رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

خبير: استبدال الفكر العقابي بالتأهيلي واحدة من أهم مكتسبات قطاع السجون

الأحد 21/أكتوبر/2018 - 07:47 م
الخبير الحقوقى محمود
الخبير الحقوقى محمود البدوى
شمس طه
طباعة
قال الخبير الحقوقى محمود البدوى المحامى رئيس الجمعية المصرية لمساعدة الأحداث وحقوق الإنسان وأحد المشاركين بالمنتدى الثاني للسجون المصرية، والذي عقد بمنطقة سجون طرة (ب) صباح اليوم تحت رعاية السيد محمود توفيق وزير الداخلية والذي اداره السادة مساعدي الوزير لقطاعات السجون وحقوق الإنسان والإعلام والعلاقات العامة، أن ما شاهدناه بمنطقة السجون المركزية على أرض الواقع ومن خلال الأحاديث المباشرة مع عدد من النزلاء، يؤكد أنه هناك تجربة فريدة يتم تطبيقها بمنظومة السجون المصرية، وأن هذه التجربة استطاعت استبدال الفكر العقابي بالفكر التأهيلي وتطبيق ذلك على كل السجناء، وأن حجم التجهيزات والخدمات المقدمة للنزلاء بمنطقة السجون المركزية تؤكد على فلسفة قطاع السجون في تطبيق معايير حقوق الإنسان واحترام حقوق السجناء، ومراعاة احتياجاتهم سواء الطبية أو النفسية والرياضية، فضلًا عن تخصيص أماكن احتجاز خاصة بالحالات المرضية والمعاقين وكبار السن، وهو توجه جيد ويترجم فكر وتوجه نستحسنه حال تعامل السجن مع النزيل وتوفير عدد من الخدمات التى تحفظ عليه كرامته حال تنفيذه للعقوبة السالبة للحرية.
وأضاف البدوى أنه بجانب هذه التجهيزات المتعددة لخدمة النزلاء كان هناك بالمقابل عدد من التجهيزات المتميزة لخدمة وتيسير الزيارة لأهالي النزلاء حال زيارتهم لزويهم من نزلاء السجن، فبدأ من البوابات يتم التعامل بشكل محترم ومنظم جدا مع الزوار وتوفير عدد من الكراسى المتحركة لخدمة كبار السن أو المعاقين من أهالى النزلاء، وكذا تخصيص أماكن انتظار مناسبة للزيارة وأماكن تتيح التواصل للسجين مع ذويه، وهو توجه يحدث نوع من الفارق النوعي الملموس في كيفية التعامل مع عدد من أبناء الوطن بغرض إعادة تأهيلهم بشكل سليم يساعد على إعادة دمجهم مرة اخري بالمجتمع بعد قضاء فترة العقوبة.
"
هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟

هل تؤيد فرض غرامة مالية على معلمي الدروس الخصوصية؟