رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

برلماني ليبي: "كوبلر" هددني بالعقوبات فأخرجت له جواز سفري

الخميس 25/فبراير/2016 - 10:39 م
صالح فحيمة
صالح فحيمة
علي طرفاية
طباعة
أكد الدكتور صالح إفحيمة، عضو مجلس النواب الليبي، أن المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر، سبق وأن هدد أعضاء البرلمان بعقوبات دولية في أول لقاء له مع ممثلي البرلمان في الحوار الليبي الذي تشرف عليه الأمم المتحدة. 
وأضاف فحيمة، في تصريح خاص "لبوابة العرب" اليوم الخميس: لوح كوبلر في أول لقاء لي معه وكان في تونس عقب تسلمه مهامه كرئيس للبعثة بثلاثة أيام بإمكانية فرض عقوبات على أعضاء مجلس النواب المنتخب، إذا ما عرقلوا مسار الحوار الليبي وحكومة التوافق. 
وأخبرته أنه ليس من حقهم أن يستخدموا هكذا أسلوب مع نواب الشعب المنتخبون ديمقراطيا، ثم سألته عن نوع العقوبات التي من الممكن أن يوقعوها على من يصفونهم بالمعرقلين، فقال: أن أوروبا وأميركا لن يصبرا أكثر مما صبرا و قد يلجأون لمنع بعض الشخصيات من السفر وتجميد أموالهم بالخارج وعندها اخرجت جواز سفري من جيبي وقلت له أن هذا أول جواز سفر لي، وان هذه المره الأولى التي اخرج فيها من بلادي (كنوع من عدم الاكتراث بما يلوح به)، وان عمري 35 سنه، ومستعد أن أعيش 35 سنة أخرى إذا أحياني الله في داخل ليبيا ومع الليبيين، ولا أفرط في الثوابت التي انتخبني الشعب من أجلها، ثم أكملت قائلا: ثم إنني والكثير من الزملاء النواب لا نملك أرصدة لا في الداخل ولا في الخارج، فابحثوا عن شيء آخر غير هذا لتهددوا به. وأضاف فحيمة: لهذا لا أعتقد أنهم سوف يستهدفون أحدًا بعقوباتهم ليس لكرم أخلاقهم، ولكن ليقينهم بأنها لن تجدي نفعًا للأسباب التي ذكرتها سابقًا. 
"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟