رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

مقتطفات من مقالات كبار كتاب الصحف

الخميس 07/فبراير/2019 - 07:28 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أ ش أ
طباعة
تناول كبار كتاب صحيفة "الأخبار"، في مقالاتهم اليوم الخميس، عددا من الموضوعات التي تهم القارئ المصري.
ففي عموده "نبض السطور" تناول خالد ميري رئيس تحرير صحيفة "الأخبار"، اللقاء الهام الذي تم أمس الأول داخل مبنى نقابة الصحفيين العريق بوسط القاهرة وجمع مجلس النقابة مع الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمى حاكم الشارقة.
وأوضح الكاتب أن زيارة الشيخ القاسمى للنقابة كانت لإعلان افتتاح أضخم وأحدث مركز تدريب للصحفيين والإعلاميين بالشرق الأوسط، المركز الذي كان للشيخ القاسمى الدور الأهم في خروجه للنور بتوفير التمويل اللازم للمشروع الذي استغرق العمل به 3 سنوات.
وقال ميري "بعدها جمعنا بالشيخ القاسمي لقاء مهم فى قاعة اجتماعات مجلس النقابة، وقبل أن نشكره جميعا على الدعم والمساندة كان الرجل يرحب بتحمل تكاليف تمويل إنشاء مستشفى الصحفيين على الأرض المخصصة لذلك بمدينة 6 أكتوبر، ويطالبنا بالتنسيق مع الشركة لبدء العمل فورا، ليتحول أحد أهم مطالب الصحفيين على مدار السنوات الماضية إلى حقيقة واقعة".
وأشار إلى أن نقيب الصحفيين الكاتب الصحفي عبدالمحسن سلامة وكل أعضاء المجلس اتفقوا على توجيه الشكر للضيف الكبير على دعم ومساندة الدور المهم لنقابة الصحفيين، إحدى أهم أدوات القوة الناعمة مصريا وعربيا.
ولفت الكاتب إلى أن حاكم الشارقة تحدث بصراحة عن الدور المهم للصحافة في نقل الحقائق ونشر الروح الإيجابية، مؤكدًا أن كل وسائل الإعلام الأخرى وقنوات التليفزيون تعتمد في عملها على ما ينشر بالصحف، مطالبًا الصحفيين بأن يلعبوا دورا وطنيا مهما في هذه الفترة.. مؤكدا أن الكلمة قادرة على المساهمة في بناء الأوطان كما أنها قادرة على إلحاق الضرر بها.. حوار ممتع أمتد على مدار الساعة تناول الحاضر والتاريخ والمستقبل.
وأضاف ميري أن الشيخ القاسمى أكد أن دعم مركز التدريب هو استثمار فى مستقبل مهنة تواجه تحديات متعددة، ويحتاج العاملون بها للتدريب المستمر ومواكبة كل جديد في مجال عملهم، فللصحافة والإعلام دور مهم فى بناء الإنسان وتكوين وعيه والدفاع عن قضايا الوطن والأمة.
وأشار إلى أن لحاكم الشارقة مواقف واضحة ومعلنة على مدار السنين، تؤكد عشقه لمصر وتمنياته الدائمة بالخير، فمصر هي قلب الأمة العربية وما دامت بخير سيظل عالمنا العربي بخير.
واختتم رئيس تحرير "الأخبار" مقاله قائلا: إن الزيارة أكدت من جديد على الدور المهم للصحافة المصرية، الصحافة الأكثر تأثيرا في وطننا العربي، والتي قامت وستظل تقوم بدورها بمهنية ووطنية.
أما الكاتب محمد بركات فقال في عموده "بدون تردد" بصحيفة ()الأخبار": لم تكن هي المرة الأولي ولن تكون الأخيرة أيضا، التي يتم فيها ضبط عملية حفر غير مشروعة أسفل أحد المنازل في منطقة نزلة السمان بجوار الأهرامات، حيث يقوم بعض أصحاب المنازل أو لصوص الآثار بالبحث والتنقيب، عما يمكن الإتجار فيه أو سرقته من تراث الأجداد وبقايا حضارتهم المدفونة في باطن الأرض.
وأكد الكاتب أهمية الإسراع في تنفيذ التخطيط الجديد والشامل لمنطقة الأهرامات، بما يوفر الحماية الواجبة لهذه المنطقة، وينهي الحالة العشوائية وغير الحضارية التي تسودها الآن.. وطالب بركات بالإسراع في إعداد تخطيط جديد، لكل المناطق الأثرية بطول البلاد وعرضها لحمايتها، وتوفير الأمان اللازم لها.
وفي عموده "رحلة" تحت عنوان وتحت عنوان "الإهمال وراء مشاكل الفنادق العائمة" تناول الكاتب جلال دويدار مشكلة شحوط الفنادق العائمة في بعض مساراتها بالنيل خلال رحلاتها بين الأقصر وأسوان ليست شيئا جديدًا ولكنها متجددة في السنوات الأخيرة. وأكد أن المشكلة لا ترتبط فقط بالسدة الشتوية في إطار عملية ضبط تصرف مياه النيل، مؤكدا أنها تعود وبشكل أساسي إلى الإهمال في القيام بعمليات "التكريك" للمجري الملاحي بالنيل. 
وأضاف دويدار أن الرئيس السيسي دعا، بعد تجدد هذه الحوادث، إلى اجتماع بكل المسئولين في الحكومة لبحث ومحاصرة هذه المشكلة.. مشيرا إلى انه رغم تعليمات الرئيس تكررت عملية الشحوط التي تؤثر علي حركة هذه الفنادق ووسائل النقل بالنيل.
ورأى الكاتب أنه ليس من سبيل لوقف هذا النزيف لخسارة الموارد سوى جدية الحساب الرادع لهذا الإهمال الذي يحرم الدخل القومي من هذه المليارات.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟