رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بالصور.. تفاصيل يوم شاق في ديوان الحكومة.. "مدبولي" يستعرض نتائج زيارة السيسي للنمسا.. ويشهد توقيع بروتوكولين بشأن مستشفيات المحافظات.. وتسوية مديونيات شركات قطاع الأعمال

الخميس 20/ديسمبر/2018 - 08:15 م
البوابة نيوز
يوسف عبد اللطيف
طباعة
ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اليوم الاجتماع الأسبوعى لمجلس الوزراء، الذي تم خلاله مناقشة واستعراض عدد من الموضوعات الاقتصادية والتنموية والخدمية والاجتماعية.

بالصور.. تفاصيل يوم
وفى مستهل الاجتماع أشاد رئيس الوزراء بنتائج الزيارة التى قام بها مؤخرًا الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، إلى النمسا للمشاركة فى أعمال منتدى "إفريقيا – أوروبا"، الذى يهدف إلى دعم وتعزيز الشراكة بين القارتين، مؤكدًا أن المشاركة المهمة فى مثل هذه الفعاليات الدولية تؤكد دور ومكانة مصر على المستوى العالمى والافريقى والاقليمى، وعودتها لريادتها الدولية، وهو ما يعتبر مؤشرًا على أن الدولة تسير فى الاتجاه الصحيح، مشيرًا إلى أن ما تم عقده من لقاءات ثنائية واجتماعات على هامش أعمال المنتدى، سيسهم وبشكل كبير فى دعم وتعزيز أوجه التعاون الاستثمارى فى عدد من المجالات الخدمية والتنموية، خاصة مع الجانب النمساوى. 
كما أشاد الدكتور مصطفى مدبولى، بالجهود المبذولة من جانب وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والجهات المشاركة فى تنظيم مؤتمر "مصر تستطيع بالتعليم" فى نسخته الرابعة، الذي يأتي فى إطار عقد سلسلة من المؤتمرات التى تهدف إلى دعم وتعزيز دور ومشاركة علماء وخبراء مصر بالخارج فى خطوات بناء مصر فى مختلف المجالات.
وأوضحت وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج أن وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، قدم خلال المؤتمر عرضًا حول منظومة التعليم الجديدة فى مصر، والتى لاقت اشادة من كافة المشاركين الذين أكدوا أن مصر تسير فى الطريق الصحيح فيما يخص ملف تطوير التعليم، وأضافت وزيرة الهجرة أنه تم الاعلان خلال المؤتمر عن تأسيس مؤسسة "مصر تستطيع"، والتى ستكون بمثابة همزة وصل مع علماء مصر فى الخارج بهدف تعظيم الاستفادة من خبراتهم، وإنشاء قاعدة بيانات تضم كافة التخصصات، والتواصل معهم بما يفيد كافة أغراض التنمية فى مصر.
من ناحية أخرى، تطرق الاجتماع إلى ما تم الإعلان عنه مؤخرًا بخصوص الكشف الاثرى بمنطقة جبانة سقارة الاثرية، حيث أشار وزير الآثار إلى أن هذا الكشف يعتبر الاكبر والاضخم منذ عدة سنوات طويلة، وهو ما سيسهم فى زيادة حركة السياحة الوافدة، موضحا أن هذا الكشف قد لاقى اهتمامًا عالميًا كبيرًا، حيث كان هو الخبر الأهم فى وسائل الإعلام العالمية على مدى الأيام الماضية.

بالصور.. تفاصيل يوم
من جانبها، أشارت وزيرة البيئة إلى أن مصر تترأس حاليًا مجموعة الـ77 والصين والمجموعة الأفريقية بشأن ملف تغير المناخ، موضحة أنه تم خلال الاجتماعات الموافقة على اتفاق باريس وخطة العمل الخاصة به.
كما شهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مراسم توقيع بروتوكول تعاون للمشاركة في إدارة وتشغيل عدد من المستشفيات بالمحافظات، وذلك بين وزارتي الصحة والسكان، والتعليم العالي والبحث العلمي، بحضور الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، والدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي. وقام بالتوقيع مساعد وزير الصحة والسكان لشئون الرقابة والمتابعة، من جانب، وكل من رؤساء جامعات العريش، السويس، حلوان، وجنوب الوادي، من جانب آخر.
ويأتي هذا البروتوكول في إطار التنسيق والتعاون بين الوزارتين لاستغلال الإمكانات المتاحة لصالح المواطن المصري، تنفيذًا للسياسة الصحية للدولة، وحرصًا من الوزارتين على تقديم خدمات علاجية وتشخيصية بمستوى طبي متميز للمرضى المترددين على المستشفيات، حيث تجسد هذا التنسيق بقوة في مبادرة الرئيس للكشف المبكر عن فيروس سي، والقضاء على قوائم الانتظار بالمستشفيات.
وأشار الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إلى أن التنسيق بين وزارتي الصحة والتعليم العالي، يأتي في ضوء حرص الدولة على الاستفادة من الكوادر الجامعية بكل محافظة في تقديم الخدمات الطبية بالمستشفيات، موضحًا أن وزارة التعليم العالي وفق هذا البروتوكول ستتحمل رواتب وحوافز القوى البشرية الملحقة بالمستشفى، كما تلتزم الوزارة بتدريب جميع الكوادر الطبية بذات مستوى التدريب للملحقين بالمستشفى، ويحقُ له تدريب الطلاب التابعين له داخل المستشفى، ويكون الطرفان مسئولين عن كافة الجوانب الطبية والفنية لتشغيل المستشفى، ويلتزمان بالإشراف على تقديم الخدمات الطبية، ويلتزم جميع العاملين بتطبيق المعايير القومية للجودة في كافة المجالات بما يحقق مصالح المرضى.
من جانبها قالت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان إن التوقيع اليوم يهدف لتحقيق المشاركة بين وزارتي الصحة والتعليم العالي في إدارة وتشغيل عدد من المستشفيات لمدة 5 أعوام، أو لحين إنشاء مستشفى جامعي، وهي مستشفيات: الأقصر العام، والسويس العام، و15 مايو، والعريش العام، لافتة إلى أن ذلك يُعد استكمالًا للتنسيق المستمر بين وزارة الصحة والجامعات للاستفادة من جهود أساتذة الطب في تقديم الخدمات الطبية، واكتساب الاطباء خبرات اضافية من التعاون مع أساتذة الجامعات. وأوضحت الوزيرة أن وزارة الصحة تتحمل وفق البروتوكول تكلفة الإنشاءات، والتجهيزات، والمعدات، ومستلزمات التشغيل، والأدوية، والصيانة، والتغذية، والأمن، والنظافة، كما توفر وزارة الصحة الاحتياجات اللازمة من الأطباء وطاقم التمريض، والصيادلة، والسكرتارية، والإداريين، والفنيين، والعمال، مع إعطاء أولوية للاستفادة من إمكانات أبناء المحافظات التي بها تلك المستشفيات.
بالصور.. تفاصيل يوم
وشهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اليوم مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة قطاع الأعمال العام وشركاتها القابضة، ووزارة البترول والثروة المعدنية والجهات التابعة لها، وذلك بشأن آلية سداد كافة المديونيات المستحقة لصالح شركات قطاع البترول لدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام عن قيمة مسحوباتها من الغاز الطبيعي، والتي تقدر بنحو 12 مليار جنيه، وذلك بحضور المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، وهشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام.
وفى مؤتمر صحفى عقب مراسم التوقيع، أشار المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية أن هذا البروتوكول يسعى إلى تحسين كفاءة الأداء لشركات قطاع البترول وتمكينها من تطوير قدراتها وضمان استدامة الخدمات التي تقدمها، مشيرًا إلى أنه بموجب هذا البروتوكول، تقوم الشركات التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام بسداد جزء من المديونيات التي تمت المصادقة عليها بين تلك الشركات وشركات قطاع البترول المختصة بالتحصيل نقدًا، بالإضافة إلى المبادلة بأصول عقارية مملوكة لها، مع التزام الشركات التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام مستقبلًا بسداد قيمة المسحوبات الجديدة أولا بأول دون تأخير.
وأضاف هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، أن هذا البروتوكول يأتي في إطار الجهود المبذولة من الوزارة لتسوية المديونيات المستحقة على الشركات التابعة لها والمتراكمة منذ سنوات، بما يسهم في استعادة التوازن المالي للشركات المدينة، وتخفيف الأعباء المالية عليها وتحسين وضع محفظة استثمارات الشركات.
وقع البروتوكول من جانب وزارة البترول والثروة المعدنية المهندس أسامة البقلى، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية، وعن وزارة قطاع الأعمال العام كل من الدكتور أحمد مصطفى، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج والملابس، وعماد الدين مصطفى، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، والدكتور مدحت محمد، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات المعدنية.
هذا ووافق مجلس الوزراء على العرض الذي قدمه الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، بشأن مشروعات الوزارة المزمع طرحها بنظام حق الانتفاع بالهيئات الشبابية والرياضية.
كما وافق على تعديلات قانون تنظيم مشاركة القطاع الخاص في مشروعات البنية الأساسية والخدمات والمرافق العامة، الصادر بالقانون رقم 67 لسنة 2010، مع مراعاة الملاحظات التي طرحتها الوزارات المختلفة، بما يضمن استحداث آليات جديدة للتعاقد بشأن مشروعات المشاركة مع القطاع الخاص، وتذليل العقبات التي قد تواجه تلك المشروعات، مع إحالة تعديلات القانون إلى مجلس الدولة للمراجعة.
وافق كذلك على قرار رئيس الجمهورية بالعفو عن باقي العقوبة لبعض المحكوم عليهم بمناسبة الاحتفال بعيد الشرطة وثورة 25 يناير الموافق 25 يناير 2019.
بالصور.. تفاصيل يوم
وقرر المجلس أيضًا الموافقة على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن نقل بعض الأصول والمباني المملوكة للدولة، إلى الهيئة العامة لموانئ البحر الأحمر، حيث نص القرار على أن تؤول للهيئة العامة لموانئ البحر الأحمر الأصول المملوكة للدولة بميناء بورتوفيق ( السويس حاليًا ) بمنطقة باب (9) خلف الرصيف الجنوبي، وذلك نقلًا من الهيئة المصرية لسلامة الملاحة البحرية، لتحقيق الاستفادة القصوى من أملاك الدولة في الغرض المخصص من أجله، وهو تنفيذ خطة تطوير ميناء بورتوفيق وزيادة الطاقة الاستيعابية لأرصفة الميناء.
ووافق مجلس الوزراء على تعديل بعض أحكام اللائحة التنفيذية لقانون الجامعات رقم 49 لسنة 1972، وذلك فيما يتعلق بإضافة كليتي الحاسبات والمعلومات والفنون التطبيقية لجامعة طنطا، وذلك بهدف تقليل الاغتراب، وبما يخدم البيئة المجتمعية.
كما وافق على طلب وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، بشأن قيام الشركة المصرية لنقل الكهرباء، بالتوقيع على اتفاقيات مشروع اقامة محطة توليد الكهرباء من الفحم بمنطقة عيون موسى، مع المستثمر الذي يتولى تنفيذ المشروع، وكذا الموافقة على توقيع مذكرة تفاهم خاصة بالمرحلة الثالثة من المشروع، ويأتي ذلك في ضوء استراتيجية قطاع الكهرباء لتنويع مصادر الطاقة واعتماد الفحم كمصدر من مصادر الطاقة، وهذا المشروع سيسهم في تنمية سيناء.
وافق مجلس الوزراء على السير فى إجراءات الترخيص طبقًا لأحكام قانون البناء ولائحته التنفيذية لإقامة (68) عمارة سكنية بناحية شدموه – مركز إطسا – محافظة الفيوم ضمن مشروع الإسكان الاجتماعى، وذلك لخدمة أهالي المحافظة.
وافق مجلس الوزراء من حيث المبدأ، على مشاركة محافظة القاهرة للشركة المصرية الكويتية للتنمية العقارية، بقطعة أرض فضاء من أملاكها بمساحة 24 فدانًا، ضمن تقسيم شركة مدينة نصر للإسكان والتعمير، على طريق (القاهرة/السويس) لإقامة مشروع عمراني متكامل: (سكني ـ تجاري ـ إداري)، على أن يتم تقييم الأرض من إحدى الجهات المحددة بقانون الإستثمار، ثم يعتمد التقييم من المحافظ، ونسبة المحافظة، ورفع ما يتم إلى أمانة مجلس الوزراء.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟