رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

أب يتخلص من نجليه أثناء تناول السحور في الهرم

الخميس 08/يونيو/2017 - 09:24 م
المتهم
المتهم
سمر فتحي
طباعة

رزقهما الله بطفلين، لكن نشبت بينهما خلافات زوجية انتهت بهما إلى الطلاق وانفصال كل منهما عن الآخر، وذهب الأب وتزوج بسيدة أخرى والأم انشغلت بالحياة وكان الطفلان هما الضحية.

بعد شهور من الانفصال، تزوج الأب بسيدة أخرى، لكن ظلت المشاكل قائمة بينه وبين طليقته وأراد كل منهما أخذ الطفلين عنوة، وزادت بينهما المشاكل والتى انتهت بأن أخذ الأب الطفلين ليعيشا مع زوجته.

تأتى الرياح بما لا تشتهى السفن، فالأب فقد وظيفته وجلس فى المنزل، بحث كثيرا عن فرصة عمل ولم يجد، وكانت هذه بداية لإصابته بأزمة نفسية جعلته يشعر أنه يفقد أبناءه، وأن طليقته ستشمت فيه، لعدم قدرته على الإنفاق عليهما بعدما أخذ منها الطفلين بالقوة.

جلس الأب فى حيرة من أمره يفكر فى حيلة للتخلص من مصاعب الحياة والخلافات مع طليقته، فوسوس إليه الشيطان قتل طفليه، حتى لا تأخذهما طليقته، فأحضر سم فئران وظل يدبر الخطة للتخلص من طفليه ومن حياته.

فى الساعة ١٢ ليلا تركت زوجته المنزل للذهاب إلى والدتها لإحضار طلبات لها، فكانت هناك فرصة للأب لتنفيذ جريمته فأحضر كوبًا من الماء ووضع فيه السم القاتل وبدون أى رحمة جعل طفليه يشربان منه وبعد ذلك تناول هو الآخر للانتحار وسقطوا أرضا من شدة الألم، لتعود الزوجة وتجدهم جميعا فى حالة إعياء شديدة وتستغيث بالأهالى لنقلهم إلى المستشفى، ولكن بعد فوات الأوان، فقد توفى الطفلان فور وصولهما وظل الأب القاتل على قيد الحياة.

تلقى المقدم عمرو حجازى، رئيس مباحث قسم شرطة الهرم، بلاغًا من مستشفى الهرم بوصول كل من هايدة ١٣ سنة، يوسف إبراهيم ١١ عاما، جثة هامدة جراء إصابتهما بحالة تسمم، وإصابة والدهما إبراهيم ٣٥ عاما، سمكرى ويتلقى العلاج، فانتقل ضباط المباحث إلى مكان الواقعة، وبعمل التحريات وسماع أقوال «نرمين.م» زوجة المصاب رجحت أنهم تناولوا وجبة سحور فاسدة بعد أن تركت المنزل وذهبت إلى منزل والدتها وأثناء عودتها وجدتهم فى حالة أعياء شديدة.

وأقر المتهم خلال التحقيق أنه قرر التخلص من حياته ومن طفليه بسبب انفصاله عن طليقته وعدم حصوله على فرصة عمل للإنفاق عليهما.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟