رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

من الخوف ما قتل.. شاب يدفع حياته ثمنًا لإجرام شقيقه "بذرة".. وشاهد عيان: المتهم كان يدافع عن أسرته

الأحد 24/ديسمبر/2017 - 08:40 م
البوابة نيوز
شيماء مدحت
طباعة

شهدت منطقة السبع بنات التابعة لدائرة قسم شرطة مصر القديمة، مشاجرة راح ضحيتها شاب عشرينى يدعى "عادل" طعنا بالبطن، على يد عامل خردة وسائق سيارة "كارو"، فى مشاجرة، فيما تبدو الواقعة منذ الوهلة الأولى مجرم تجرد من الإنسانية وقتل الشاب دون رحمة، ولكن بالبحث خلف الواقعة تبين أن لها أبعادا أخرى.

من الخوف ما قتل..

انتقلت "البوابة نيوز" إلى محل الواقعة، ومن أمام منزل "على" عامل خردة ومنذ النظرة الأولى تعلم أن ما وقع مشاجرة كبيرة، وبالسؤال عن أصحاب المنزل تبين أنه لا يوجد أحد، لأن الأجهزة الأمنية ألقت القبض عليهم بتهمة قتل الشاب، وبمقابلة نجل عم المتهم، قال: إنه كانت هناك مشاجرة وقعت منذ عدة أيام مع شاب يدعى "بذرة " شقيق المجنى عليه، وبين "البطل" عامل بشركة الكهرباء، قام على إثرها الأول بطعن الثانى مما أدى إلى دخوله العناية المركزة، فى حالة خطرة وغير مستقرة، وأثناء ذلك تدخل "جمال لفض المشاجرة حقنا للدماء ومنع سقوط مصابين جدد، ولكن اسرة "بذرة" تعاملوا معه كطرف للمشاجرة، فقاموا بجمع أسلحة نارية وبيضاء وتوجه "بذرة وشقيقه المجنى عليه و10 آخرين من أصدقائه، إلى منزل "المتهم " جمال، الذى يقطن معه بذات الشارع، وقاموا بالهجوم عليه أثناء جلوسه أمام المنزل.

ويكمل أحد الجيران قائلا: عندما جاءوا وفور رؤية جمال لهم قام باحضار "طفاية حريق " وسلاح نارى، وفتحها فى وجههم لمنعهم من الدخول على زوجته وأبنائه، وعندما عجز عن منعهم، قامو باقتحام المنزل وتكسيره من الداخل، فقام المتهم بطعن المجنى عليه "عادل " شقيق "بذرة" الكبير، بطعنه نافذة ببطنه" أودت بحياته، وفر هاربا، وبعد علمه بوفاة المجنى عليه سلم نفسه لرجال المباحث.

كما أشار الشاهد إلى أن عائلة المجنى عليه معروفة بتجارة المواد المخدرة، وأن شقيقه سبق ان اتهم فى قضايا مخدرات وشروع فى قتل، ومنذ ايام قليلة طعن شخص ويرقد بين الحياة والموت وانه سبب اشتعال المشاجرة منذ البداية.

وأضاف الشاهد أن زوجة المتهم وأبناءه تركوا المنزل وهربوا لمنزل أحد أقاربهم، فيما قامت قوات الأمن بإلقاء القبض على والد المتهم وزوجته.

من الخوف ما قتل..

وعلى الجانب الآخر قالت أسرة المجنى عليه، إن يوم الواقعة كان هناك شاب غريب يركن دراجته داخل شارع المتهم، وفى ذات الوقت حضر نجلهم الصغير "أدهم" وشهرته" بذرة" إلى الشارع لركن الدراجة الخاصة به فاصطدمت بها وتبين أنه صديق لجمال "المتهم"، فخرج وظن أنه من أسقطها فتشاجر معه، وقام بضرب والدها واشتعلت المشاجرة بينهم، وقام جمال بطعن نجلهم "عادل"، وتوفى قبل وصوله إلى المستشفى.

وكشفت مناظرة التى أجرتها نيابة حوادث جنوب القاهرة كلية برئاسة المستشار أحمد معاذ مدير النيابة، أن الجثة أن المجنى عليه مصاب بطعنه نافذة من البطن، خرجت من الظهر، وأودت بحياته على الفور، وأمرت النيابة بتشريح جثة المجنى عليه ثم تسليمه لذويه لدفنه.

وانتقل فريق من النيابة بصحبة المتهم، وعدد من رجال المباحث الى مكان الواقعة لإجراء المعاينة التمثيلية وكيفية ارتكابه للواقعة.

كما أمرت نيابة حوادث جنوب القاهرة الكلية بحبس 6 متهمين منهم جمال ووالده وزوجة والده وثلاثة آخرين من أسرته على ذمة التحقيقات، ووجهت للأول تهمة القتل، والآخرين التشاجر وحمل أسلحة والاشتراك فى قتل آخر.

كانت البداية بتلقى تلقى قسم شرطة دار السلام بلاغ من أهل منطقة السبع بنات، يفيد بنشوب مشاجرة ومصرع عامل بسبب خلاف على ركن دراجة بخارية، وعلى الفور انتقلت قوات الشرطة من قسمى شرطة دار السلام ومصر القديمة إلى مكان الواقعة.

وأسفرت التحريات الأولية لأجهزة الأمن عن صحة البلاغ، وتبين نشوب مشاجرة بين 6 أشخاص وعامل بسبب ركنه دارجة بخارية، استخدام فيها المتهمون الأسلحة البيضاء، مما أدى لمقتل العامل، وألقت قوات الشرطة القبض على المتهمين، وحرر محضر رقم 4527 لسنة 2017.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟