رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

العراق: تخريج دفعة مقاتلين عرب لتأمين مناطق قرب حدود سوريا

الأربعاء 08/فبراير/2017 - 10:29 ص
البوابة نيوز
أ ش أ
طباعة
تم اليوم/الأربعاء/ تخريج الدفعة الأولى من مقاتلين عرب من دورة تدريبية نظمتها قوات "البيشمركة" الكردية واستمرت شهرًا في معسكر "خنس" بقضاء شيخان شمالي العراق بهدف تأمين منطقتي زمار وربيعة القريبة من الحدود السورية شمال غربي العراق، وذلك ضمن لواء شكل بطلب من العشائر العربية إلى رئيس أقليم كردستان العراق يتألف من ألفي مقاتل وسيتم تخريج دفعة ثانية قريبًا.
وجرت مراسيم تخرج المقاتلين من أبناء العشائر العربية الذين بلغ عددهم 954 مقاتلًا ضمن لواء "غرب دجلة" حيث قاموا بالاستعراض العسكري وأكدوا استعدادهم لمنع عودة تنظيم (داعش) إلى مناطقهم المحررة.
وأوضح المتحدث باسم عشائر نينوى مزاحم الحويد، في تصريح صحفي، أنه بأمر مباشر من رئيس إقليم كردستان تم تشكيل لواء "غرب دجلة" ليضم أبناء مختلف العشائر العربية ويكون تابعا لوزارة "البيشمركة" الكردية، وأن المقاتلين من أبناء العشائر العربية في زمار وربيعة والعياضية جزء من قضاء "سنجار" غرب محافظة نينوي.
وأشار إلى أن هناك لواءين في المنطقة أحدهما للعرب ويضم ألفي مقاتل والآخر للأكراد يضم العدد نفسه من المقاتلين، وسيتم تسليح المقاتلين ونقلهم الى معسكر آخر بعد استكمال التدريبات.
يذكر أن قوات "البيشمركة" سيطرت في 20 ديسمبر 2014على الحدود بين العراق وسوريا في المحور الواقع بين ناحية ربيعة وقضاء سنجار بعد معارك عنيفة مع داعش، وأدت سيطرة التنظيم على تلك المناطق منذ يونيو 2014 م التي تسكنها أقليات دينية من المسيحيين والأيزيديين والشبك والكاكائية إلى نزوح عشرات الآلاف منهم، وحدوث كارثة إنسانية كبيرة جراء محاصرة آلاف من الأيزيديين في جبال سنجار، حيث توفي المئات من النساء والأطفال وكبار السن بسبب الجوع والعطش وحرارة الجو آنذاك، واختطف التنظيم آلاف منهم.
"
هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟

هل تتحايل قطر على شروط المصالحة ؟
اغلاق | Close