رئيس مجلس الإدارة
ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس مجلس الإدارة
ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي أسامة العنيزي
عاجل

الشذوذ خطر يهدد الأمن القومي المصري.. ضبط 5 قضايا «لواط» في أقل من شهر ومسرح الجريمة غالبًا فنادق شهيرة.. الجديد انتشار الشواذ بمناطق شعبية والترويج لأنفسهم عبر «فيس بوك» و«إنستجرام»

السبت 29-08-2015| 05:51م
البوابة نيوز
علي عبد المعتمد
الشذوذ خطر يهدد الأمن
تزايدت في الآونة الأخيرة، وقائع ضبط «الشواذ» من الرجال في المجتمع المصري، ما يدق ناقوس الخطر حول أسباب مايمكن تسميته بـ"المرض الطارئ" الذي يهدد مستقبل الأمة المصرية، ويستدعي تحركا جادا وسريعا من الدولة لمنع تفاقمه، باعتباره قضية أمن قومي.
ورصدت "البوابة نيوز" عددا من وقائع الشذوذ التي أعلن عنها، في محاولة لتسليط الضوء على هذه الظاهرة الخطيرة، التي لا يخجل أصحابها من الدعاية لأنفسهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي وأبرزها "فيس بوك" وإنستجرام.
حيث تمكن رجال شرطة السياحة، اليوم السبت، من القبض على عاطل "شاذ"، بتهمة ممارسة أعمال الفجور داخل فندق شهير بالزمالك.

الشذوذ خطر يهدد الأمن
تلقى رجال مباحث شرطة السياحة بلاغا من أمن الفندق يفيد بتردد عاطل على الفندق وصعوده مع النزلاء إلى غرفهم لممارسة الفجور داخل الغرفة مقابل مبالغ مالية، وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث وتحرى من صحة البلاغ، وتبين قيام فتحى. ف، عاطل، بالتردد على الفندق واصطحاب النزلاء إلى غرفهم لممارسة أعمال الفجور، مقابل ألف جنيه في الساعة.
بتقنين الإجراءات القانونية تمكن ضباط مباحث السياحة من ضبط المتهم وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، تحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.
كما ألقت قوات الأمن بالإسكندرية، أمس الجمعة، القبض على محام، مقيم دائرة قسم شرطة الدخيلة، بتهمة ممارسة الفجور مع من الرجال راغبى المتعة الجنسية الشاذة بدون تمييز مقابل أجر مادي. 
وكانت وردت معلومات لضباط قسم مكافحة جرائم الآداب العامة تفيد قيام زكي. م. ز. خ، 35 سنة، محام، مقيم دائرة قسم شرطة الدخيلة، بممارسة الفجور مع الغير من الرجال راغبى المتعة الجنسية الشاذة بدون تمييز مقابل أجر مادي، متخذًا من منطقة البيطاش دائرة قسم شرطة الدخيلة مسرحًا للقيام بنشاطه الإجرامي واستخدامه هاتفه المحمول ومواقع التواصل الاجتماعي على شبكة الإنترنت للتعرف على زبائنه من الرجال متخذًا لنفسه اسم "فرفوش"، طبقًا للبيان الصادر عن مديرية الأمن بالإسكندرية. 
الشذوذ خطر يهدد الأمن
وعقب تقنين الإجراءات، تم ضبطه بحوزته 2 هاتف محمول، وجهاز تابلت ومبلغ مالي 800 جنيه، وتحرر المحضر جنح قسم شرطة الدخيلة وجار العرض على النيابة.
وفي واقعة شذوذ أخرى أمرت نيابة قسم الجيزة برئاسة المستشار محمود عابدين، بالاستعلام عن حالة الطفل الذي تعرض لطعنة على يد قهوجي بعد رفضه ممارسة الشذوذ معه للاستماع لأقواله في الواقعة، كما أمرت النيابة بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.
وكشفت تحقيقات النيابة أن المتهم ياسر. ع. ع، في العقد الرابع هجر مقر إقامته بالمنوفية بعد مشاجرات بينه وزوجته وأهلها على خلفية إصابته بمرض الايدز، وبعد أن طلقها نزح إلى القاهرة، وظل يبحث عن مسكن حتى يختبئ فيه من أي إنسان يعرف قصة مرضه، إلى أن وصل إلى منطقة أم المصريين بالجيزة، حيث أقام وعمل في مقهى شعبى بجوار المجمع الحكومى لفترة كبيرة.
وأضافت التحقيقات أن المتهم يتناول عقاقير وأدوية لرفع المناعة كى يقاوم مرضه، وفى الأونة الأخيرة امتنع عن تناولها ما إصابة باضطربات أدت إلى شعوره بالرغبة في ممارسة الجنس، وذات يوم اصطحب طفلا إلى غرفته وحاول اغتصابه، وعندما صرخ وقاومه سدد له طعنة حتى لا يفتضح أمره، بعد تقنين الإجراءات داهمت قوة المتهم وألقت القبض عليه.
الشذوذ خطر يهدد الأمن
كما نجحت الإدارة العامة لشرطة السياحة والآثار برئاسة اللواء أحمد مصطفى شاهين منذ نحو شهر في إلقاء القبض على شاب شاذ جنسيًا ذي ملامح أنثوية أثناء ممارسته الشذوذ داخل فندق بمنطقة بولاق أبوالعلا.
بدأت الواقعة بورود معلومات لمباحث آداب السياحة تفيد قيام فتاة بممارسة الدعارة داخل فنادق بمنطقة بولاق أبوالعلا وبإجراء التحريات تأكدت صحة المعلومة، وعلى الفور تحركت قوة أمنية من مباحث شرطة السياحة، إلى الفندق وتم ضبط المتهم وتبين أنه يطلق على نفسه اسم "بسنت" أثناء ممارسته الشذوذ مع ثرى عربى.
وكشفت التحقيقات أن المتهم شاب 18 سنة شاذ جنسيًا، وله ملامح أنثوية، ومقيم بمنطقة حدائق القبة، ويحمل اسما مستعارا "بسنت"، وعلى الفور تم إلقاء القبض على المتهم واقتياده، وتحرير المحضر اللازم، وتباشر النيابة التحقيق. 
الشذوذ خطر يهدد الأمن
كما تمكنت قوة أمنية من قسم شرطة ثان بدمياط، من كشف غموض العثور على جثة شاب مقتول في المقابر، حيث تم العثور على علبة حلويات بجوار جثة القتيل، وعدد من الأدلة التي أوحت بوجود شبهة جنائية.
وبتفريغ عدد من كاميرات المراقبة في الشارع الملقاة فيه الجثة، تبين أن القتيل المدعو ص.ق كان يمارس الشذوذ الجنسي، ووقعت مشادة بينه وبين آخر يدعى م. ص، بسبب الأسبقية على ممارسة الجنس، ومن ثم قام الأخير بضرب الأول على رأسه بقطعة خشبية أودت بحياته.
تم القبض على المتهم وبمواجهته بالتحريات أقر بالواقعة، وتم احتجازه تمهيدا لعرضه على النيابة.
طباعة
sms

تعليقات Facebook

تعليقات البوابة نيوز

الأكثر قراءة الأكثر تعليقا آخر الأخبار

استطلاع الرأى

هل تؤيد وقف الوجبة المدرسية لمنع تسمم التلاميذ؟

آخر الأخبار راديو البوابة