رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"القفز هو الحل".. هربوا من مخاوفهم بالانتحار.. شاب خشي من السجن فألقى بنفسه من الشباك.. وأخرى تفقد حياتها بسبب فأر.. وهددها بالزواج بأخرى فانتحرت

الأربعاء 27/سبتمبر/2017 - 02:43 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
شيماء مدحت
طباعة
لم يعد لدى الكثير من الأشخاص القدرة على تحمل مصاعب الحياة ومخاطرها، حتى تلك المخاطر الصغيرة التي لا يخشاها الصغار، وأصبح الحل الوحيد لديهم هو الفرار الأبدي بالتخلص من حياتهم، قفزا في الهواء لينتهي بهم الأمر جثثًا على الأسفلت.
وترصد "البوابة نيوز" عددًا من وقائع القفز من الأدوار العليا بسبب الخوف أو الهروب من المواجهة.
خشي السجن فكان الموت مصيره
لقي موظف مصرعه بالبدرشين، بعد إلقائه نفسه من نافذة مكتب محاماة في الحوامدية.
صرحت نيابة البدرشين، تحت إشراف المستشار حاتم فضل المحامي العام لنيابات جنوب الجيزة، بدفن جثة موظف لقي مصرعه عقب إلقاء نفسه من نافذة مكتب محاماة بالحوامدية، وطلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة للوقوف على ظروفها وملابساتها.
استمعت النيابة لأقوال المحامي مالك المكتب، والذي أكد أن المتوفى قدم له توكيلا للدفاع عن ابنه المتهم في قضية ضرب، إلا أنه اكتشف أن التوكيل مزور، ما دفعه لتهديده بالإبلاغ عنه، حيث فوجئ بالموظف يلقي بنفسه من نافذة المكتب الكائن بالطابق الثاني، خشية القبض عليه.
وتبين لرئيس مباحث الحوامدية، أن المتوفى يدعي "م. ف"، وتم التوصل لعدد من شهود العيان، الذين أكدوا صحة أقوال المحامي، فحرر محضر بالواقعة، وأخطر اللواء هشام العراقي مدير أمن الجيزة، واللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، وباشرت النيابة التحقيق.
بسبب فأر
أقدمت ربة منزل على الانتحار وإلقاء نفسها من الدور الرابع، بعدما استيقظت من النوم ووجدت فأرا يسير بجانبها على السرير، وتم نقلها إلى المستشفى لتلقى العلاج.
كان المقدم محمد داود، رئيس مباحث قسم شرطة العمرانية، تلقى بلاغًا من غرفة النجدة بسقوط ربة منزل من علو، وتم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج، وعلى الفور انتقل ضباط المباحث لمكان الواقعة.
وبعمل التحريات تبين إصابة ربة منزل تبلغ من العمر 47 عامًا، مصابة بكسور وكدمات فى أماكن متفرقة من جسدها، بعد أن ألقت نفسها من الدور الرابع بسبب شعورها بالخوف لوجود "فأر" يسير بجانبها، ولا شبهة جنائية، وتم نقلها للمستشفى لتلقي العلاج.
وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وباشرت النيابة التحقيق.
هربت من مرضها بالموت
أقدمت ربة منزل على الانتحار وإلقاء نفسها من الدور الثاني بسبب إصابتها بمرض نفسي بالهرم.
تلقى المقدم محمد الصغير رئيس مباحث قسم شرطة الهرم بانتحار ربة منزل من الدور الثاني، على الفور انتقل ضباط المباحث لمكان الواقعة.
وبعمل التحريات تبين انتحار ربة منزل من الدور الثاني بسبب إصابتها بمرض نفسي، ولا شبهة جنائية، تحرر المحضر اللازم بالواقعة.
هددها بالزواج من أخرى
لقيت ربة منزل مصرعها بالبساتين بعد أن ألقت بنفسها من الدور الرابع.
انتحار ربة منزل، بعدما قفزت من الدور الرابع من العقار الذي تسكن به في منطقة البساتين، وعاينت النيابة جثة المجني عليها، وتبين وجود إصابات في الوجه واليدين، ولم يظهر عليها أي إصابات ظاهرية.
واستمعت النيابة إلى "صلاح.م" 49 سنة، زوج المجنى عليها، والذي أكد أن زوجته "سناء" 45 سنة، تعاني من مرض نفسي، وأنه كان على خلاف معها، وآخر تلك الخلافات أخبرها أنه سيتزوج عليها من أجل تقويمها، ولكنها قامت بالقفز من شباك المنزل.
وأمرت النيابة بدفن الجثة بعد تشريحها، لبيان سبب الوفاة، والتأكد من عدم وجود شبهة جنائية، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.
الاضطراب الانفعالي دفعها للقفز
وفي الطالبية انتحرت فتاة بإلقاء نفسها من الطابق التاسع، لإصابتها باضطراب انفعالي.
وكشفت تحريات النقيب أحمد صبري، معاون مباحث الطالبية، أن "روان.أ"، 15 سنة، كانت تعاني من مرض نفسي "اضطراب انفعالي"، وتخضع لجلسات علاج، إلا أنها خلال الفترة الأخيرة تدهورت حالتها.
وتبين أن الفتاة عقب سقوطها من شرفة المنزل بالطابق التاسع، أصيبت بكسور متفرقة بالجسم، وتم نقلها إلى مستشفى الهرم، وتوفيت عقب وصولها متأثرة بإصابتها.
"
من ترشح لقيادة منتخب مصر؟

من ترشح لقيادة منتخب مصر؟