رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

انخفاضات الحديد تنعش السوق العقارية.. توقعات بتراجع جديد للأسعار في الشهور المقبلة

الجمعة 14/سبتمبر/2018 - 01:44 ص
الحديد- صورة أرشيفية
الحديد- صورة أرشيفية
رامي الحضري
طباعة
300 جنيه انخفاضًا في سعر طن حديد التسليح الأسعار في الفترة الأخيرة
7 إلى 8% نسبة تأثير الحديد فى أسعار الوحدات العقارية
40 دولارًا انخفاضًا في سعر بليت الحديد ليصبح 505 دولارات بدلًا من 545 دولارًا

توقع خبراء في مجال التشييد والبناء، أن أسعار حديد التسليح ستشهد مزيدًا من الانخفاضات في الشهور المقبلة، في ضوء تراجع الأسعار في الفترة الأخيرة بواقع 300 جنيه للطن، ويرى الخبراء بأن ذلك سيسهم في حدوث طفرة بسوق مواد البناء مما ينعكس على القطاعات العقارية، مع آفاق بحدوث انتعاش نسبي في السوق العقارية.
 المستشار أسامة سعد
المستشار أسامة سعد الدين، المدير التنفيذى لغرفة التطوير العقارى باتحاد الصناعات
ويقول المستشار أسامة سعد الدين، المدير التنفيذي لغرفة التطوير العقاري باتحاد الصناعات: "عندما ارتفعت أسعار الحديد كان هناك تحفظًا من المطورين العقارين وشعروا بأن السعر مغالٍ فيه واستجابة المطورين للأسعار صعبة، خصوصًا أن خطة البناء للمشاريع تكون طويلة الأجل".
وأوضح سعد الدين، أن حجم إنتاج المطور كبير غالبا ولكى يحدث تأثير من تحركات الأسعار يحتاج إلى فترة، ولم نلاحظ تأثيرًا كبيرًا على أسعار المطورين، فيما وجدنا هدوءا في عمليات الشراء وقت الزيادة، وعند انخفاض الأسعار استجابت العقارات لذلك، فيما لم يشعر به المواطن، لأن المطور يعمل فى حدود 300-500 وحدة.
المهندس الاستشارى
المهندس الاستشارى خالد عاطف، خبير تقييم عقارى ومؤسس دار تقييم الأملاك
وقال المهندس الاستشاري خالد عاطف، خبير تقييم عقاري ومؤسس دار تقييم الأملاك، إن سعر الحديد اقترب من 13 ألف جنيه للطن، فالحديد لا يؤثر زيادة فى التكلفة لأنه لا يدخل في التكلفة بأكثر من 7-8% تقريبًا.
وأضاف، أن زيادة أسعار الحديد لا تؤثر على تكلفة المباني، ولا ينعكس على تضاعف سعر المباني، موضحًا أن نسبة مساهمة الحديد في المباني قليلة وضعيفة، ولا تؤثر على مضاعفة أسعار المباني، أما الأسمنت يؤثر ويدخل في البلاط والمحارة والخرسانة والسيراميك والأرضيات والتشطيبات والصناعات الأسمنتية والأوردرات وبالتالي زيادة الأسمنت مؤثرة بنسبة كبيرة جدًا في المباني أكثر من الحديد.
فيما أكد إسلام علي، خبير عقاري، أن السوق العقارية المصرية أكبر المستفيدين من تراجع أسعار الحديد، لأن الغالبية ينتظرون تلك الانخفاضات منذ شهور، مؤكدًا أن التخوف الأكبر كان من ارتفاع جديد تشهده أسعار الحديد "يزيد الطين بلة".
 المهندس أحمد الزيني،
المهندس أحمد الزيني، رئيس الشعبة العامة لمواد البناء باتحاد الغرف التجارية
ومن جهته قال المهندس أحمد الزيني، رئيس الشعبة العامة لمواد البناء باتحاد الغرف التجارية: "من المنتظر أن تنخفض أسعار الحديد خلال الأيام المقبلة تزامنًا مع انخفاض أسعار البيليت العالمية على مدار الشهر".
وقال: "إن أسعار الحديد مبالغ فيها بالسوق المصرية، ما نتج عنه ركود في حركة البناء والتشييد"، مطالبًا شركات ومصانع الحديد بالعدول عن تلك الأسعار، والبيع بأسعار تناسب حالة السوق المصرية، من أجل عودة الإنتعاشة الكاملة للسوق.
وانخفضت أسعار البليت فى الفترة الأخيرة بنحو 40 دولارًا في الطن، حيث وصلت إلى نحو 505 دولارات، بدلًا من 545 دولارًا، متوقعًا أن ينعكس هذا الانخفاض على أسعار الحديد في مصر خلال الشهر المقبل.
وطالب الزيني بأن تنخفض أسعار الحديد أكثر من ذلك، خاصة أسعار "حديد عز" لأنها أكثر الشركات ارتفاعًا فى أسعار الحديد.
وتترواح أسعار "حديد عز" ما بين 12 ألفًا و330 جنيهًا و12 ألفًا و350 جنيهًا للطن، وأسعار "حديد المصريين" تتراوح بين 12 ألفًا و200 جنيه للطن و12 ألفًا و250 جنيهًا للطن، و"بشاى" 12 ألفًا و330 جنيهًا للطن إلى 12 ألفًا و350 جنيهًا للطن، و"الجيوشي" 12 ألفًا و250 جنيهًا للطن، و"العشرى" 12 ألفًا و250 جنيهًا للطن.
كما طالب الزيني، الحكومة والجهات الرقابية، بفرض رقابة صارمة على الأسواق خاصة الوكلاء والموزعين والتجار لعدم رفع الأسعار، لأنه يضر بالصالح العام والمواطن في المرتبة الأولى.

الكلمات المفتاحية

"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟