رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

الجيش والشرطة يثأران من قتلة الساجدين في مسجد الروضة.. ضبط وتصفية 25 إرهابيًا في 3 محافظات وإحباط مخطط لاستهداف الكنائس

الثلاثاء 28/نوفمبر/2017 - 05:46 م
المضبوطات
المضبوطات
نصر عبده - محمد الديسطي
طباعة
بعد 4 أيام تقريبًا على المجزرة الإرهابية التي ارتكبها أعداء الدين والوطن في مسجد الروضة بمدينة بئر العبد بشمال سيناء، والتي راح ضحيتها أكثر من 300 شخص، إضافة إلى إصابة العشرات خلال صلاة الجمعة، فقد تمكنت قوات الجيش والشرطة من ضبط وتصفية 25 عنصرًا إرهايبًا خطرًا بنطاق محافظات الإسماعيلية وشمال سيناء ومدينة العاشر من رمضان. 
صرح المتحدث العسكري أنه فى إطار الجهود المكثفة للقوات المسلحة فى مكافحة النشاط الإرهابى، تمكنت قوات إنفاذ القانون بالجيش الثالث الميدانى من القضاء على (3) فرد تكفيرى والقبض على (5) آخرين وضبط عربة ربع نقل بها كمية كبيرة من المواد التى تستخدم فى تصنيع العبوات الناسفة بوسط سيناء، فضلًا عن تدمير (8) أوكار وعربة دفع رباعى و(3) دراجة نارية خاصة العناصر التكفيرية، كما تم ضبط عربة نقل محملة بكمية كبيرة من المواد المخدرة. 
وتواصل قوات الجيش الثالث الميدانى جهودها للقضاء على العناصر التكفيرية والإجرامية بوسط سيناء. 
وعلى صعيد آخر تمكنت وزارة الداخلية اليوم من ضبط أخطر 6 عناصر إرهابية بمحافظة شمال سيناء وتصفية 11 إرهابيا اختبأوا بمزرعة بمحافظة الشرقية.
وأضاف البيان أنه انطلاقًا من جهود وزارة الداخلية لإجهاض مخططات التنظيمات الإرهابية الرامية إلى دفع عناصرها لتصعيد نشاطهم العدائى المسلح بهدف تقويض دعائم الأمن والاستقرار بالبلاد، فقد تمكن قطاع الأمن الوطنى من رصد تحرك لبعض قيادات المجموعات الإرهابية بشمال سيناء، يستهدف تنفيذ سلسلة من العمليات العدائية ضد المنشآت الهامة والحيوية ودور العبادة المسيحية للتأثير سلبًا على الأوضاع الأمنية والاقتصادية بالبلاد فضلًا عن تكليف بعضهم بتوفير وسائل الدعم اللوجيستى لعناصر الرصد والتنفيذ.
وقد أسفرت جهود البحث والمعلومات عن تحديد مجموعة من تلك العناصر والأوكار التى يستخدمونها للإختباء والتدريب وتخزين أوجه الدعم اللوجيستى تمهيدًا لتهريبها إلى المجموعات الإرهابية بشمال سيناء، وتم عقب إستئذان نيابة أمن الدولة العليا توجيه ضربة أمنية موسعة لهم وضبط عدد (6) منهم وهم كلٍ من (الحسن محمد حسن محمد موسى – الحسين عبدالحكيم عبدالخالق – عبدالحكيم عبدالغفار عبدالخالق – الحسن عبدالحكيم عبدالخالق – عبدالرحمن محمد موسى – حسن عبدالناصر حسن يوسف حجاب). 
كما تم استهداف وكرين بمدينتى (الإسماعيلية – العاشر من رمضان) لتخزين الأجهزة والمعدات المُعدة للتهريب لشمال سيناء وعُثر بهما على ("238" جهاز لاسلكى ماركة موتورلا – عدد "227" شاحن – كمية كبيرة من قطع الغيار الخاصة بالأجهزة اللاسلكية).. فضلًا عن مداهمة إحدى المزارع بمنطقة جلبانة بمحافظة الإسماعيلية والتى إتخذتها تلك العناصر وكرًا تنظيميًا للإيواء والتدريب ومنطلقًا لتنفيذ عملياتهم العدائية، وحال قيام القوات بمحاصرة المنطقة المحيطة بالمزرعة قامت العناصر الإرهابية المتواجدة بداخلها بإطلاق أعيرة نارية تجاه القوات بكثافة مما دفعها للتعامل معهم وأسفر ذلك عن مصرع عدد (11) عنصر (جارٍ تحديدهم) والعثور على العديد من المضبوطات على نحو التالى:
عدد ( 3 بندقية آلى – 1 بندقية F.N – 1 بندقية خرطوش – 1 طبنجة – 1 فرد خرطوش محلى الصنع – 4 عبوات بدائية الصنع – 2 عبوة صاج بداخلها مادة متفجرة ورمان بلى – 8 مفجر قنابل – 10 عبوات ماسورة معدة للاستخدام – 30 طبة انفجارية –
مجموعة من الفتيل بادىء الإشتعال – كمية كبيرة من الذخيرة مختلفة الأعيرة – 10 أجهزة لاسلكى – مجموعة من الأجولة والأكياس بها مواد "بارود أسود – نترات – كبريت أصفر").
كما أسفرت الجهود عن تحديد شبكة من المهربين المتورطين فى توفير الأجهزة اللاسلكية والدعم اللوجيستى للمجموعات الإرهابية بشمال سيناء حيث أمكن ضبط عدد 3 منهم.. وبتفتيش محل إقامتهم ومحل عمل أحدهم "فى الإطار القانونى" عثر على الآتى ( 71 جهاز لاسلكى ماركة موتورلا – 267شاحن – كمية كبيرة من قطع الغيار الخاصة بالأجهزة اللاسلكية – 16 كرتونة بها قطع غيار دراجات بخارية معدة للتهريب لصالح المجموعات الإرهابية بشمال سيناء) وجارٍ استمرار العمل على كشف وتحديد مصادرها.
تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة، وتوالى نيابة أمن الدولة العليا مباشرة التحقيقات.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟