رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

أفراح في الإسكندرية بعد تأهل "الاتحاد" في البطولة العربية

الثلاثاء 04/سبتمبر/2018 - 03:41 ص
فريق الاتحاد السكندري
فريق الاتحاد السكندري
مي الغندور
طباعة
عاشت الإسكندرية ليلة سعيدة، بعد تأهل الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد، لدور الـ16، ضمن منافسات البطولة العربية للأندية، على حساب الترجى التونسى، بملعب رادس، وبمجموع المواجهتين الفريقين، بعدما تعادلا بالإسكندرية 1-1، وفي تونس 2-2، بعد تطبيق قاعدة احتساب الهدف في بلد المنافس بهدفين، وهو ما يعني تأهل سيد البلد رسميًا، وتسطير صفحة جديدة في تاريخ النادي السكندري.
وعبرت جماهير الإسكندرية عن سعادتها بفريقها، خاصة بعد هذا التأهل الأول في تاريخ النادي، حيث يشارك زعيم الثغر في البطولة العربية لكرة القدم للأندية، للمرة الأولى منذ افتتاحها.
وأشادت جماهير زعيم الثغر، بالروح القتالية، والأداء الرجولي، الذي ظهر عليه اللاعبون، حتى الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة، على ملعب الترجي التونسي، وبين جمهوره.
وتنظم جماهير سيد البلد احتفالية خاصة لفريق الكرة، عقب عودته من تونس، للاحتفال بالصعود التاريخي للنادي، والتأهل لدور السادس عشر من البطولة العربية.
من جانبه؛ أبدى محمد عمر، المدير الفني لفريق الاتحاد السكندري، رضاه عن شكل الفريق، وعن أداء اللاعبين داخل الملعب أمام فريق الترجي التونسي، على أرضه وبين جمهوره.
وأضاف «عمر»، أن اللاعبين نجحوا في التعامل مع المباراة بالشكل الأمثل، وأن الهدف من المباراة تحقق، وهو التأهل إلى دور الـ16 للبطولة؛ مشيرًا إلى أن الجهاز الفنى وضع عدة سيناريوهات للقاء قبل المباراة، وهو ما نجح فيه اللاعبون في إدراكها والتعامل معها داخل الملعب.
في سياق متصل؛ رصدت إدارة نادي الاتحاد السكندري برئاسة محمد مصيلحي، مكافآت مالية كبيرة، بعد تأهل فريق الكرة لدور الـ16 في البطولة العربية على حساب الترجي التونسي.
واعتبر محمد مصيلحي، رئيس النادي السكندري، أن ما حققه فريق الكرة في البطولة العربية إنجاز لسيد البلد، خاصة أنها المشاركة الأولى لزعيم الثغر في البطولة.
وأضاف «مصيلحي»، أن المباراة كانت صعبة، لكن الجهاز الفني واللاعبين نجحوا باقتدار في الخروج من اللقاء بالهدف المرجو وهو التأهل؛ مختتمًا بقوله: «الاتحاد السكندري قادم بقوة خلال الفترة المقبلة».
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟