رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

تنسيق الجامعات 2018.. تعرف على مزايا كلية الدعوة بجامعة الأزهر

الإثنين 02/يوليه/2018 - 02:34 ص
جامعة الأزهر
جامعة الأزهر
علي موسى
طباعة
تعتبر جامعة الأزهر، أكبر جامعة في العالم، أنشئت قبل جامعة بولينا بإيطاليا، وتعد ثالث أقدم جامعة بعد جامعتي الزيتونة والقرويين، وتعد المؤسسة الدينية العلمية الإسلامية العالمية الأكبر، وتوجد في القاهرة، إضافة إلى فروعها المنتشرة في معظم المحافظات، بواقع 34 كلية علمية ونظرية و45 كلية شرعية بإجمالي 79 كلية منها 47 كلية للبنين و32 كلية للبنات كما أنه يتبعها معهدان للتمريض.
ومع نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين شهدت جامعة الأزهر بداية إصلاح وتحديث، لتحويلها لمؤسسة ذات كيان تعليمي يأخذ بالنظم الحديثة، وصدر القانون رقم 10 لسنة 1911، لتنظيم الدراسة وجعلها مراحل، ووضع نظاما للموظفين، وشروطًا لقبول الطلاب، وكذا نظم الامتحانات، والشهادات، وأنشأ هيئة تشرف عليه تسمى مجلس الأزهر الأعلى.
كما صدر القانون رقم 49 لسنة 1930، والذي أنشئت بمقتضاه الكليات الأزهرية الثلاث،: أصول الدين، والشريعة، واللغة العربية، ونص القانون على إمكانية التوسع فى إقامة كليات أخرى.
وأدخلت العلوم غير الشرعية بالمعاهد الأزهرية، مثل: الرياضيات، والعلوم، والدراسات الاجتماعية، لتأهيل الخريجين عند التحاقهم بالكليات الأزهرية المختلفة، ثم تلاه القانون رقم 26 لسنة 1936، حيث استحدثت مرحلة رابعة وهي الدراسات العليا.
وتقدم "البوابة نيوز" تنسيق 2018، للتعريف بالكليات وأقسامها للتسهيل على الطالب أثناء اختيار الرغبات.
• كلية الدعوة الإسلامية
- أنشئت كلية الدعوة الإسلامية بالقاهرة بجامعة الأزهر بالقرار الجمهوري رقم ( 380) لسنة1978م.
كما أنشئت الشُعب التعليمية بالكلية بالقرار الوزاري رقم ( 54) لسنة 1979م، حيث كانت الشُعب تخص الإجازة العالية، ويبدأ التخصص من الفرقة الثالثة.
– بدأت الدراسة بالكلية في أول العام الجامعي 78 / 1979م بمائة طالب فقط.
- اتخذت الكلية في بادئ عهدها كلية أصول الدين بالدراسة مقرًا لها في العام الجامعي 1978-1979م.
- ثم نقلت الدراسة إلى الجامع الأزهر في العام الجامعي 1984-1985، وكانت إدارة الكلية بمبنى كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بالدراسة، وبعد ذلك نقلت إلى مسجد الزهراء بمقر الجامعة بالحي السادس بمدينة نصر أمام قاعة المؤتمرات الدولية مقرًا لها بصفة مؤقتة في العام الجامعي 1996- 1997م.
– ثم نقلت إلى مبناها الجديد بمقر جامعة الأزهر بمدينة نصر، الذي تم إنشاؤه بالجهود الذاتية في العام الجامعي 2009-2010م، وبعد ذلك تم افتتاح أفرع لها فى الأقليم.
وتؤهل كلية الدعوة الإسلامية خريجيها للعمل في:
- الإمامة والخطابة وإلقاء الدروس الدينية بمساجد وزارة الأوقاف المصرية.
- الوعظ والإرشاد فى الأزهر الشريف.
- العمل فى وسائل الإعلام المختلفة "المسموعة - المقروءة - المرئية.
- التدريس فى معاهد الأزهر الشريف ومدارس التربية والتعليم.
- باحث دعوة فى وزارة الأوقاف ومجمع البحوث الإسلامية.
- أخصائي دينى بالمدارس والمعاهد أسوة بالاخصائي الاجتماعي.
- موجه دينى فى محاكم الأسرة والسجون.
- موجه دينى فى الشئون المعنوية بالقوات المسلحة والشرطة ومراكز الشباب والمصانع والشركات والهئيات وقطاعات الدولة المختلفة.
- معد برامج دينية وثقافية فى مجال الإعلام على مختلف مستوياته.
- الابتعاث للعمل فى المراكز الإسلامية والثقافية بالخارج.
- باحث أكاديمى بالجامعة.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟