رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تفاصيل دراسة توضح استبدال البشر بالآلات بـ74% من الوظائف في مصر

الخميس 20/سبتمبر/2018 - 05:48 ص
محمد سعد الخبير الاقتصادي
محمد سعد الخبير الاقتصادي
نوران الصاوي
طباعة
أوضحت دراسة حديثة أن هناك 74% من الوظائف في مصر ستصبح آلية، وأن هناك وظائف جديدة أخرى خلال العشرة سنوات المقبلة سوف تمثل 65% من الوظائف المستقبلية.
وتعتزم وزارة المالية التحول للنظام اللانقدي واستبدال الموظفين بمنظومة الكترونية، ورغم تأكيدات وزير المالية الدكتور محمد معيط للحفاظ على الموظفين وإعادة تأهيلهم في وظائف أخرى إلا أن المنتدى الاقتصادي العالمي، كشف عن دراسة حديثة تؤكد أن الماكينات ستستحوذ على نحو نصف وظائفنا خلال أقل من 8 سنوات.
وجاءت الدراسة " بعد إجراء بحث شمل الشركات الكبرى في 20 اقتصادا متقدما وناميا.
وقال التقرير إنه بحلول عام 2022، ستقوم الماكينات بتنفيذ 42% مما يقوم به العمال حاليا، وسترتفع بنسبة 52% بعد ذلك بثلاث سنوات فقط".
ومن المنتظر أن تستحوذ الروبوتات على وظائف المصريين في شركات الاتصالات، إذ تنوي إحدى الشركات الاستغناء عن نحو 1700 موظف في مراكز الخدمة في مصر والهند ورومانيا خلال العام الجاري ليحل بدلا منهم "روبوتات"، وفق ما نقلته فايننشال تايمز، حيث تأتي هذه الخطوة ضمن خطة الشركة للتخلص من تكاليف تبلغ نحو 8 مليارات يورو.
وقال محمد سعد، الخبير الاقتصادي، إن الخطوة جيدة لتوفير رواتب الموظفين واستبدالها بتطورات جديدة تفيد الاشخاص، ولكنها بالتأكيد لها عواقب وآثار سيئة.
وأضاف سعد أنه سيدخل أكثر من مليار شاب سوق العمل، إضافة إلى 75 مليون عاطل حاليا، بالنسية للعالم كله، بجانب أن المرأة اصبحت عنصرا اساسيا مشاركا في جميع الوظائف وتعزز الانتاج خاصة في الدول الاوروبية، فقد تحدث تغييرات اقتصادية وتدخل عدة دول الى دائرة الفقر، بينما الاخرى تزداد ثراء بحلول عام 2030، في حالة تطبيق هذا النظام بشكل متكامل، وهو ما يسمى "عصر الماكينة الجديد"، مشيرا إلى أن هذه التطورات تهدد 700 مهنة.
وأكد محمد عبد الله، خبير تكنولوجيا المعلومات، أنه في الوقت الحالى يستحوذ البشر على 70% من اجمالي ساعات العمل لتنفيذ المهام المطلوبة، ومستقبلا سوف تنخفض هذه النسبة لصالح الآلات.
ولفت عبدالله إلى أنه بحلول عام 2025 سيكون وقت البشر 48% من إجمالي وقت العمل والآلة 52%، وكان سابقا وقت الموظف 71% وبينما وقت الآلة 29%.
وأوضح أن أبرز الوظائف المهددة هي: المحاسبون، عمال المصانع، خدمات البريد، أمناء المخازن، خدمة العملاء"، وسوف يحتاج الاشخاص إلى تطوير مهاراتهم لمواكبة التكنولوجيا الحديثة، حيث سيكون هناك 130 مليون مهنة جديدة بحلول 2022، تتمثل أبرزها في وظائف محلل البيانات، الذكاء الاصطناعي، تعلم الآلة، متخصصي التطور الرقمي.
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟