رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

حمادة إمام.. "السيدة" صنعت نجوميته.. وكتب تاريخا بـ "خماسيته"

الأربعاء 09/يناير/2019 - 12:25 م
حمادة إمام
حمادة إمام
وائل سامى
طباعة
أجمع على حبه جماهير الزمالك والأهلي.. انه كان أحد رموز وأساطير القلعة البيضاء الذين لن ينساهم التاريخ حتى لو مرت آلاف السنين.. أنه حمادة إمام "الثعلب الكبير" للزمالك والذى يتزامن اليوم التاسع من يناير مع ذكرى رحيله، حيث تعد اليوم الذكرى الثالثة لرحيل أسطورة القلعة البيضاء الذى كان مشهودا عنه الأخلاق قبل المهارة.


حمادة إمام.. السيدة
حماده إمام، وافته المنية في التاسع من يناير عام 2016، بعد رحلة قصيرة مع المرض، بأحد مستشفيات القوات المُسلحة، ليترك الحياة مُكتفيًا بتاريخ كتبه بحروف من نور، وأخلاق كتبت له المجد بين العظماء.
إن كان لأحد الفضل في كتابة تاريخ الزمالك وزيادة شعبيته في الوطن العربي، بل وجعله أحد أقطاب الكرة في مصر، فقد يُدين الأبيض بهذا الفضل لحمادة إمام، ثعلب الكرة المصرية، ابن السابعة عشر عامًا، الذي خطف الأنظار بذكائه ومكره ومهاراته الفنية العالية، وطريقته المثيرة في إحراز الأهداف، ليحدث انقلابًا في الساحرة المُستديرة، بعد أن ظهر في أواخر الخمسينيات.
حمادة إمام.. السيدة
مولده
ولد في 28 نوفمبر 1943 في حي المنيرة المجاور لشارع القصر العينى بالقاهرة، تخرج في الكلية الحربية ليعمل ضابطا بالقوات المسلحة ليحال إلى المعاش برتبة عميد، كان والده ضابط سابق وحاكم لغزة عام 1954 وحارس مرمى المنتخب المصري، تزوج من الدكتورة ماجي الحلواني وله منها اللاعب حازم إمام وأشرف إمام.
حمادة إمام.. السيدة
المناصب التى عمل بها 
أن يلعب كمهاجم في نادي الزمالك، وكان يشغل منصب نائب رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم وعضو مجلس إدارة نادي الزمالك، هو ابن الكابتن يحيى الحرية إمام حارس مرمى الزمالك ومنتخب مصر في كأس العالم في الثلاثينات ووالد اللاعب حازم إمام كابتن الزمالك السابق، واشتهر بلقب "الثعلب".
ساهم مع نادي الزمالك في الفوز 3 مرات بالدوري العام المصري وكأس مصر مرتين، وشارك أيضًا دوليًا مع المنتخب المصري لكرة القدم، وعمل بعد اعتزاله كمعلق رياضي.
كان أيضًا ظابط بالقوات المسلحة المصرية ووصل إلى رتبة عميد، وشارك في حرب أكتوبر عام 1973، وتوفى يوم 9 يناير 2016 بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز الـ 72 عاما.
حمادة إمام.. السيدة
شوارع السيدة بداية انطلاقته
نشأ ثعلب الزمالك في أسرة عسكرية منذ صغره، فقد كان والده اللواء يحيى إمام، هو حارس مرمى الزمالك ومنتخب مصر في الأربعينيات وأحسن حارس في تاريخ مصر، إلا أن حمادة إمام انضم لأشبال الزمالك بالصدفة عندما شاهده الكابتن علي شرف “أبوالأشبال”، مدرب الناشئين بالقلعة البيضاء، عام1957، وضمه لفريق الناشئين تحت 16 سنة، بعد أن كان يقتصر لعبه لكرة القدم، أو “الكرة الشراب” في شوارع السيدة زينب، حتى أعجب به وسارع بضمه لأشبال الزمالك دون أن يدري أنه نجل يحيى إمام. لفت حماده الأنظار سريعًا؛ حيت كان يلعب ضمن مسابقات 15 و16و 17و 20 سنة، وهو في سن صغير.
حمادة إمام.. السيدة
سر تسميته بمحمد الخامس
جاءت مكافأة القدر له في أواخر عام1959، أثناء مباراة الأهلي والزمالك، في نهائي بطولة الشباب تحت 20 سنة، وكان حماده في ذلك الوقت يبلغ 17 سنة، وبحثوا عنه في النادى ليلعب هذه المباراة فلم يجدوه حتى وصل للمسئولين خبر بأن والده يحيى إمام، الذي كان نائب حاكم غزة حينئذ، اصطحابه معه إلى هناك للتفرغ لمذاكرة امتحانات الثانوية العامة. وعلى الفور صدرت تعليمات من المشير عبدالحكيم عامر، وزير الحربية في هذا التوقيت، الذي كان يُعرف بزملكاويته الشديدة، بإرسال طائرة خاصة إلى غزة لإحضار حمادة إمام يوم المباراة، حيث وصل من المطار إلى ملعب الترسانة، التي أقيمت عليه المباراة، المفاجأة أن حمادة إمام الناشئ الصغير، قاد فريق الزمالك لتحقيق فوز كبير على الأهلي 6 – صفر، أحرز منها حمادة إمام بمفرده خمسة أهداف مما دعا الناقد الكبير ناصف سليم، أن يطلق عليه لقب "محمد الخامس" نسبة إلى ملك المغرب السابق محمد الخامس.
حمادة إمام.. السيدة
التتش: لن نفوز على الزمالك فى وجود حمادة إمام
موهبة حمادة إمام أجبرت مختار التتش، كبير الأهلاوية، على أن يؤكد أن الأهلي لن يستطيع أن يفوز على الزمالك بعد الآن في وجوده.
"
ما تقييمك لحملة 100 مليون صحة؟

ما تقييمك لحملة 100 مليون صحة؟