رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

تُجار المناسك.. قطر والحوثي يستخدمان ورقة الحج للضغط على السعودية.. ودول مقاطعة ترفض إقحام "الفريضة" في الأمور السياسية

الأربعاء 16/أغسطس/2017 - 03:56 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
داليا الهمشري
طباعة
استغلت قطر وميليشيات الحوثي موسم الحج كأداة في صراعها السياسي مع المملكة العربية السعودية لإدراكها قيمة هذه المناسك للمسلمين في جميع أنحاء العالم في محاولة للتلاعب واستقطاب التعاطف تجاههم، متهمين المملكة بمحاولة عرقلة مواطنيهم عن إداء مناسك الحج على الرغم من رفض السعودية مرارًا وتكرارًا تسيس الشعائر الدينية.
وأتهمت قطر في وقت سابق السعودية بوضع عراقيل أمام أداء مواطنيها الحج وأنها امتنعت عن التواصل معها لتأمين سلامة الحجاج، معربة عن أسفها "لإقحام أمور السياسة" في شعائر الحج، وهو ما فسرته الدول الأربعة المقاطعة بأنها دعوة إلي تدويل الملف، كما أكدت الرياض أنها ستسمح للقطريين الراغبين في أداء مناسك الحج لهذا العام بدخول أراضيها، إلا أنها أرفقت ذلك ببعض القيود.
ومن جانبها، رفضت الحكومة اليمنية تحركات ميليشيات الحوثي وصالح لتسييس فريضة الحج، واتهمت وزارة الأوقاف والإرشاد اليمنية الحوثيين بعرقلة الحجاج في مناطق سيطرتهم واحتجاز وثائق سفر 2000 حاج لعرقلتهم من السفر إلى السعودية لأداء فريضة الحج.
كما كذب المزاعم الحوثية وصول أولى طلائع الحجاج اليمنيين لموسم أول أمس إلى الأراضي المقدسة ضمن الدفعة الأولى من حجاج البلاد، إذ يبلغ عدد الحجاج اليمنيين هذا العام 24255 شخصًا، وفق تصريحات مسئولي قطاع الحج بوزارة الأوقاف.
ومن جانبه، قال وزير الدولة الإماراتي للشئون الخارجية أنور قرقاش، أمس، إن قطر تفتح جبهات عدة مع السعودية، لافتًا إلى أن الدوحة تسعى لتسيس الحج وأن إعلامها يغطي أحداث العوامية بطريقة خبيثة.
وقال قرقاش، في سلسلة تغريدات على "تويتر"، إن الموقف القطري مكابر.. يتهم الإمارات بتصدر الحملة ضده ويفتح جبهات وجبهات مع السعودية.. ويرى أن تقويضه لأمن البحرين ومصر حق طبيعي.. واصفًا ذلك"بمنطق اللا منطق".
وأضاف قرقاش: "إن التحرك القطري في يأسه يحرق جسوره مع محيطه، وبرغم ضجيجه يرمي في خيبته كل أوراقه أملًا في تدخل خارجي يمكّن الوساطة، معتبرا ذلك"تخبط لا يبشر بتقصير الأزمة".
واختتم قرقاش تغريداته قائلًا: "للخروج من هذه المتاهة وهذا النفق المظلم أمام الدوحة فرصة للعودة للمنطق والواقع أساسه المطالب ١٣ كإطار للتفاوض والإقرار بأن الحل في الرياض. 
وكان محمد بن صالح بنتن، وزير الحج والعمرة السعودي، أكد أن المملكة سخّرت وتسخّر كامل طاقاتها وإمكاناتها لخدمة ضيوف الرحمن بمن فيهم حجاج إيران وقطر، فيما لا تزال قطر تعمل على تسييس الحج وتدويله، وتضع العقبات أمام حجاجها لمنعهم من أداء الفريضة.
وأعلنت المملكة في وقت سابق أن قدوم الحجاج القطريين لأداء مناسك الحج لهذا العام، سيكون عن طريق الجو فقط، وعبر شركات طيران غير "الخطوط القطرية"، مؤكدة أن القطريين مرحب بهم مثل بقية حجاج دول العالم.

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟