رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

بأي ذنب قتلوا؟ ذهب وعبدالحميد ومحمد 3 أطفال ذبحتهم ميليشيا "فجر ليبيا " بعد اختطافهم ومساومة أسرتهم على المال.. أحميده بن غزي: نعيش في دوامة الفوضى والانفلات الأمني

السبت 07/أبريل/2018 - 10:10 م
البوابة نيوز
علي طرفاية
طباعة
حالة توحش تكشف القسوة التي سكنت قلوبا متعطشة للسلطة والدم في ليبيا، قائد ميليشياوي يذبح 3 أطفال في عمر الزهور بعد مساومة أسرتهم على المال.
ذهب وعبدالحميد ومحمد أطفال سنوات عمرهم تعد على أصابع اليدين وقعوا فريسة لمن لا يرحم، أولئك الذين باعوا الوطن باسم الدين، وكفروا وذبحوا وقتلوا ونهبوا وسرقوا باسم الدين، وحتى الأطفال لم ينجوا من توحشهم وبطشهم.
أحميدة بن غزي: نعيش فى دوامة الفوضى والصراع والانفلات الأمني
قال الإعلامي الليبي أحميدة بن غزي في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز، حري بالليبيين اليوم وفي يوم اليتيم أن ينكسوا الأعلام، بل وينكسوا رؤوسهم حزنا على وطن أصبح كله "يتيم".
وأضاف: الطفل يتيم لأنه فقد أبويه في صراع جائر، والأب يتيم أيضا؛ لأنه فقد فلذات أكباده في دوامة الفوضى والصراع والانفلات الأمني، بعد أن أصبحت رقابهم تحت نصل سكين الميليشيات الإرهابية التى تساومنا على أكبادنا بالمال.
وأكد جهاز المباحث الجنائية فرع الغربية عثوره على جثامين 3 أطفال كان قد تم اختطافهم بمدينة صرمان عام 2015 من قبل إحدى الميليشيات المسلحة.
الأطفال الثلاثة هم محمد وعبد الحميد وذهب رياض الشرشاري، تم اختطافهم في مارس 2015، وساومت الجماعة المختطفة الوالد رياض الشرشاري على فدية مالية كبيرة مقابل الإفراج عن أبنائه، لكن محاولات الوالد للتواصل مع الخاطفين باءت بالفشل، لتكشف المباحث الجنائية اليوم السبت وبعد عامين ونصف، أن الأطفال قتلوا وتم دفنهم في إحدى غابات جنوب صرمان المعروفة بغابة "البراعم". 
وأشارت المباحث إلى إخطارها النيابة العامة وبحضورها انتقلت عناصره لمكان دفن الأطفال بحضور الطبيب الشرعي والمصور الجنائي، وتمت بناءً عليه إجراءات البحث عن مكان الدفن.
وبعد العثور على المكان، وبأمر من رئيس نيابة صرمان بدأ العمل بالحفر، حيث تم العثور على جثث الأطفال وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة.
"البراعم الثلاثة" تم اختطافهم على يد عصابة مسلحة تتبع ميليشيات فجر ليبيا الإرهابية، وقائد الميليشيا القائم على عملية الاختطاف يُدعى النمري المحجوبي القائد الميداني لسرية البركان.
وتلقت سرية "البركان" الكثير من الدعم من المؤتمر الوطني الواقع تحت سطوة الجماعات الإرهابية، وتم حله لينضم أعضاؤه لما يُعرف بالمجلس الأعلى للدولة المنبثق عن اتفاق الصخيرات.
ويعد المفتي الإرهابي الصادق الغرياني الموضوع على "لائحة الإرهاب العربية" المرجعية الدينية لهذه الميليشيات وغيرها من الكتائب الإرهابية الأخرى مثل سرايا الدفاع عن بنغازي، ومجلس شورى ثوار درنة، ومجلس شورى ثوار بنغازي وغيرها، وتقوم دول مثل قطر وتركيا بتمويلها ودعمها بالمال والسلاح، كما أنهم يستبيحون أموال الشعب الليبي باعتبار أن المجتمع من وجهة نظرهم مجتمع كافر، ويعتمدون التهريب والسرقة والخطف كمصادر تمويل.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟