الخميس 01 ديسمبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

البوابة لايت

بالصور.. مغامران هولنديان يقرران قضاء حياتهما في التجول بالدراجة حول العالم.. ويؤكد: مصر من أجمل الأماكن في العالم ومكثنا بها 6 أشهر وسنعود إليها مرة أخرى

البوابة نيوز
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news
إيشا وزوجها يوري أولشن، "Isa & Youri Olsen"، زوجان من دولة هولندا، تزوجا منذ 7 أعوام ونصف، جمعهما حب السفر والرحلات، ولكن سرعان ما تفجرت الفكرة وهي الأولي من نوعها، أن تكون الرحلة بالدراجات طول العمر، خرجا من هولندا منذ 4 سنوات، وقررا أن لا يعودا لها مرة أخرى، ليُكملا حياتهما في الترحال من بلد لأخرى ومن قارة لأخرى بالدراجة، بدءا رحلتهما منذ 4 سنوات، كانت نقطة البداية من هولندا، عبر ألمانيا وسويسرا وإيطاليا واليونان والبوسنة والبانيا ومقدونيا والجبل الأسود، وتركيا وجورجيا وارمينيا والعراق وإيران والإمارات ثم مصر بعد رفض السلطات السعودية السماح لهما بالعبور بأراضيها.
ويقول "يوري": إننا عشقنا السفر والترحال بالدراجة لنتعرف على الشعوب والبلاد المختلفة، وأنه يعمل مبرمج ويقوم بأداء عمله عبر شبكة الإنترنت خلال السفر، ويتقاضى أجره وينفق على الرحلة كاملة من خلال ذلك، وأن النقود ليست كل شيء ولكن هناك أشياء أهم من ذلك، وهي معرفة الشعوب وثقافاتها، وقال إنهما ليس لديهما أبناء.
وأضاف يوري، أننا وصلنا مصر منذ 6 أشهر وأقمنا بدهب 5 أشهر كاملة، وكنا نأكل الفول والفلافل وأحببنا هذه الأطعمة كثيرًا، وتحركنا من دهب إلى القاهرة ثم إلى الواحات البحرية، ثم إلى واحة الفرافرة ثم إلى واحة الداخلة ثم إلى الخارجة، وبعدها نتجه إلى الأقصر ثم إلى أسوان ثم إلى السودان، ومنها إلى إثيوبيا ثم إلى كينيا ثم أوغندا ثم إلى رواندا ثم تنزانيا ثم مالاوي ثم ناميبيا ثم جنوب إفريقيا، ولكن لن نذهب لجنوب السودان لوجود قراصنة بها، ولن نذهب للصومال لوجود حروب بها بين الميليشيات المختلفة.
وأشار يوري إلى أن الرحلة بعد انتهائها في إفريقيا سنتجه إلى آسيا في رحلة تبدأ من اليابان، مرورًا بالعديد من الدول الآسيوية مثل الصين وكوريا الشمالية وكوريا الجنوبية، ولكن لن نذهب لروسيا لشدة البرد بها.
وأضافت إيشا، زوجة يوري: كنت أعمل في أحد المتاحف في هولندا، واتفقت مع يوري على خوض هذه المغامرة الجميلة والمثيرة، وأنا المسئولة عن إعداد الطعام خلال الرحلة، ويوري يؤدي مهام عمله خلال الرحلة، ولا نتناول كثيرًا من الطعام ونحتاج لسوائل كثيرة، ونستقل الدراجة لذا فنحن لا ننفق كثيرًا من المال على الطعام أو الوقود لأننا نركب الدراجة وننام بالجبال أثناء السفر، ونسير 5 ساعات يوميًّا، ساعتان في الصباح وساعتان بعد الثالثة عصرًا، يتخللهما تناول الأطعمة والمشروبات، ولا نقود الدراجة ليلًا مهما كانت الظروف، ونلتقط العديد من الصور أثناء السير في العديد من الدول، وأكثر الدول التي التقطنا بها صور كانت المغرب ومصر للطبيعة الجذابة بهما، وطبيعة الحياة الجميلة بهما.
وأشارت إيشا إلى أن أكثر ما واجههما من صعوبات خلال الرحلة، هو درجات الحرارة المرتفعة خلال فصل الصيف الماضي الذي قضياه بدهب، وقالت تقابلنا مع أصدقاء لنا في دهب من هولندا وعرضنا عليهم أن يواصلوا معنا هذه الرحلة لكنهم رفضوا لأنهم لا يرغبون في ركوب الدراجات.
وأوضحت إيشا: بعد انتهاء رحلتنا في آسيا سنذهب لأمريكا الجنوبية للتجول بعدة دول بها، ثم نتجه لأمريكا الشمالية، ولكننا فكرنا كثيرًا في أمر قد يحدث لنا في أي مكان في العالم وهو إذا فقد أحدنا الآخر ماذا سيفعل الآخر، مؤكدة أنها يمكن أن تعود مرة أخرى لهولندا للاستقرار النفسي لفقدان زوجها وحبيبها، ولكن ستعود لتواصل الرحلة بمفردها مرة أخرى بعد وقت قصير، في حين قال يوري إنني إذا فقدت إيشا سأعود لهولندا ولن أكمل الرحلة لأنني فقدت حبيبتي.