رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

أسامة ميكا: لن أتنازل عن إعادة الأوليمبي للدوري.. صلاحياتي مطلقة لإدارة ملف الكرة

السبت 20/مايو/2017 - 02:36 م
أسامة ميكا ومحررة
أسامة ميكا ومحررة البوابة
مي الغندور
طباعة
هو أحد أبناء النادي الأوليمبي السكندري، يؤمن بتحقيق حلمه وحلم كل أبناء النادي، في عودة فريق الكرة إلى المكانة التي يستحقها وسط الكبار، والعودة إلى الدوري الممتاز، بعد غياب طويل.
قرار إسناد مهمة المدير الفني لفريق الكرة له، جاء بالإجماع، من قبل مجلس الإدارة، برئاسة المهندس طارق السيد، إنه أسامة يوسف الشهير بـ"ميكا".
له رؤى مختلفة في تنفيذ حلم الصعود على أرض الواقع، سبق له وخاض تجربة ناجحة في قيادة فريق الكرة من قبل، وكان قاب قوسين أن يصعد إلى دورة الترقي، المؤهلة إلى الدوري الممتاز.
التقت "البوابة سبورت" به في حوار خاص، وإلى نص الحوار:
أسامة ميكا: لن أتنازل
هل تعتبر قبولك مهمة تدريب الأوليمبي مخاطرة؟
لا، لم أرها مخاطرة، الأوليمبي البيت الكبير، وأنا تحت أمره في أي وقت، وفي الحقيقة هي فرصة كبيرة لتحقيق الحلم الذي ينتظره الجميع، وهو الصعود إلى الدوري الممتاز.
هل وضعت الإدارة أي شروط قبل توليك للمسئولية؟
بكل أمانة لا توجد أي شروط في التعاقد، والأمور جاءت بطريقة سهلة للغاية، ولأول مرة داخل مجلس إدارة النادي الأوليمبي يكون الاتفاق بالإجماع على شخصية المدير الفني، وتم القرار بإسناد المهمة لي في جلسة واحدة.
ألا تخشى الفشل في مهمتك؟ 
النجاح وارد، والفشل وارد، ومن الصعب الحكم على تجربة من قبل بدايتها، ولكن كل ما أتمناه هو أن يحالفني التوفيق في المهمة، وتنتهي بتحقيق الصعود إلى الدوري الممتاز.
جهازك المعاون أثار جدلًا واسعًا.. هل تم الاستقرار عليه بشكل نهائي؟ 
لم تكن هناك أي مشكلة حول الجهاز المعاون، وهو اختياري بكامل إرادتي، ولم يفرض علي أي عضو فيه، وتم قبول الجهاز المعاون من قبل مجلس الإدارة، وتم اعتماده بشكل رسمي للعمل في الموسم الجديد.
وممن يتكون؟
الجهاز المعاون يضم عاصم زغلول مدربًا عامًا، وحسين صلاح مدربًا، ومحمد عبدالعال مدربًا لحراس المرمى، وأيمن شعبان مديرًا للكرة، وسيد رمضان، وأوشا، إداريين، وأشرف فكري مخطط أحمال، وعصام الفار طبيب، وأحمد عبدالراضي أخصائي تأهيل، وهشام حميدو علاقات عامة.
ما دور أيمن شعبان في جهازك المعاون؟ 
أيمن شعبان يشغل دور مدير الكرة فقط، وليس له أي دور فني على الإطلاق، وجميع الاختيارات الفنية هي مسئولية الجهاز الفني فقط، ولن يتدخل أحد في عملي.
ما طموحاتك المقبلة مع الأوليمبى؟ 
بالتأكيد طموحات مشتركة مع مجلس إدارة النادي برئاسة المهندس طارق السيد، وهي المنافسة على الصعود، وبناء فريق قوي قادر على أن يقدم نتائج جيدة، ومجلس الإدراة منحني الضوء الأخضر في إدارة ملف الكرة وإبرام التعاقدات مع لاعبين مميزين.
ماذا عن الراحلين بنهاية الموسم؟
استقررت على رحيل 12 لاعبًا من قوام الفريق، وهم: "مصطفى غريب، هشام الدسوقي، عدوى عاكف، محمد رجب ريعو، حموده سمير، عطية البلقاسي، حاتم سمير، حموكشة، منصور جابر، أيمن المحمدي، كريم كتيا، إسماعيل أحمد".
وماذا عن الصفقات الجديدة؟
الأوليمبي كي يصعد، يحتاج نوعية لاعبين "رجالة في الملعب"، بالإضافة إلى امتلاكهم الطموح الشخصي لتحقيق مجد الصعود إلى الدوري الممتاز، والجهاز الفني يبحث عن تكوين قوام يساعده على تحقيق الحلم، والفترة الحالية يدرس الجهاز الفني التعاقد مع عدد كبير من اللاعبين المميزين.
ما رسالتك قبل ضربة بداية الموسم الجديد؟ 
أدعو جميع محبي الأوليمبي للتكاتف ومساندة الجهاز الفني والفريق في المرحلة المقبلة، وأن يكون الجميع على قلب رجل واحد لتحقيق الحلم.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟