رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

ماذا قال البابا تواضروس في عيد "النيروز"

الثلاثاء 11/سبتمبر/2018 - 10:02 م
البابا تواضروس
البابا تواضروس
طباعة
نشر المتحدث الرسمي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، كلمة للبابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، حول عيد "النيروز" القبطي، والذي احتفلت به الكنيسة القبطية اليوم الثلاثاء في مصر والخارج.
وقال البابا تواضروس في كلمته على صفحة الكنيسة الرسمية على فيس بوك: "أبنائنا الأحباء الذين صاروا شهداء ومعترفين سواء صغار أو كبار، أرى أنفسهم تتهلل وإن كانت تتألم".
وقد احتفل الأقباط الأرثوذكس فى مصر، اليوم الثلاثاء، بعيد رأس السنة القبطية والمعروف بعيد "النيروز" أو عيد الشهداء، وهو تقويم خاص بالأقباط يبدأ بسنة 284م وهي بداية عصر "ديوقلديانوس" الذي كان من أقسى عصور الاضطهاد التي مر بها الأقباط.
وتنظم الكنائس الاحتفالات ويتم توزيع فاكهتي" البلح والجوافة"، وتصلى الكنيسة بالطقس الفرايحي في كل خدماتها من عيد النيروز أول توت حتي اليوم السابع عشر فيه تذكار عيد الصليب المجيد تكريما وتمجيدا لشهداء الكنيسة. 
وفي إحدى عظاته عن عيد النيروز، قال البابا تواضروس "إن تقويم الشهداء هو امتداد لتقويم المصرى القديم فهو تقويم قائم على مواسم الزراعة، لان المصرى القديم كان علاقته بالأرض والنهر كل حياته، فمن نهر النيل يشرب، ومن الأرض يأكل فكان الإنسان المصرى القديم مع الأرض والنهر يشكل مصر.
وأضاف البابا "أنه مع تجسد السيد المسيح من أجل خلاصنا وانتشار المسيحية فى العالم كان فى القرون الأولى من المسيحية العالم محكومًا فى الإمبراطورية الرومانية وتوالى فى عهدهم الاضهاد على المسيحيين، وتعرضت المسيحية لأشد الاضهادات العديدة والمتنوعة وكان لمصر النصيب الأكبر فى الشهداء ولذلك رأى أباءنا أفضل بداية للتقويم القبطى هو العام الذى اعتلى فيه الإمبراطور دقلديانوس الإمبراطورية لأنه كان سببًا فى استشهاد الآلاف من المسيحيين وكان ذلك عام 284".

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟