رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"فريدريك إنجلز".. مؤسس الفلسفة الماركسية

السبت 05/أغسطس/2017 - 06:00 ص
فريدريخ إنجلز
فريدريخ إنجلز
وسام زين الدين
طباعة

لم يكن يتخيل «كارل ماركس»، أن يراسله «فريدريك إنجلز»، الذي قرأ منشوراته الفلسفية، ولا أن تمتد النقاشات البريدية بينهما إلى أن يلتقيا بباريس، خارج حدود ألمانيا، حيث نشر كتابهما المشترك «العائلة المقدسة أو انتقاد النقاد»، قبل عام من صدور كتاب «حالة الطبقة العاملة في إنجلترا»، حيث وضعت الأسس للاشتراكية العلمية.

عاش «إنجلز»، في بروكسل وباريس، رابطًا دراسته العلمية بالنشاط العملي بين العمال الألمان في هاتين المدينتين، فتواصل مع رفيقه «ماركس»، بالمنظمة الألمانية السرية، المسماة «عصبة الشيوعيين»، التي عهدت لهما، بعرض المبادئ الأساسية للاشتراكية، التي قاما بصياغتها.

ولعل الحدث الأبرز بالعالم، في ذلك الوقت، كان ثورة عام 1848، التي اندلعت أولًا في باريس، ثم امتدت إلى البلدان الأخرى في أوروبا الغربية، فقد جعلت «ماركس» و«إنجلز»؛ يقرران العودة إلى بلادهما، إذ أصدرا «جريدة الراين الجديدة»، التي كانت تصدر في مدينة كولونيا، وكانا محور جميع المساعي الثورية الديمقراطية في «بروسيا»، وقد دافعا بأقصى درجات القوة والعزم عن مصالح الشعب والحرية ضد ما وصفوه بـ«القوى الرجعية»، غير أن الغلبة كانت لهذه القوى، فأوقفت الجريدة، وطرد «ماركس»، وانتزعت جنسيته البروسية خلال هجرته، أما «إنجلز»، فقد اشترك في انتفاضة الشعب المسلحة بـ3 معارك، وبعد الهزيمة؛ هرب إلى لندن عن طريق سويسرا.

لم يكن نشاط «ماركس» و«إنجلز»؛ بالمنفى، في ميدان العلم فقط، فقد أسس «ماركس»، في سنة 1864، «جمعية العمال العالمية»، التي قادها لمدة 10 سنوات، وكذلك أسهم «إنجلز» بقسط نشيط في شؤونها، أما «الجمعية العالمية»، التي كانت حسب فكرة «ماركس»، توحد «البروليتاريين»، من جميع البلدان، فقد كان نشاطها ذا أهمية كبرى، في تطور الحركة العمالية.

خلف «إنجلز» رفيقه «ماركس»، الذي رحل بلندن عام 1883؛ ليصبح بعده المستشار، والمرشد للاشتراكيين الأوروبيين، وظل في منصبه يتابع حركة الكفاح الثوري الفكري والاجتماعي إلى أن توفي في مثل هذا اليوم 5 أغسطس عام 1895 في لندن، تاركًا عددًا من المؤلفات المنفردة والمشتركة مع «ماركس»، منها «شيلنغ والرؤيا»، و«مساهمة في نقد الاقتصاد السياسي»، و«ظروف الطبقة العاملة في إنجلترا»، و«العائلة المقدسة»، بالاشتراك مع كارل ماركس، و«الإيديولوجية الألمانية»، بالاشتراك مع كارل ماركس، و«مبادئ الشيوعية»، و«بيان الحزب الشيوعي».

"
من ترشح لقيادة منتخب مصر؟

من ترشح لقيادة منتخب مصر؟