رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"عبدربه": محطة الكريمات الشمسية الثالثة في الشرق الأوسط

الأربعاء 14/نوفمبر/2018 - 10:43 م
محطة الكريمات الشمسية
محطة الكريمات الشمسية
آية عاكف
طباعة
قال المهندس عبد ربه السيد رئيس محطة الكريمات الشمسية، إن المحطة متوافقة مع الاشتراطات البيئية، وبدأت فى التركيبات من ٢٠٠٧، وبها جزءين حرارى وشمسي، مشسرا إلى أن الحرارى يتكون من توربينة غازية، تنتج ٨٠ ميجا وات، والبخارية تنتج ٤٠ ميجا وات، أما الجزء الشمسى فينتج ٢٠ ميجا وات.
وأضاف لـ"البوابة نيوز"، أنه تم فى يوليو ٢٠١٥ توقيع عقد الإنشاء، وفى مارس ٢٠١٧ تم التشغيل التجارى لعدد ٦ وحدات غازية بقدرة ٢٤٠٠ ميجا وات، وفى يوليو ٢٠١٨ تم التشغيل التجارى لعدد ٦ توربينات بقدرة ٢٤٠٠ ميجا وات، ليصبح إجمالى إنتاج المحطة ٤٨٠٠ ميجا وات.
واوضح أن المحطة الشمسية ثالث محطة على مستوى الشرق الأوسط، بعد الجزائر والمغرب، والمحطة ريادية من ناحية الدراسات التى تحدثت عن شدة الإشعاع الشمسى الموجود فى مصر، ومن خلالها أصبحنا ننتج طاقة نظيفة ومتجددة من الشمس بقدرة ٢٠ ميجا وات كبداية، والجزء الحرارى ينتج ١٢٠ ميجا وات، والمحطة تستطيع إضافة ١٠ ميجا وات من الجزء الشمسي، من خلال التوسعات فى المستقبل.
وتابع أن مساحة الجزء الشمسى تبلغ ١٩٠ مترا × ٣٢٠ مترا، وإجمالى مساحة محطة الكريمات ٦٦٠ فدانا، مشيرا إلى أن المحطةالشمسية تعمل بنظام القطع المكافئ، وهو عبارة عن مرايات للشمس تسقط عليه الأشعة الموجودة عن طريق المجمعات الشمسية.
وقال "لدينا ١٩٢٠ مجمعا من المجمعات الشمسية، لديه فوكس للمرايات HTF، وهو الزيت الناقل للحرارة، و تبلغ التكلفة الاستثمارية للمشروع ٢.٤ مليار جنيه".
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟