رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الدولة تحارب تلوث النيل.. خطة كاملة للتصدي لمخلفات المصانع.. نور: إلقاء القمامة بالمياه سلوك متوارث بسبب اعتقادات خاطئة.. و"الري" تتوعد المخالفين بتطبيق أقصى عقوبة

الثلاثاء 25/ديسمبر/2018 - 02:05 ص
البوابة نيوز
طباعة
اجتمعت مؤخرًا لجنة مُشكّلة بقرار من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، رقم 2590 لسنة 2018 يرأسها الدكتور رجب عبدالعظيم وكيل الوزارة، والمشرف على مكتب الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري؛ لمناقشة حصر الشركات التي تلقي بمخلفات المصانع في مجرى نهر النيل.
وحضر الاجتماع قيادات الوزارة وممثلو وزارات النقل والداخلية والبيئة والدفاع، وممثلو الهيئة الهندسية للقوات المسلحة والهيئة العامة للنقل النهري.
وكشف تقرير لقطاع حماية وتطوير نهر النيل أنه تم إزالة 41 ألفا و742 حالة تعد على النيل في 16 محافظة منذ 2015، من إجمالي 50 ألفا و399 مخالفة.
وأشار التقرير إلى أنه تحرر 45 ألفا و516 مخالفة جديدة، وذلك في الوقت الذي تتواصل فيه الإزالات حيث يتم التصدي بحملات يومية في كافة المحافظات المطلة على نهر النيل والتي يصل عددها لـ16 محافظة.
وأكدت وزارة الري أنها لن تتهاون أو تتقاعس حتى تنظيف النهر منها، وأن الحملة تستهدف جميع التعديات التي أقيمت على نهر النيل دون النظر إلى الأشخاص المعتدين.


الدولة تحارب تلوث
ووجه وزير الري بضرورة استمرار وزيادة معدلات الإزالات على النحو الذى تم عرضه بالتقرير، خاصة أن معدلات تنفيذ إزالة التعديات على نهر النيل والمجاري المائية على مستوى الجمهورية تأخذ شكلًا تصاعديًا وتعكس رغبة الدولة في إزالة التعديات على نهر النيل والمجاري المائية للحفاظ على هذا المرفق الحيوي والمورد الطبيعي الهام في ظل التعاون المستمر بين أجهزة الدولة وأجهزة الوزارة المعنية. 


الدولة تحارب تلوث
وقالت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة إن الوزارة وضعت خطة كاملة للتصدى لمخلفات المصانع منذ 4 أشهر، مضيفة أنه تم اختيار 3 مصانع لإنتاج السكر لتطبيق الخطة ولوقف الصرف بنهر النيل، مشيرة إلى أن البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة بدأ تنفيذه بالفعل في محافظات "كفرالشيخ، الغربية، قنا، وأسيوط"، ضمن خطة التطوير.
وأكدت وزيرة البيئة أن المجتمع والمواطنين سيستفيدون من المنظومة عندما يشعرون بالتغيرات للأفضل.


الدولة تحارب تلوث
وأوضح الدكتور محمد نور، خبير متخصص بشئون مياه بالشرق الأوسط، أن التلوث الناتج عن صرف المخلفات الصناعية في مياه النيل سلوك متوارث ويكرره الكثيرون، اعتقادًا منهم أن مياه النيل تتجدد بالفيضان كل عام.
وأشار نور إلى أن إنشاء المصانع بالقرب من مجرى النيل يرجع إلى فكرة التخلص من المخلفات من خلاله، مؤكدًا أن الكثير من المصانع من أسوان حتى دمياط ورشيد تتخلص من مخلفاتها وعوادمها في النيل، ما يسبب كثرة الأمونيا وقتل الأحياء المائية ما يشكل خطورة كبيرة على حياة المواطنين.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟