رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

قبل موقعة رادس.. لـ"القهوجية" حسابات أخرى

السبت 23/سبتمبر/2017 - 12:51 ص
مقهى أثناء اللقاء
مقهى أثناء اللقاء الأول بين الأهلى والترجي- صورة أرشيفية
كتب- محمد المواردى
طباعة
حجز الكرسي 5 جنيهات.. ولا حرج على «الواقف»
عبارة تتردد على ألسنة الجميع، الكرة هي الحاجة الوحيدة اللي بتفرح الشعب دلوقتي، فمعظم الناس يستعدون للمباريات المهمة قبلها بيوم.
الأصحاب يرتبون مكان التجمع والمقهى التي يجلسون عليها، والعائلات يبحثون عن مكان ملائم للنساء والأطفال، بائعو الأعلام يعدون العدة وأصحاب المقاهي يؤجرون كراسي إضافية من محلات الفراشة، ويضعون تسعيرة للمباراة، في أغلبها تكون ٥ جنيهات للكرسي.
جو المرح والفرح هذا يتوج باحتفالات إذا فاز المنتخب أو الأهلي أو الزمالك على خصومهما، أما إذا قدر الله الهزيمة تنقلب البهجة إلى هم وغم وحزن.
وعن تلك الأجواء يقول المعلم عادل أبوضيف: «أنا بخرج الشاشة في الشارع والناس بتيجي قبل الماتش بساعتين علشان يحجزوا الكراسي، ويشوفوا الاستديو التحليلي، وربنا يسهل في البطولة والأهلي يكمل علشان نسترزق يا بيه.. أصل لقدر الله لو خسر راحت السبوبة على كده».

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟