رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

"الكنائس" تندد بالحادث.. وتطالب بتفعيل المجلس الأعلى للإرهاب

الجمعة 24/نوفمبر/2017 - 09:07 م
الدكتور القس أندريه
الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر
ريمون ناجى
طباعة
بيت الله.. أصبحت مقصد الإرهابيون، واستهداف المصليين استباحة لدماء الأبرياء، حادث أصاب استياء المصريين من استهداف الغادرين للمصلين بمسجد الروضة في شمال سيناء بالعريش، والذي راح ضحيته العشرات وإصابة آخرين.
حالة استنكار وإدانات على جميع الأصعدة للأعمال الإرهابية، والتي طالت بيوت العبادة، الكنائس في صوت واحد ترفض وتدين استهداف المصلين.
القبطية الأرثوذكسية 
أدانت الكنيسة القبطية المصرية الأرثوذكسية، وعلى رأسها البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، التفجير الإرهابي، الذي استهدف مسجد "الروضة"، في منطقة بئر العبد بالعريش، اليوم الجمعة.
ونعت الكنيسة، بكل الحزن والأسى، شهداء الوطن الأبرار، مصلّين إلى الله أن يهب العزاء لأُسر الشهداء، والشفاء للمصابين والمجروحين، ودعت الله أن يرحم مصر ويدفع عنها هذا الإرهاب الوحشي الغاشم، الذي لم نعرف له مثيلًا من قبل، والذي تلفظه مصر بسماحتها وحضارتها العريقة.
الإنجيلية
كما أدان الدكتور القس أندريه زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر، الحادث الإرهابي، وأكد، في بيان له، اليوم الجمعة، أن هذا العمل الإرهابي الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين، أثناء أدائهم الصلاة، يهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في مصر، ويتنافى مع كل الشرائع والقيم والأعراف الإنسانية، مجددًا رفض كل أطياف المجتمع للإرهاب بكل أشكاله وصوره. 
وأضاف: "هذه الأعمال الإجرامية، التي تتعرض لها دور العبادة، من مساجد وكنائس، محاولات يائسة من أجل تعطيل مسيرة الوطن".
الكاثوليك
كما أدان البطريرك الأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الأقباط الكاثوليك بمصر، الهجوم الإرهابي، وصرح الأب هاني باخوم وكيل بطريركية الأقباط الكاثوليك بمصر أن غبطة البطريرك أكد على أهمية تفعيل المجلس الأعلى للإرهاب الذي نادى به الرئيس عبدالفتاح السيسى من قبل لمواجهة الفكر المتطرف والقضاء على مسببات الإرهاب.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟