رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

"ماكينزي": 17.2 مليار دولار حجم عمليات الدمج والاستحواذ بالشرق الأوسط

الأحد 22/أكتوبر/2017 - 06:22 م
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
رامي الحضري
طباعة
ازدادت معاملات عمليات الدمج والاستحواذ الصادرة عن منطقة الشرق الأوسط عبر الأقاليم الصادرة من منطقة الشرق الأوسط من الربع الأول إلى الربع الثاني من عام 2017 ثلاثة أضعافها لتصل إلى 17.2 مليار دولار، وهي أعلى قيمة لمعاملة دمج واستحواذ صادرة منذ عام 2015، مما يعد عامًا قياسيًا لتلك العمليات عبر الأقاليم، ومع ذلك، انخفض عدد المعاملات بنسبة 41%، حيث تم إنجاز 10 معاملات فقط خلال الربع نفسه من العام.
وقال تقرير "بيكر مكنزي" حول عمليات الدمج والاستحواذ: إن الإمارات جاءت في صدارة الدول المستثمرة في المعاملات الصادرة عن منطقة الشرق الأوسط من حيث الحجم والقيمة، حيث تم إنجاز ما مجموعه ست معاملات بقيمة 16.6 مليار دولار،فيما جاءت البحرين وقطر في المرتبة الثانية والثالثة من بين أكبر الدول المقدمة للعطاءات من حيث الحجم والقيمة، حيث أنجزت البحرين ثلاث معاملات بقيمة 571 مليون دولار، وأنجزت قطر معاملة واحدة بقيمة 73 مليون دولار.
وكان قطاع المستحضرات الصيدلانية هو القطاع المتميز من حيث القيمة، ويرجع ذلك إلى إنجاز معاملة ضخمة بمبلغ 9.05 مليار دولار أمريكي لشراء شركة تطوير المنتجات الدوائية ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية، من جانب صناديق الثروة السيادية في أبوظبي وسنغافورة، وجاء قطاع النقل في المقدمة من حيث حجم المعاملات، مسجلًا تنفيذ ثلاث معاملات.
وكان قطاع الخدمات المالية أفضل القطاعات أداءً من حيث الحجم والقيمة في الربع الثاني من عام 2017، حيث شهد إنجاز ثلاث معاملات بقيمة مليار دولار أمريكي.
وقال: بالمقارنة مع الربع السابق من العام الجاري، انخفضت قيمة عمليات الدمج والاستحواذ عبر الأقاليم التي تستهدف منطقة الشرق الأوسط بنسبة 38% في الربع الثاني من عام 2017، حيث بلغت قيمة المعاملات 1.84 مليار دولار، وهو ما يمثل انخفاضًا بنسبة 73% عن الربع نفسه من العام الماضي.
واحتلت الامارات الدولة المستهدفة الأولى من حيث عدد المعاملات وقيمتها، حيث تم إنجاز ثلاث معاملات في مختلف القطاعات بقيمة 1.07 مليار دولار، وكانت فرنسا أكبر دولة مقدمة للعطاءات من حيث قيمة المعاملات في الربع الثاني من عام 2017، حيث دفعت شركة "إنجي" مبلغ 775 مليون دولار أمريكي للاستحواذ على حصة بنسبة 40% في شركة تبريد الصناعية التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقرًا لها.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟