رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تسلم مصر زعامة القارة الأفريقية يتصدر عناوين الصحف

الأحد 10/فبراير/2019 - 07:35 ص
الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسي
أ.ش.أ
طباعة
أبرزت صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الأحد، تسلم مصر اليوم بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي زعامة القارة الأفريقية ولمدة عام، للمرة الأولى منذ نشأة الاتحاد الأفريقي عام 2002 خلفا لمنظمة الوحدة الأفريقية للعودة الصادقة نحو جذور مصر الأفريقية واستعادة دورها القيادي التاريخي بالقارة السمراء.
وتحت عنوان "السيسي يتسلم راية أفريقيا اليوم"..ذكرت صحيفة (الأهرام)، أنه وفى قمة تاريخية، يتسلم الرئيس السيسي اليوم راية الاتحاد الأفريقى، كما يعقد فى العاصمة الإثيوبية (أديس أبابا)، على هامش مشاركته فى الدورة الـ 32 لقمة الاتحاد الأفريقي، قمة ثلاثية مع الرئيس السودانى عمر البشير، ورئيس وزراء إثيوبيا آبى أحمد، لبحث سبل تعزيز التعاون بين الدول الثلاث، تنفيذ المشروعات المشتركة بينها، وتطورات ملف مياه النيل، ومن المقرر أن يعقد الزعماء الثلاثة مؤتمرا صحفيا، عقب المباحثات المشتركة، لاستعراض نتائجها.
وأضافت الصحيفة أنه من المقرر أيضا أن يشهد اليوم، عقب القمة الثلاثية، تسلم الرئيس السيسي رئاسة الاتحاد الأفريقى لمدة عام، تليه رئاسته الدورة العادية لقمة رؤساء الدول والحكومات الأفارقة بالاتحاد.
ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضى المتحدث الرسمى باسم الرئاسة، إن الرئيس السيسي استهل برنامجه فى العاصمة الإثيوبية، عقب وصوله مباشرة إليها أمس، بعدد من النشاطات المتنوعة، بشقيها الثنائى والمتعدد الأطراف.
وأشارت الصحيفة إلى أن الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان يتوجه إلى أسوان اليوم، ومن المقرر أن يبحث مع اللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان، وسائل دفع مشروعات دعم المرافق العامة والخدمات، وتنظيم المبادرات الأهلية لتحسين البيئة والقضاء على الظواهر السلبية بالشارع الأسواني.
وأكدت أن رئيس الوزراء يستعرض بعض الملفات الساخنة والمشاكل التى تواجه محافظة أسوان، وقراها مثل استكمال خطة شبكة الصرف الصحى لعدد 49 قرية، اعتمد لها 3 مليارات جنيه، تحديث معدات النظافة وحل مشكلة الإسكان المميز المعطل منذ 10 سنوات، دعم ودفع مشروعات وزارة الأوقاف الاستثمارية بالمحافظة، ومشروعات وزارة الإنتاج الحربى للارتقاء بالخدمات التى تقدم للمواطنين، فى إطار خطة التنمية المستدامة لمصر 2030 .
وأوضحت الصحيفة أن المهندس أشرف رسلان رئيس هيئة السكك الحديدية، عقد أمس اجتماعا مع الشركة الوطنية للمقاولات القائمة بتنفيذ أعمال تطوير وتجديد محطات (دمنهور، الإسكندرية، بورسعيد، والمحلة الكبرى) لدفع العمل ومتابعة تقدم الأعمال ضمن خطط التطوير التى تقوم بها الهيئة خلال هذه المرحلة، التى تتضمن تطوير البنية الأساسية من نظم الإشارات والمزلقانات وتجديدات وصيانة السكك، وتطوير المحطات بالإضافة إلى مشروعات الوحدات المتحركة من جرارات وعربات.
وفي الشأن الدولي، ذكرت الصحيفة أن قوات التحالف الذي، تقوده السعودية فى اليمن، بدأت عملية استهداف بالعاصمة اليمنية صنعاء التى يسيطر عليها الحوثيون.
ونقلت الصحيفة عن مصادر صحفية سعودية إن قوات التحالف أكدت أن العملية استهدفت موقعا لتخزين وتجهيز الطائرات دون طيار وعربات الإطلاق فى صنعاء.. وأضافت المصادر أن الاستهداف يتوافق مع القانون الدولى الإنساني، وأنه اتخذ إجراءات وقائية لحماية المدنيين.
من جانبها، ذكرت صحيفة (الجمهورية)، أن كريستين لاجارد المدير العام لصندوق النقد الدولي أكدت أن الاقتصاد المصري لديه فرصة طيبة للانطلاق بعد أن تمكن من التغلب على تحديات ضخمة جدا كانت تعوق مساره على الطريق السليم. 
وأضافت أن لاجارد أعربت، خلال لقائها أمس د. محمد معيط وزير المالية على هامش اجتماعات المنتدى السنوي الرابع للمالية العامة لصندوق النقد العربي، عن تقديرها لما أنجزته مصر وشعبها تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي من إصلاحات جوهرية في السياسات المالية والنقدية. 
وأشارت إلى أن لاجارد أشادت بالشعب المصري وقيادة الرئيس السيسي في تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي، مؤكدة استمرار دعم صندوق النقد الدولي لمصر لضمان استمرار النمو الاقتصادي المستدام وخلق فرص العمل وتحسين مستوى معيشة المواطنين والاستثمار في التنمية البشرية وبرامج الحماية الاجتماعية. 
ولفتت الصحيفة إلى أن الدراسة انتظمت، في اليوم الأول من الترم الثاني في جميع المدارس والجامعات.. حيث أعلنت الكليات نتائج الترم الأول وعلقت الجداول ونشرتها على مواقعها الإلكترونية وانتظمت المحاضرات خاصة في الكليات العملية، بينما قل إقبال الطلاب على الانتظام في الكليات النظرية. 
وأكدت الصحيفة أن المدارس استقبلت طلابها وبدأ تسليم الكتب المدرسية الخاصة بالترم الثاني دون ربطها بسداد المصروفات.. وواصل الخريجون الراغبون في العمل بنظام الحصة في التدريس التقدم لتحرير الاستمارات الإلكترونية تمهيداً لتقديم الأوراق الرسمية المطلوبة وعقد المقابلات الشخصية .
وأوضحت الصحيفة أن الرئيس السيسي استهل برنامجه في العاصمة الإثيوبية "أديس ابابا" عقب وصوله أمس بعدد من الأنشطة المتنوعة بشقيها الثنائي ومتعدد الأطراف. 
ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم الرئاسة للوفد الإعلامي المرافق للرئيس خلال زيارته لإثيوبيا إن الرئيس السيسي سيشدد، خلال القمة، على خطة مصر للعمل بصورة مكثفة لتفعيل اتفاقية التجارة الحرة بين الدول الأفريقية وبعضها لما سيكون لها من مردود اقتصادي كبير ينعكس على جهود تحقيق الرخاء والتنمية لشعوب القارة، لافتاً إلى أن مصر بدأت العمل بخطط واضحة في مجال مشروعات الربط الكهربائي والطرق. 
ولفت المتحدث باسم الرئاسة إلى ما ستتضمنه تلك الزيارة من فعاليات متعددة وشديدة الأهمية حيث سيلقي الرئيس السيسي أكثر من كلمة في فعاليات مختلفة أبرزها في افتتاح القمة وأيضا في ختامها، وسيقوم بتكريم عدد من الشخصيات الشبابية والنسائية الأفريقية الرائدة في مختلف المجالات. 
وفي الشأن الدولي، ذكرت صحيفة (الجمهورية)، أنه رغم تراجع التعبئة ونشوب خلافات حول توظيفات سياسية محتملة للحراك نزل متظاهرون من "السترات الصفراء" إلى الشوارع في فرنسا للأسبوع الـ13 على التوالي.
وأضافت أن عددا من الأشخاص أصيبوا جراء اشتباكات بين محتجي "السترات الصفراء" والشرطة في العاصمة باريس، فيما طالب المحتجون بوقف عنف الشرطة ضدهم.
وأشارت إلى أنه وسط استعدادات أمنية مكثفة تجمع متظاهرو "السترات الصفراء" بجانب قوس النصر وسط باريس مطالبين باستقالة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ووزير الداخلية الفرنسي بسبب العنف المستخدم ضد التظاهرات. 
وأوضحت الصحيفة أن خوان جوايدو رئيس البرلمان الفنزويلي، الذي نصب نفسه رئيسا بالوكالة لفنزويلا، أعلن أنه مستعد للموافقة على تدخل عسكري أمريكي للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو وإنهاء الأزمة، وأضاف جوايدو "سنبذل قصارى جهدنا بطريقة مستقلة لإنهاء حالة اغتصاب السلطة، إقامة حكومة انتقالية، وإجراء انتخابات حرة، سنفعل كل ما يمكن بأقل تكلفة اجتماعية ويؤدي إلى إمكانية الحكم والاستقرار لنتمكن من الاستجابة للوضع الملح".
وتحت عنوان "مصر تتولى زعامة القارة رسمياً.. اليوم"، ذكرت صحيفة (الأخبار)، أن مصر تتسلم اليوم رئاسة الاتحاد الأفريقي ولمدة عام، للمرة الأولى منذ نشأته عام 2002 خلفاً لمنظمة الوحدة الأفريقية، في تتويج رسمي لمشوار غير قصير قطعته إدارة الرئيس عبدالفتاح السيسي منذ توليه المسئولية في 2014 للعودة الصادقة نحو جذور مصر الأفريقية واستعادة دورها القيادي التاريخي بالقارة السمراء.
وأضافت الصحيفة أن هذا يعد شهادة نجاح إقليمية ودولية لسياسة مصر الخارجية التي حظيت خلالها بموقع الصدارة، في العلاقات مع دول القارة سواء على المستوى الثنائي أو متعدد الأطراف، انعكاساً لثقة الشعوب الأفريقية الشقيقة في قدرة مصر على تحمل المسئوليات الجسام في مواجهة التحديات الكبيرة التي تواجه القارة. 
وأشارت إلى أن الرئيس السيسي وصل أمس إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، واستهل نشاطه الرسمي بعقد عدد من اللقاءات الثنائية مع القادة الأفارقة المشاركين بالقمة في مقر إقامته بإثيوبيا بحث خلالها سبل تعزيز العلاقات والتعاون المشترك خلال الفترة القادمة.
وأكدت أنه من المقرر عقب انتهاء مراسم التسلم الرسمية أن يترأس الرئيس السيسي أعمال الدورة العادية الثانية والثلاثين لقمة رؤساء الدول والحكومات الأفارقة بالاتحاد، ويلقي كلمة مهمة حول رؤية مصر لتعزيز التعاون بين الدول الأفريقية على كافة المستويات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية والأمنية، كما يستعرض الرؤية المصرية لخارطة طريق العمل الأفريقي المشترك خلال العام القادم.
وأوضحت الصحيفة أن الدكتور محمد معيط وزير المالية أكد اتجاه مصر خلال السنوات القادمة للبناء على نتائج الإصلاح الاقتصادي لدفع وتعميق الإصلاح الهيكلي الاقتصادي وزيادة الاستثمار في التنمية البشرية وبرامج الحماية الاجتماعية وزيادة الإنفاق على التعليم والصحة حتى تنتقل ثمار الإصلاح إلى المواطن في صورة تحسين مستوى المعيشة وخلق المزيد من فرص العمل.
وأضافت الصحيفة أن وزير المالية أشار إلى أن الحكومة عازمة على القيام بإصلاحات هيكلية كبيرة في الاقتصاد المصري لضمان الاستدامة لمعدلات النمو وأيضا العمل على تشجيع وتحفيز وزيادة مشاركة القطاع الخاص في تنمية الاقتصاد ورفع معدلات النمو وأيضا زيادة مشاركة الشباب والمرأة في الاقتصاد.
وفي الشأن الدولي، ذكرت صحيفة (الأخبار)، أن قوات سوريا الديمقراطية تستعد لإطلاق هجومها الأخير ضد تنظيم (داعش) المحاصر في آخر معاقله على مساحة كيلو مترين فقط في محافظة دير الزور السورية قرب الحدود العراقية، وقال المتحدث باسم القوات إن الإرهابيين لا يسيطرون إلا على قريتي الباغوز والباغوز الفوقاني على الضفاف الشرقية لنهر الفرات، وأضاف أن "القوات ستواصل معركتها للنهاية حتى يتم تحرير المنطقة بأسرها"،‬ موضحا أنه من غير الممكن تحديد تاريخ للقضاء على التنظيم.
وأضافت الصحيفة أن تقريرا صادرا عن مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة (بتسيلم) كشف‬ أن سلطات الاحتلال هدمت 1400 منزل فلسطيني في الضفة الغربية المحتلة منذ عام 2006 وحتى نهاية 2018، مما أسفر عن تشريد نحو 6207 فلسطينيين بينهم 3134 طفلًا.
وأضاف التقرير أن المحاكم الإسرائيلية ترفض غالبية طلبات البناء التي يقدمها الفلسطينيون لتتبنى بذلك سياسات الحكومة برئاسة بنيامين نتنياهو حول مواجهة البناء الفلسطيني بالضفة.. وأوضح التقرير أن سلطات الاحتلال أقامت نحو 250 مستوطنة جديدة في الضفة في أخر 50 عاما والتي يحظر القانون الدولي إقامتها.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟