البوابة نيوز : معركة عبدالرحيم علي ضد الإرهاب.. هل تنتقل لـ"البرلمان الدولي"؟ (طباعة)
معركة عبدالرحيم علي ضد الإرهاب.. هل تنتقل لـ"البرلمان الدولي"؟
آخر تحديث: الجمعة 01/06/2018 10:33 م محمود نفادي
النائب عبدالرحيم
النائب عبدالرحيم على
المعركة الكبرى التى يخوضها النائب عبدالرحيم على رئيس مجلس إدارة مركز دراسات الشرق الأوسط ورئيس مجلس إدارة وتحرير «البوابة نيوز» خارج مصر ضد الإرهاب والمحرضين عليه وخاصة دولة قطر وحلفاءها من جماعات الإرهاب، والتطرف والتضامن السياسى والإعلامى والبرلمانى العربى والمصرى معه فى مواجهة أفاعى الإرهاب.. سوف تنتقل إلى ساحة البرلمان الدولى قريبا. 
انتفاضة دولية
دعا عدد من البرلمانيين المصريين وأيضا العرب وعدد من برلمانيى دول العالم الأعضاء بالاتحاد البرلمانى الدولى بضرورة عقد اجتماع خاص للجنة البرلمانية الدولية المعنية بمكافحة الإرهاب والتى ترأسها حاليا أمل القبيسى رئيس المجلس الوطنى الاتحادى الإمارات «البرلمان» بضرورة فتح هذا الملف ودعوة عبدالرحيم على للحديث أمامها بشأن ما لديه من معلومات وأسرار حول الإرهاب والمحرضين والممولين له.
وأكد النواب أصحاب هذا المطلب ضرورة انتفاض الاتحاد البرلمانى الدولى لمواجهة الإرهاب الذى يهدد أمن وسلامة جميع شعوب العالم وأيضا يهدد العديد من البرلمانيين العرب والأجانب الذين أشهروا أسلحتهم ضد هذا الإرهاب مثلما فعل عبدالرحيم على مؤخرا فى باريس.
رسالة برلمانية
وأعلن هؤلاء النواب أنهم يعتزمون توقيع رسالة برلمانية ترسل إلى الأمين العام للاتحاد البرلمانى الدولى تشمل أهمية دعوة اللجنة المعنية بمكافحة الإرهاب لاجتماع طارئ يعقد فى مقر الاتحاد البرلمانى الدولى بجنيف ويحضره عبدالرحيم على لتقديم ما لديه من وثائق هامة بشأن الإرهاب وخطرة.
وذكر هؤلاء النواب أن الاتحاد البرلمانى الدولى هو صوت برلمانات وشعوب العالم وعليه أن يتحرك بقوة تنفيذا للتوصيات الصادرة عن مؤتمراته البرلمانية الدولية وآخرها مؤتمر جنيف وسان بطرسبرج وأيضا حماية النواب من تهديدات الإرهاب.
تصعيد برلمانى
وأكد إيهاب الخولى عضو اللجنة التشريعية ونائب إمبابة وأحد النواب المطالبين بهذه الدعوة أن القضية لا تخص عبدالرحيم على فقط ولكنها قضية تخص برلمانات وشعوب العالم وأن الحملة القذرة والشرسة التى تعرض لها مؤخرا بتحريض وتمويل قطرى تتطلب التصعيد البرلمانى الدولى بوصفة نائبا فى البرلمان.
وقال إن اللجنة المعنية بمكافحة الإرهاب بالبرلمان الدولى عليها أن تقوم بجمع كافة الوثائق الخاصة بما أعلنه عبدالرحيم على فى باريس وأيضا الحملة التى تعرض لها وتعقد اجتماعا خاصا لمناقشة سبل مواجهة الإرهاب من قبل برلمانات العالم.
اجتماع طارئ
وذكر أحمد إمبابى وكيل لجنة الشئون العربية ونائب مغاغة بالمنيا أن الاتحاد البرلمانى العربى عليه دور كبير فى تبنى هذه القضية لأن الإرهاب يركز نشاطه على الدول العربية وإلحاق الأضرار الاقتصادية بها وهو أمر يفرض على البرلمان العربى مسئولية كبرى.
وقال إن اللجنة المعنية بمكافحة الإرهاب بالبرلمان الدولى، والتى ترأسها رئيس المجلس الوطنى الإماراتى بالإمارات، لا بد من أن تعقد اجتماعا طارئا بحضور عبدالرحيم على لعرض ما لديه من أدلة واتهامات وإدانة الدول والجهات التى وقفت وراء الحملة ضده وخاصة دولة قطر.
صوت المستقلين
وأشار كمال أحمد شيخ المستقلين وممثلهم باللجنة العامة لمجلس النواب ونائب الإسكندرية أن التضامن مع عبدالرحيم على ودعمه ومساندته فى حملته ضد الإرهاب يجب أن ينتقل إلى ساحة الاتحاد البرلمانى الدولى ولجانه وخاصة اللجنة المعنية بمكافحة الإرهاب.
وأضاف أنه أمام صمت وتجاهل الأمم المتحدة لمطلب عقد مؤتمر دولى لمكافحة الإرهاب فعلى الاتحاد البرلمانى الدولى التحرك السريع لعقد مؤتمر خاص لمكافحة الإرهاب ومعاقبة الدول المحرضة عليه والداعمة له بل وطردها من عضوية الاتحاد البرلمانى الدولى.
رسالة للأمين العام
وذكرت النائبة نادية هنرى أن توجيه رسالة للأمين العام للاتحاد البرلمانى الدولى لفتح ملف الإرهاب فى ضوء ما حدث من هجوم إعلامى ضد عبدالرحيم على من اللوبى القطرى والإسرائيلى يرجع إلى الإحساس بالمسئولية البرلمانية التضامنية مع مواقف عبدالرحيم على ضد الإرهاب.
وقالت إن عقد جلسة خاصة للجنة المعنية لمكافحة الإرهاب بالبرلمانى الدولى هو مطلب هام ويجب النظر فيه والاستجابة إليه ودعوة عبدالرحيم على وأيضا مارين لوبن النائبة الفرنسية وزعيمة الجبهة الوطنية التى وجهت الدعوة له للحديث عن مخاطر الإرهاب وأن الاتحاد البرلمانى الدولى عليه مسئولية لحماية نواب العالم من تهديدات الإرهاب.
حماية النواب
ويرى عماد محروس نائب كفر الدوار أن البرلمان الدولى مطالب بترجمة أعماله إلى أفعال وليس أقوالا فقط وأن نعرف الدور والمهام الحقيقية للجنة المعنية بمكافحة الإرهاب داخل الاتحاد وأن نتحرك لحماية النواب المهددين من الإرهاب كماحدث مؤخرا مع عبدالرحيم على.
وقال إننى أدعو اللجنة أيضا ورئيستها الحالية رئيس برلمان الإمارات د. أمل القبيسى لعقد جلسة استماع لعدد من أسر شهداء الإرهاب فى مصر وسوريا وليبيا واليمن والعراق والسعودية والبحرين وغيرها من الدول العربية لكشف الوجه القبيح للإرهاب ومحاسبة الدول الراعية للإرهاب وخاصة قطر.
تأييد حزبى
فى نفس الوقت أعلن عدد من رؤساء الأحزاب السياسية تأييدهم لتلك الدعوة واعتزامهم توجيه رسائل إلى الأمين العام للاتحاد البرلمانى الدولى وهو ما أعلنه حسين أبوالعطا رئيس حزب مصر الثورة مؤكدا أهمية توجيه رسالة حزبية شعبية أيضا بهذا المطلب الهام.
وقال إن الأحزاب المصرية عليها دور كبير فى مواجهة الإرهاب ومخاطره ودعم من يكشفون هذا الإرهاب سواء داخل مصر أو خارجها لأن ما يقوم به عبدالرحيم على هو عمل وطنى يحتاج الدعم والمساندة لأن الإرهاب يمثل خطرًا على حاضر ومستقبل الدول العربية كلها.
شباب النواب
ويقول أحمد عبدالهادى رئيس حزب شباب مصر إن الرأى العام المصرى والعربى يجب أن يشعر بنشاط وأعمال الاتحاد البرلمانى الدولى خاصة أن مصر عضو مؤسس فيه وتولت رئاسته من قبل كما أن مصر عضو باللجنة المعنية بمكافحة الإرهاب داخل الاتحاد البرلمانى الدولى وعقدت اجتماعا مؤخرا فى أبوظبى.
وذكر أننا نطالب شباب النواب داخل النواب المصرى وأيضا جميع برلمانات الدول العربية بتوقيع وثيقة لإدانة الإرهاب وأيضا دعم عبدالرحيم على فى معركته ضد الإرهاب وضرورة عقد اجتماع للجنة المعنية لمكافحة الإرهاب لمساندتها وإدانة الجهات المحرضة للإرهاب.