رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

خطف واغتصاب وقتل.. 16 "توربينيًا" دمر حياة الأطفال

الثلاثاء 24/أكتوبر/2017 - 08:01 م
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
منتصر سليمان
طباعة
التوربيني، اسم تم إطلاقه على مجرم وزعيم عصابة، تخصص فى اغتصاب أطفال الشوارع وقتلهم، قتل ما يزيد على 32 طفلا بعد اغتصابهم بالاشتراك مع عصابته، وبعد القبض عليه، توقع الجميع أن تتوقف تلك الجرائم فى حق الأطفال ولكن كانت الكارثة، بتعدد التوربيني فى أكثر من منطقة بمحافظات مختلفة وبنفس الطريقة، إلى أن وصل أعدادهم ما يفوق الـ16 توربينيا بمصر.
وقد رصدت "البوابة نيوز" أكثر من حالة لاستخدام الاطفال فى التسول واغتصابهم فى اكثر من منطقة، فتم استخدام هؤلاء الاطفال فى التسول وفى كثير من الاحيان يتم اغتصابهم، مستغلين ضعف هؤلاء الاطفال وعدم قدرتهم على الدفاع عن انفسهم. 
وكانت منطقة الازبكية، شاهدة على ضبط "توربيني" استخدم 4 أطفال فى التسول واغتصبهم تحت تهديد السلاح، وذلك عقب هروبهم من ذويهم، وقام بالتعدي عليهم جنسيًا لإجبارهم على عدم العودة إلى أسرهم.
جرائم ذلك التوربيني وتعديه على الأطفال لم تتوقف، فقد قام باستدراج الأطفال عقب هروبهم من ذويهم من أمام محطة قطار رمسيس وقام باستغلالهم فى أعمال التسول واستجداء المارة نهارا ثم يقوم باغتصابهم ليلا تحت تهديد السلاح "موس" داخل القطارات المركونة أسفل كوبرى الليمون، ومحطة السكة الحديد.
وتبين من التحقيقات أن المتهم يدعى" محمد. ف" وشهرته محمد المحلاوى، 19 سنة، عاطل، ومقيم بمنطقة المحلة بمحافظة الغربية.
وشهدت محافظة الغربية، ظهور توربيني آخر قام باستغلال الأطفال وإجبارهم على التسول، بعد اختطافهم داخل شقة بقرية شبرا النملة مركز طنطا، حيث قام "محمد. ج" 58 سنة، باستخدام 10 أطفال تتراوح أعمارهم من 10 سنوات إلى 15 سنة فى التسول لصالحه وبيع المناديل مقابل إيوائهم داخل شقته المستأجرة.
ثم قام بالاعتداء عليهم جنسيا بعد قيامه بعرض أفلام جنسية عليهم من خلال 3 أجهزة كمبيوتر يمتلكها داخل الشقة، فيقوم بالاعتداء الجنسي بواقع من 3:4 مرات على كل طفل من الـ6 أطفال الذين كانوا يعيشيون معه داخل شقته.
وفشل فى الاعتداء الجنسى على 4 أطفال آخرين بعد قيامهم بالصراخ داخل الشقة أثناء محاولته ذلك، فخشى المتهم أن يسمعه الجيران ويفتضح أمره.
وفى محافظة البحيرة، قام شخص يدعى "شريف. م" وشهرته " شيكابالا " 20 سنة عاطل، باستغلال طفلين عقب هروبهم من أهليتهما وتعدى عليهما جنسيا وهتك عرضهما واستغلهما فى أعمال التسول.
وقام المتهم بالتعدى عليهما جنسيا وهتك عرضهما بالإكراه تحت تهديد سلاح أبيض، بمكان جهزه لهذا الغرض كائن بالرصيف الموازى لسور السكة الحديدية المطل على شارع رمسيس دائرة القسم، بقصد إرهابهما وإجبارهما على عدم العودة لأهلهم، مستغلا ضعفهما وحاجتهما مما يعد جريمة اتجار بالبشر.
وفى مدينة السادس من أكتوبر، سقط توربينى جديد فى قبضة الأجهزة الأمنية، بعد ارتكابه العديد من الجرائم، والتى اغتصب خلالها عشرات النساء وربات البيوت والأطفال، فهو لا يرحم ضعف طفلة ولا سن سيدة بلغت من العمر أرذله، فكلهن أصبحن بالنسبة إليه فريسة يخطط كل واقعة لاصطيادها بعناية فائقة.
لم يرحم المجرم الأطفال وبرائتهم، فالطفلة "حبيبة" صاحبة الـ 7 سنوات، سقطت ضحية من ضمن ضحايا "عشماوى" أكتوبر، فبعد تناولها الغداء أسرعت إلى أصدقائها لتلعب معهم بإحدى الحدائق الصغيرة أمام المنزل، وبعد أن اتفق الصغار على لعب "الاستغماية" أسرعت "حبيبة" إلى منطقة بعيدة لتختبئ من أعين أصحابها، حتى لا يتمكن أحد منهم من الإمساك بها، ولم تعلم أنها ستقع فى يد قاتل مغتصب لا يرحم أحد، فوجئت الطفلة بالمتهم يشهر سلاحا عليها، وكمم فمها واصطحبها إلى منطقة نائية واعتدى عليها جنسيا، وتركها وفر هاربا.
"
من ترشح لقيادة منتخب مصر؟

من ترشح لقيادة منتخب مصر؟