رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

10 معلومات عن أنفاق قناة السويس الجديدة

السبت 23/ديسمبر/2017 - 09:26 ص
البوابة نيوز
نصر عبده - سحر ابراهيم
طباعة
جاء قرار القيادة السياسية بإنشاء أنفاق للسيارات أسفل قناة السويس بكل من شمال الإسماعيلية وجنوب بورسعيد لتكون شرايين حياة جديدة لتسهيل حركة النقل والتجارة من وإلى سيناء.
وانطلقت الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة لتنفيذ المشروع فور تكليف الرئيس عبدالفتاح السيسي، بتنفيذ تلك الأنفاق بأموال وأيدي وسواعد المصريين بالتعاون مع (4) شركات وطنية مصرية لتنفي كل الأعمال (بتروجت وكونكورد بأنفاق شمال الإسماعيلية – المقاولون العرب وأوراسكوم بأنفاق جنوب بورسعيد).. كما أمر الرئيس بتدبير ماكينات حفر الأنفاق لتكون مملوكة للقوات المسلحة لترشيد تكلفة التنفيذ.
قامت الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بدراسة ومقارنة مواصفات جميع ماكينات حفر الأنفاق المستخدمة عالميا حتى وقع الاختيار على الشركة الألمانية (هنركرشت).. وتم مفاوضة الشركة لتخفيض التكلفة بنسبة 25%. وتم التعاقد معها على تصنيع وتوريد عدد 4 ماكينة حفر أنفاق كاملة بالمعدات المساعدة (مصنعى الحلقات الخرسانية – مصنعى تسليح الحلقات الخرسانية – محطتى توليد الطاقة – محطتى فصل وتنقية البنتونيت – محطتى خلط الخرسانة – محطتى الهواء المضغوط – محطتى خلط مادة الحقن) وتدريب نحو 40 مهندسا بالإضافة لقيام الشركة بالمعاونة في الإشراف على أعمال الحفر.
تم استلام مواقع العمل بنهاية فبراير 2015 ثم توالى وصول ماكينات حفر الأنفاق اعتبارا من نوفمبر 2015 حتى مارس 2016 وتم تجميعها بمواقع العمل بأيدي المهندسين والفنيين والعمال المصريين بإشراف الشركة الألمانية المسئولة عن عملية تركيب وقيادة الماكينات أثناء أعمال الحفر لمسافة 100 متر حيث بدأ الحفر في يونيو 2016 باستخدام الماكينات بسواعد مصرية 100%.
وقد تم التعاقد مع شركات عالمية لتقديم الاستشارات الفنية لتحقيق قيمة مضافة للمشروع. ومن بينها شركة ARCADIS الهولندية كمكتب استشارى لأعمال التصميمات وشركة CDM Smith الألمانية كمكتب استشارى لأعمال المراجعة على التصميم والإشراف على التنفيذ وشركتى CMC الإيطالية وHERRENKNECHT الألمانية للدعم الفنى في تنفيذ الانفاق.
وقامت الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بالتعاون مع الشركات الوطنية بإنشاء المصانع والمحطات المكملة لأعمال التنفيذ بكل موقع واشتملت « مصنعين لإنتاج الحلقات الخرسانية لتصنيع حلقات تبطين جسم النفق ومصنعين لتسليح الحلقات الخرسانية ومحطتى توليد الطاقة (قدرة المحطة 18 ميجا وات) ومحطتى فصل وتنقية البنتونيت (قدرة المحطة 2800 م 3 / ساعة) ومحطتى خلط الخرسانة ومحطتى الهواء المضغوط (قدرة 11 بار ) ومحطتى خلط مادة الحقن (قدرة المحطة إنتاج 30 م3 / ساعة من الجروات بالإضافة إلى خزانات مياه أرضية عدد 4 خزانات كل سعة 6000 م 3)».
تم التعاقد مع تحالف شركتى (بتروجت - كونكورد) للتنفيذ. ويتكون المشروع من نفقى سيارات (كل نفق يخدم اتجاه مرورى واحد) تمر أسفل قناة السويس بشمال الإسماعيلية عند الكيلو 73.250 ترقيم قناة. إجمالي طول النفق الواحد 5820 مترا (4830 مترا باستخدام ماكينات الحفر TBM – 990 م باستخدام الحفر المكشوف) متضمنة (عدد 4 آبار للصيانة "تشمل عدد 2 بيارة تهوية في كل بيارة صيانة") – عدد 4 ممرات هروب عرضية (يتم ربط النفقين بمجموعة من الممرات العرضية المتكررة كل 1000 م من طول النفق والتي تستخدم في عمليات إخلاء الأفراد في حالات الطوارئ).
وقد تم إنشاء مصنع إنتاج الحلقات الخرسانية على مساحة 14500 م2. بطاقة إنتاجية قصوى 15 حلقة كل يوم منطقة لتخزين المنتج على مساحة 25900 م2 تكفى لتخزين 928 حلقة خرسانية تتكون الحلقة الخرسانية الواحدة من (9 قطع Segments) بإجمالي كمية 45 م3 خرسانة و4.5 طن حديد (إجمالي وزن الحلقة 112 طنا).
تم التعاقد مع تحالف شركتى (أوراسكوم – المقاولون العرب) للتنفيذ. ويتكون المشروع من نفقى سيارات (كل نفق يخدم اتجاه مرورى واحد) تمر أسفل قناة السويس بجنوب بورسعيد عند علامة الكيلو 19.150 ترقيم قناة.
ويشمل إجمالي طول النفق الواحد 3920 مترا (2851 م باستخدام ماكينات الحفر TBM – 1069 م باستخدام الحفر المكشوف) متضمنة (عدد 4 آبار للصيانة "تشمل عدد 2 بيارة تهوية في كل بيارة صيانة" – عدد 4 ممرات هروب عرضية "يتم ربط النفقين بمجموعة من الممرات العرضية المتكررة كل 1000 م من طول النفق والتي تستخدم في عمليات إخلاء الأفراد في حالات الطوارئ" ). كما تم إنشاء مصنع إنتاج الحلقات الخرسانية على مساحة 10000 م 2.. بطاقة إنتاجية قصوى 15 حلقة كل يوم..وجرى كذلك عمل منطقة لتخزين المنتج على مساحة 20310م2 تكفى لتخزين 700 حلقة خرسانية.
الجدير بالذكر أن السواعد المصرية تمكنت من حفر أول نفق باستخدام ماكينة الحفر المصرية والتي وصلت لآخر الفتحة المحددة لأول نفق أسفل قناة السويس والذي يمتد طوله 4 كيلومترات ومن المفترض أن ينتهى فعليا خلال الشهور القليلة المقبل بعد إنهاء كافة الأعمال.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟