رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

سقوط الإرهاب في سيناء.. شهادة نجاح للقوات المسلحة

الإثنين 13/مارس/2017 - 08:55 م
البوابة نيوز
محمد الخياط
طباعة
بعد الضربات المتلاحقة التي وجهتها قوات إنفاذ القانون بالجيش والشرطة للتنظيمات الإرهابية في سيناء، لجأت تلك التنظيمات إلى تصدير مشاهد للشارع بشكل عام ولعناصرها بشكل خاص لمحاولة تدارك الهزة القوية التي دبت في نفوس عناصرها خاصة أن التنظيم يواجه خسائر كبيرة متتالية في العناصر وفى الجانب المادي أيضًا.
كمائن في شمال سيناء وتوزيع نشرات على الأهالي أهم ما تلجأ إليه التنظيمات للسيطرة على الحالة النفسية المتراجعة لدى عناصرها التنظيم تزامنًا مع الخسائر المتلاحقة.
من جانبه قال إيهاب نافع، الباحث في شئون الجماعات الإسلامية: إن التنظيمات الإرهابية المختلفة في سيناء تعيش أسوأ حالاتها بعد نجاح القوات المسلحة في التطهير الكامل والسيطرة التامة على منطقة جبل الحلال التي كانت تمثل مأوى وملاذًا آمنًا لها.
وأشار إلى أن استمرار عمليات التطهير الميداني للمناطق المختلفة في سيناء، جعل التنظيمات تلجأ للعودة مرة أخرى لأدوات قديمة تتمثل في عمل كمائن تستمر عدة دقائق في منطقة من المناطق، تنتهي بانتهاء عملية التصوير وتجري إذاعة الكليبات والترويج لها باعتبارها نوعًا من التعويض المعنوي في مواجهة الخسارئر والهزائم الكبيرة.
وأضاف نافع في تصريحات لـ"البوابة نيوز": "من وسائل هذه التنظيمات توزيع نشرات على الأهالي، كما فعلوا من قبل، وكذلك استهداف الأقباط لتحدث صدى عالمي لإدراكها أن هذا الملف على وجه الخصوص ستبرزه وسائل الإعلام الغربية وسيشغل حوارات جانبية لقادة العالم فضلًا عن قادة الرأي والمتربصين بالشرق الأوسط".
وتوقع أن يلجأ التنظيم خلال الفترة القادمة للمزيد من عمليات الاستعراض والشو لتثبيت عناصره واستنهاضهم مرة أخرى بعد كم كبير من الهزائم المتلاحقة على يد قوات مكافحة الإرهاب في سيناء التي توليها الدولة المصرية اهتمامًا خاصًا.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟