البوابة نيوز : الشهيد العقيد أحمد الجعفري.. صائد الإرهابيين وعاشق سيناء (طباعة)
الشهيد العقيد أحمد الجعفري.. صائد الإرهابيين وعاشق سيناء
آخر تحديث: الجمعة 07/09/2018 03:35 م نصر عبده
الشهيد العقيد أحمد
لن ينساه أحد من الذين عملوا معه أو سمعوا عنه أو تمنوا الخدمة تحت قيادته، إنه العقيد أحمد الجعفري، البطل صاحب الاسم الرنان في جبال وسط سيناء، صاحب البطولات والانتصارات، الذي صال وجال بين جبال سيناء ووديانها، خاصة بعد أن رفض مرارًا الانتقال من أرض الفيروز لأي مكان آخر، ليؤكد أنه بطل بمعنى الكلمة.
لم يكن العقيد أحمد الجعفري ضابطًا أو قائدًا عاديًا، فقد كتب بشجاعته وبطولاته سطورًا تاريخية في الحرب على الإرهاب والخونة في سيناء، وذلك منذ بداية العملية الشاملة سيناء 2018، وهو ما دفع زملاءه لإطلاق لقب "صائد الإرهابيين" عليه، حيث كان مجرد ذكر اسمه يصيب الإرهابيين والتكفيريين بالرعب والفزع. 
ولا يوجد جندي أو ضابط عمل معه في سيناء إلا وهو يحمل له مشاعر الحب والاحترام، ويأتي ذلك نتيجة أخلاقه الراقية وتعاملاته ومواقفه الإنسانية مع الجميع، وهو ما انعكس على الجنازة الشعبية المهيبة التي شارك فيها الآلاف من أبناء الوطن لتشييعه إلى مثواه الأخير، بعد صلاة الجمعة اليوم، في قريته بمركز السنطة محافظة الغربية.
وكان العقيد الجعفري، قائد قطاع جبل الحلال، قد استشهد بعد استهداف مركبته بعبوة ناسفة من الخونة القتلة، الذين يختبئون كالفئران ولا يستطيعون المواجهة وجهًا لوجه أمام أبطال الجيش المصري العظيم.
واستشهد العقيد احمد عبد الخالق الجعفري، أمس الخميس، أثناء مداهمة جبل الحلال بسيناء، إثر انفجار عبوة ناسفة زرعها إرهابيون، أدت إلى استشهاده في الحال.