رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البيئة تعلن انطلاق مؤتمر الأطراف الـ 14 لاتفاقية التنوع البيولوجي

السبت 17/نوفمبر/2018 - 03:49 م
البوابة نيوز
كتب/ شرين حنفي
طباعة
انطلقت أعمال مؤتمر الأطراف الرابع عشر لاتفاقية التنوع البيولوجي، اليوم السبت، بمدينة شرم الشيخ والذى يعقد فى الفترة من 17 إلى 29 نوفمبر الجارى تحت شعار "الاستثمار فى التنوع البيولوجي من أجل الإنسان والكوكب"، بالإضافة الى الفعاليات الخاصة بالجلسات الاستشارية بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، كريستيانا بالمر السكرتيرة التنفيذية لاتفاقية الأطراف ولفيف من السادة الوزراء وعدد من خبراء البيئة والتنوع البيولوجي في مصر والعالم.
بدأ الافتتاح بإعلان تسلم مصر لرئاسة المؤتمر لمدة عامين من دولة المكسيك بصفتها رئيس الاجتماع الثالث عشر للاتفاقية.
ووجهت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة فى كلمتها الشكر للسيسي لمشاركته بالحضور للمؤتمر كأول رئيس يحضر حدث عالمي بيئي على أرض مصر وهو ما يؤكد على تقدير الرئيس لقضية حماية البيئة وأهميتها وأنها من أولويات العمل وهو ما يحقق حلم وزراء البيئة في العالم أجمع بان العمل البيئى يهتم به على أعلى المستويات مشيرة إلى امتنانها بكونها أول شخصية عربية وأفريقية ترأس مؤتمر الأطراف للأمم المتحدة للتنوع البيولوجى
وأعربت فؤاد، عن تقديرها كممثلة للحكومة لرئاسة مؤتمر التنوع البيولوجي ولتقديم أقدم إتفاقية عرفها المجتمع الدولي لنثبت أن البيئة والتنمية والسلام مترابطون. 
وقدمت، الوزيرة الشكر لدولة المكسيك على قيادتها المؤتمر ال13، والشكر للسيدة كريستيانا بالمر على التعاون والدعم الكامل لمصر لتقديم المؤتمر بهذا المستوى كذلك تقدمت بالشكر والامتنان لاشقائنا الأفارقة لدعم مصر وتوحيد الرؤى والاتجاهات حتى يتحقق نجاح إقامة هذا المؤتمر على أرض مصر حيث قدمت أفريقيا كل الدعم لاستضافة مصر هذا المؤتمر.
وأوضحت أن إستضافة مصر لهذا المؤتمر يؤكد على أن الرئيس يهتم بتحرك مصر الدولي وخاصة تلك التي تراعي الأبعاد البيئية حيث سبق واستضافت مصر مؤتمر وزراء البيئة الأفارقة عام 2015، ونستضيف اليوم مؤتمر الأطراف التنوع البيولوجي لنؤكد أن الحياة على كوكب الأرض تتكامل فيها الإنسانية والطبيعة كما أن مصر قامت بالعديد من المشروعات المحلية لحماية البيئة ومنها تبنى مشروعات لوقف تلوث البحيرات كبحيرة المنزلة، والحفاظ على نهر النيل ووقف التعدي عليه، والذى يولى الرئيس إهتمام به، كما يتم مراعاة المعايير البيئية بمشروع العاصمة الإدارية كما يتم إتاحة مساحات كبيرة للزراعة بها لتوفير بيئة نظيفة. 
وأشارت فؤاد، أن التنوع البيولوجى هو أساس الحياة على كوكب الأرض، وما تم مناقشته خلال الاجتماعات التى سبقت انطلاق المؤتمر لصون التنوع البيولوجى والعمل علي وقف تدهور الأراضى، والصيد الجائر، فى القارة الأفريقية، وهو ما تم إعلانه فى مبادرة دمج القطاعات الخمسة المعنية بالتنوع البيولوجي، ورسم خارطة وقف فقدان التنوع البيولوجى، لما بعد 2030.
أكدت الوزيرة أن مصر تقع على عاتقها مسئولية حماية التنوع البيولوجي من أجل الأجيال القادمة وهو ما يجعلنا نهتم خلال الفترة الحالية بالاستثمار فى البشر والكوكب من خلال تشجيع الدولة للشباب والمرأة فى المجتمعات المحلية، فى الحفاظ على الموارد الطبيعية 
وكلنا ثقة فى ضوء ما قدمته الوفود أن الرؤساء سيدعمون جهودنا من أجل حماية الأرض. 
وأكد السيد خوزيه اوكتافيوس، سفير المكسيك، فى ثقته بقدرة مصر على تحقيق إنجازات حقيقية خلال رئاستها لمؤتمر الأطراف الرابع عشر، خلال العامين المقبلين للنهوض ببرامج الحفاظ على التنوع البيولوجى وتعميم التنوع البيولوجى، بالقطاعات الصحة والتعدين لصالح السكان المحليين والشباب، تحقيق برنامج 2030.
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟