رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads
اغلاق | Close

"ريف": استصلاح المليون ونصف فدان أكبر مشروع زراعي على مستوى العالم

الأحد 10/أبريل/2016 - 06:48 م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
أ ش أ
طباعة
قال رئيس شركة تنمية الريف المصري الجديد "ريف"، الدكتور أحمد السيد، المسئولة عن مشروع استصلاح مليون ونصف مليون فدان، إن المشروع يعد أكبر مشروع زراعي على مستوى العالم باعتراف المنظمات الدولية والمستثمرين الأجانب، مضيفًا أن الشركة تحصل على دعم مطلق من الرئيس عبد الفتاح السيسي وحكومة رئيس الوزراء شريف إسماعيل للانتهاء من المشروع في أقرب وقت ممكن.
وصرح السيد، خلال مشاركته في جلسة الاستثمار الزراعي بمنتدى فرص الأعمال السعودي المصري اليوم السبت، بأن الشركة تعمل على تحقيق استصلاح متكامل زراعي وتقني واجتماعي للريف المصري في 16 منطقة في مختلف أنحاء البلاد، موضحًا أن الشركة تعمل وفق معايير محددات لتجنب العشوائية في تخصيص الأراضي للمستثمرين في المشروع.
وأوضح السيد أن دور الشركة يقتصر على التنظيم والتحفيز وليس تقديم الخدمات، مشيرًا إلى أن الشركة تضع معايير وقواعد تحكم نوعية المحاصيل التي سيقوم المستثمر بزراعتها، وحصة مشروعه من المياه والتقنيات المسموح بها للري.
وقال إن الشركة تنتظر انتهاء انضمام أراضي المشروع إليها لبدء طرحها للاستثمار، مضيفًا أن الشركة أوشكت على الانتهاء من دراسات الطرح، وستتعامل بشكل واضح وشفاف مع المستثمر بدءًا من مرحلة ما قبل تخصيص الأرض مرورًا بتسليم الأرض ووصولا لمتابعة تنفيذ عملية الاستصلاح.
ولفت السيد إلى اعتزام الشركة تقديم حوافز للمستثمرين الذين سيقومون باختيار المحاصيل الزراعية التي تحتاجها مصر وتساهم في سد احتياجاتها الغذائية.
من جانبه، قال رئيس شركة الراجحي الدولية للاستثمار، الدكتور خالد بن سليمان الملاحي، إن الشركة تعنى بالاستثمار الزراعي في منطقة توشكى بعد أن وقعت مع الحكومة المصرية اتفاقا لاستثمار 100 ألف فدان في المنطقة مقسمة على 4 مراحل.
وأضاف أن المرحلة الأولى تضم 25 ألف فدان تم استصلاحها بالكامل وهي الآن في طور الإنتاج، كما تم توقيع اتفاق بشأن المرحلة الثانية من المشروع والتي تضم 17 ألف فدان، ومن المقرر أن تضم المرحلة الثالثة 42 ألف فدان، وتضم المرحلة الأخيرة استكمال باقي المائة فدان.
وأوضح الملاحي أنه من المتوقع أن تبلغ استثمارات الشركة في مصر خلال العام الجاري نحو 150 مليون جنيه، تصل إلى مليار و186 مليون جنيه بانتهاء المشروع عام 2020.
وخلال جلسة الاستثمار الزراعي، قال رئيس شركة رخاء للاستثمار الزراعي والتنمية، محمد بن عبد الله الخريف، إن الشركة تتواجد في منطقة شرق العوينات بمحافظة الوادي الجديد منذ عام 1999، حيث تقوم باستصلاح 24 ألف فدان تم الانتهاء من زراعة 10 آلاف فدان منها، باستثمارات بلغ حجمها 300 مليون جنيه.
وأضاف الخريف أن الشركة تعمل على تنويع المحاصيل الزراعية بين القمح والبطاطس والذرة للمساهمة في سد الفجوة الغذائية في مصر، كما أنها دخلت في شراكات مع مستثمرين مصريين لزراعة البطاطس وأنها بصدد إنشاء مبردات تكفي لتخزين 15 ألف طن من البطاطس.
وأشار إلى تحقيق الشركة لتنمية اجتماعية في منطقة شرق العوينات عن طريق إنشاء وحدات سكنية وتوفير فرص العمل لأبناء المنطقة.
من جانبه، قال رئيس مجموعة العقيل الاستثمارية، عبد الرحمن بن عبد الله بن عقيل، إن الشركة تقوم باستصلاح 21 ألف فدان في 4 محافظات مصرية هي البحيرة والمنوفية والوادي الجديد والإسماعيلية، تم زراعة 13 ألف فدان منها، موضحًا أن هناك 1500 عامل لدى المجموعة منهم ألف عامل موسمي.
وقال بن عقيل إن الشركة تستهدف التوسع الزراعي خلال السنوات المقبلة بهدف المساهمة في تحقيق مصر للاكتفاء الذاتي من بعض المحاصيل، إلى جانب تحقيق التنمية الزراعية والحيوانية.
وفي كلمته أمام المنتدى، أشاد سلطان الدويش رئيس شركة كابيتال كوميونيتي للاستثمار الزراعي بمميزات الاستثمار في مصر نظرًا لوجود بنية أساسية متطورة، وتوجه الحكومة نحو تطبيق نظام الشباك الواحد في التعامل مع المستثمرين، ووجود عمالة مدربة وتوافر الموارد الطبيعية.
وتابع الدويش أن الشركة تقوم باستصلاح 25 ألف فدان في منطقة الداخلة بالوادي الجديد، تم زراعة 22 ألفا و500 فدان منها، موضحًا أن استثمارات الشركة في مصر بلغت 100 مليون دولار، كما تقوم الشركة بتشغيل 50 ألف عامل.
وطالب الدويش في نهاية كلمته بدراسة سبل وأدوات تطوير فرص الاستثمار بين مصر والسعودية بما يعود بالنفع على شعبي البلدين الشقيقين.
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟