رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

إبراهيم الصياد يهدد بمقاضاة منتج فيلم 3 يوليو بمؤتمر الشباب

الثلاثاء 22/أغسطس/2017 - 04:34 م
 إبراهيم الصياد رئيس
إبراهيم الصياد رئيس قطاع الاخبار سابقا
نبيلة صبيح
طباعة
كشف إبراهيم الصياد، رئيس قطاع الأخبار سابقا، والمتحدث باسم المنتدى المصري للإعلام، عن أن هناك من وصفهم بسارقي التاريخ حاولوا افتعال مواقف بطولية، وسيتم فضحهم وملاحقتهم قضائيا قريبا.
وأشار الصياد إلى قيام منتج الفيلم التسجيلى الخاص بالإعلامية الراحلة صفاء حجازى رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون الأسبق بتزييف الحقائق بعرض الفيلم أمام الرئيس بمؤتمر الشباب الذى أقيم مؤخرا بالإسكندرية وتحدث عن كواليس 3 يوليه، وقد تتضمن الفيلم على الكثير من الأخطاء.
وكتب الصياد، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك"، اليوم الثلاثاء، حرامية التاريخ مهما حاول البعض افتعال مواقف بطولية زائفة سيفضحون وسيلاحقون قضائيا قريبا، أتحدث عن منتج فيلم تسجيلي عرض أمام الرئيس عن كواليس 3 يوليه.
يذكر أن إبراهيم الصياد أكد خلال كتابه اللحظات الحاسمة، أن الوزير الإخواني صلاح عبدالمقصود رحل عن ماسبيرو في 2 يوليو، ولم يكن بالمبنى فى اليوم التالي، والذي سلم الشريط اللواء محسن عبدالنبي مدير الشئون المعنوية لصفاء حجازى حسب تعليمات الصياد، وأعطته للمخرج لإذاعته، وهذا ما جاء عكسه خلال الفيلم التسجيلى الخاص بالإعلامية الراحلة حجازى مما يعد تزييفا فى الحقائق وإغفالا لحق رئيس القطاع فى ذلك الوقت.
https://www.youtube.com/watch?v=dJMLT0VL-eg
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟