الأحد 26 يونيو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة سبورت

ماذا قال "نافاس" عن صافرات الاستهجان من جماهير الريال؟

كيلور نافاس حارس
كيلور نافاس حارس مرمى ريال مدريد
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news
يقدم حارس المرمى الكوستاريكي، كيلور نافاس، موسما ليس موفقا مع ريال مدريد حيث دخل مرماه 31 هدفا حتى الآن، وهو إجمالي الأهداف التي هزت شباكه على مدار الموسم الماضي بأكمله.
وأثار نافاس غضب جماهير الملكي أمس خلال استضافة الريال لفريق لاس بالماس على ملعب "سانتياجو برنابيو" ضمن منافسات الجولة الـ25 من الليجا، نظرا لأن شباكه استقبلت ثلاثة أهداف من الفريق الزائر منذ بداية اللقاء وحتى الدقيقة الـ(59).
وتسبب هذا الأمر في قيام الجماهير بإطلاق صافرات الاستهجان ضد نافاس ليعيش أسوأ لحظاته مع ريال مدريد، ولكنه تمكن من الاستفاقة منها عبر إنقاذ شباك الميرينجي من ثلاث تصويبات أخرى من لاعب الملكي السابق، خيسي رودريجز، كادت تسقط الملكي، ليقوم بشيء يصب في صالحه وسط الانتقادات التي توجه له بعد أداء لم يحالفه التوفيق.
ففي بداية اللقاء لم يتمكن نافاس من التصدي للكرة التي افتتح بها تانا التهديف للاس بالماس، كما أنه لم يوفق في صد ركلة جزاء أسكنها فييرا شباكه، ثم جاء الهدف الثالث للزوار، ليجعل جماهير الريال يستشيطون غضبا، وهم الذين اعتادوا أن يقرأوا في الصحف مقالات عن أن إدارة النادي الملكي تسعى للتعاقد مع حارس جديد للموسم المقبل.
وفي وسط موقف يمكنه أن يبدد الثقة كما أنه يكشف مدى قوة أي رياضي، استفاق نافاس وحسن أدائه بعد دخول ثلاثة أهداف مرماه لتصبح إجمالي ما تلقته شباكه سبعة في آخر ثلاث مباريات (هدفان أمام فالنسيا في مباراة مؤجلة من الجولة الـ16 ومثلهما من فياريال في الجولة 24).
ورغم المستوى الجيد الذي يقدمه كيكو كاسيا، إلا أن مدرب ريال مدريد، الفرنسي زين الدين زيدان، لايزال يضع ثقته في نافاس.
ولم يتطرق "زيزو" إلى وضع الحارس الكوستاريكي خلال الموسم المقبل، ودعا إلى التركيز على الموسم الحالي ودفع به في تشكيلة الريال رغم تراجع مستواه هذا الموسم مقارنة بالموسم الماضي.
ولم يشارك نافاس هذا الموسم في لقاء إسبانيول فقط، كما أن زيدان لم يكن يدفع به في لقاءات الكأس قبل أن يودع الريال البطولة، حيث اعتاد الدفع فيها بكاسيا.
ومنذ أن خضع لجراحة الصيف الماضي، لم يستعد نافاس مستواه المعهود، فقد دخل مرماه 31 هدفا في 25 مباراة خلال الموسم الحالي وهو نفس العدد الذي تلقته شباكه في 45 مباراة الموسم الماضي.
وبعد ما حدث أمس، لم يفقد نافاس الثقة ويتراجع أكثر، بل إنه أكد أنه لن يختبئ وسيمضي قدما ويواجه.
ويحاول نافاس خلال كل مران أن يعمل من أجل استعادة مستواه الحقيقي وكسب جماهير الريال مجددًا، كما أنه يؤكد "أنا مدرك لما ارتكبه من أخطاء. ليس بالأمر الجديد أن يتم إطلاق صافرات استهجان ضدي من جمهور ريال مدريد، أعتقد أن بمقدوري التغلب على هذا الأمر لكي نغادر الملعب جميعا ونحن سعداء".
كما يقول نافاس "أحاول دوما تقديم أفضل ما لدي لمساعدة الفريق. كل شخص حر في رأيه، أنا أحترم هذا الأمر وعليّ أن أبذل جهدا لكي أقوم بالأشياء بنحو أفضل".