رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

ترامب يفاجئ العالم بزيادة القوات الأمريكية في أفغانستان.. الرئيس الأمريكي: لن نكرر خطأ العراق ونتركها للإرهابيين.. و"طالبان" ترد: نجهز مقبرة كبيرة لكم

الثلاثاء 22/أغسطس/2017 - 04:41 م
 القوات الأمريكية
القوات الأمريكية في أفغانستان -صورة ارشيفية
داليا الهمشري
طباعة
تبني الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، استراتيجية جديدة تجاه أفغانستان تقوم على زيادة عدد القوات الأمريكية هناك للحيلولة دون تحول أفغانستان إلى ملاذ آمن للمتشددين.


ترامب يفاجئ العالم
وقال الرئيس الأمريكي، خلال كلمة تليفزيونية في قاعدة عسكرية قرب واشنطن نقلتها "رويترز"، إن أعداء الولايات المتحدة في أفغانستان" يجب أن يعرفوا أنه ليس هناك مكان يختبئون فيه، وليس هناك مكان لا تصل إليه الأسلحة الأمريكية". 
وأكد ترامب أن القوات الأمريكية ستقاتل لتنتصر، إلا أنه لم يحدد جدولا زمنيا لوجود القوات الأمريكية في أفغانستان، كما لم يحدد ترامب عدد الجنود الذين سيتم إرسالهم.
وقال إنه يريد أن يغير النهج المعتمد على تحديد وقت للبقاء في أفغانستان إلى نهج آخر يعتمد على الظروف على الأرض، مضيفا أنه لن يحدد مواعيد، موضحًا أن انسحاب قوات الولايات المتحدة السريع من أفغانستان سيترك فراغا للإرهابيين يستغلونه، وأنه كان يريد في الأصل سحب القوات من هناك، لكنه قرر البقاء والقتال من أجل الفوز متحاشيا الأخطاء التي ارتكبت في العراق.، مضيفا: "أمريكا ستعمل مع حكومة أفغانستان، طالما رأت التزامًا وتقدمًا منها".


ترامب يفاجئ العالم
وتعتبر هذه الخطوة غير متوقعة من الرئيس الأمريكي الذي أكد مرارا وتكرارا أثناء حملته الانتخابية علي نيته الانسحاب من الحرب في أفغانستان بهدف تقليص الأموال الأمريكية المهدرة في هذه الحرب طويلة الأمد، إلا أنه برر هذه الخطوة بأن مستشاريه للأمن القومي أقنعوه بتعزيز قدرة الولايات المتحدة على منع حركة طالبان من الإطاحة بالحكومة التي تدعمها الولايات المتحدة في كابل.
وردا علي تصريحات ترامب، قالت حركة طالبان ردا على تصريحات الرئيس الأمريكي إن أفغانستان ستصبح "مقبرة أخرى" للولايات المتحدة إن لم تسحب قواتها.
ورحب الرئيس الأفغاني أشرف غني، بالاستراتيجية الجديدة للولايات المتحدة الأمريكية في بلاده، معتبرا الاستراتيجية الأمريكية الجديدة جزءا من جهود مكافحة الإرهاب في المنطقة.
وفيما يتعلق بالحليفة الأساسية للولايات المتحدة، رحبت بريطانيا اليوم الثلاثاء بالتزام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتكثيف الحملة العسكرية على متمردي حركة طالبان في أفغانستان، وتعهدت مع حلفاء أوروبيين آخرين بزيادة القوات لدعم الجيش الأفغاني في يونيو.
وقال وزير الدفاع البريطاني، مايكل فالون في بيان: "الالتزام الأمريكي محل ترحيب كبير"، وأضاف "خلال اتصالي بالوزير ماتيس أمس اتفقن على أنه برغم التحديات علينا إبقاء المسار في أفغانستان للمساعدة في بناء الديمقراطية الهشة وخفض تهديد الإرهاب للغرب".
وتابع قائلا: "من مصلحتنا جميعا أن تصبح أفغانستان أكثر ازدهارًا وأكثر أمنًا: ولهذا أعلنا زيادة قواتنا مجددًا في يونيو".
وعبر ترامب عن نيته تبني سياسات جديدة أيضا في باكستان مهددا بخفض المساعدات الأمنية إذا لم تتعاون بشكل أكبر في منع المتشددين من الإقامة على أراضيها، قائلا: "لا يمكن أن نسكت بعد الآن على ملاذات باكستان الآمنة، وإن لم تقف إلى جانب الأمريكيين ستفقد كثيرًا".
وأضاف "مازلنا ندفع لباكستان مليارات الدولارات - وهي في الوقت نفسه تؤوي المتشددين أنفسهم الذين نقاتلهم".
من جانبه، استنكر الميجور جنرال آصف غفور، المتحدث باسم الجيش الباكستاني، تصريحات ترامب، قائلا في تصريحات صحفية: "ليس في باكستان مخابئ للمتشددين".
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟