجز مقداره عدد 1 وحدة تبريد وعدد 4 تانك هواء سعة 50 لترا وهو ما يعنى قيام الشركة المذكورة بعملية تصدير وهمي بهدف التدليس على رجال الجمارك والتهرب من سداد الضرائب والرسوم الجمركية على تلك الوحدات حال ورودها والإفراج عنها كبديل صالح بدون سداد الضرائب والرسوم الجمركية.
وبلغت القيمة الجمركية 133 ألفا و46 جنيها، كما بلغت التعويضات المستحقة 73 ألفا و262 جنيها، وبمواجهة المسئول عن الشركة أقر بالمخالفات وطلب التصالح مع الجمارك وقام بسداد المستحقات، وقرر عادل حسن رئيس الإدارة المركزية لجمارك الدخيلة اتخاذ الإجراءات القانونية والتحفظ على المضبوطات وإخطار الجهات المختصة.
يأتي ذلك تنفيذًا لتعليمات الدكتور مجدي عبدالعزيز رئيس مصلحة الجمارك والعدوى مصطفى بتشديد الرقابة على المنافذ الجمركية وإحباط كافة محاولات التهرب الجمركي.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟