رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

تنسيق 2018.. تعرف على أقسام كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر

الأحد 01/يوليه/2018 - 07:17 م
البوابة نيوز
علي موسى
طباعة
تعتبر جامعة الأزهر، أكبر جامعة في العالم، نشأت قبل جامعة بولينا بإيطاليا، وتعد ثالث أقدم جامعة بعد جامعتي الزيتونة والقرويين، وتعد المؤسسة الدينية العلمية الإسلامية العالمية الأكبر، وتوجد في القاهرة، إضافة إلى فروعها المنتشرة في معظم المحافظات، بواقع 34 كلية علمية ونظرية و45 كلية شرعية بإجمالي 79 كلية منها 47 كلية للبنين و32 كلية للبنات كما أن عندنا معهدين للتمريض.
مع نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين شهدت جامعة الأزهر بداية إصلاح وتحديث، لتحويلها لمؤسسة ذات كيان تعليمي يأخذ بالنظم الحديثة، وصدر القانون رقم 10 لسنة 1911، لتنظيم الدراسة وجعلها مراحل، ووضع نظاما للموظفين، وشروطًا لقبول الطلاب، وكذا نظم الامتحانات، والشهادات، وأنشأ هيئة تشرف عليه تسمى مجلس الأزهر الأعلى.
كما صدر القانون رقم 49 لسنة 1930، والذي أنشأت بمقتضاه الكليات الأزهرية الثلاث،: أصول الدين، والشريعة، واللغة العربية، ونص القانون علي إمكانية التوسع فى إقامة كليات أخرى.
كما أدخلت العلوم غير الشرعية بالمعاهد الأزهرية، مثل: الرياضيات، والعلوم، والدراسات الاجتماعية، لتأهيل الخريجين عند التحاقهم بالكليات الأزهرية المختلفة، ثم تلاه القانون رقم 26 لسنة 1936، حيث استحدثت مرحلة رابعة وهي الدراسات العليا.
وتقدم "البوابة نيوز" تنسيق 2018، للتعريف بالكليات وأقسامها للتسهيل على الطالب أثناء اختيار الرغبات.
- كلية الشريعة والقانون
في عام 1930م صدر القانون رقم (49) لسنة 1930م الذي ينظم الدراسة بالأزهر، وبموجب هذا القانون أصبحت الدراسة في الأزهر على أربع مراحل:
1- المرحلة الابتدائية، ومدة الدراسة بها أربع سنوات.
2- المرحلة الثانوية، ومدة الدراسة بها خمس سنوات.
3- المرحلة العالية، وقد انحصرت الدراسة في ثلاث كليات هي: كلية الشريعة، كلية أصول الدين وكلية اللغة العربية، ولكل كلية مناهجها الخاصة بها.
وغاية كلية الشريعة تخريج العلماء الذين ينهضون بمسئولية وظائف القضاء الشرعي، وتدريس المواد الشرعية في المعاهد الدينية، وفي مدارس وزارة التربية والتعليم.
واستمر الحال على ذلك إلى عام 1961م حيث صدر القانون رقم 103 لسنة 1961م بتطوير الأزهر، ويعتبر هذا القانون إصلاحا جذريا شاملا، وقد عمد إلى تحقيق أهداف عدة، منها:
أن يحصل خريجوه على قدر من العلم والمعرفة لا يقل بحالٍ عما يتلقاه أقرانهم في الجامعات الأخرى، مع الحرص على بقاء العلوم الشرعية والعربية التي يتميز بها الأزهر.
أن يساير الأزهر العصر والركب في مجال العلوم الحديثة والتطورات المتلاحقة التي طرأت على مختلف مجالات العلم والمعرفة.
وتابعت كلية الشريعة في ظله الحفاظ على أحكام الشريعة مع دراسة وافية للقوانين الوضعية المختلفة، والشرائع السماوية السابقة
وتنقسم إلى:
- قسم أصول الفقه
- قسم الفقه المقارن
- قسم القانون العام
- قسم القانون الخاص
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟