رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

نشاط الرئيس السيسي والشأن المحلي يتصدران الصحف

الخميس 13/سبتمبر/2018 - 07:25 ص
الرئيس عبدالفتاح
الرئيس عبدالفتاح السيسي
أ ش أ
طباعة
أبرزت صحف القاهرة الصادرة، صباح اليوم الخميس، نشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس واجتماعه مع الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة القناة والهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية للقناة، واجتماعه أيضا مع الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، كما أبرزت عددا من قضايا الشأن المحلي.
ففي صفحتها الأولى، ذكرت صحيفة "الأهرام"، تحت عنوان "الرئيس: إزالة عقبات الاستثمار وزيادة معدلات العبور بالقناة"، أن الرئيس عبدالفتاح السيسى، شدد على أهمية تسهيل أعمال المستثمرين فى المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والعمل على تذليل العقبات أمام الاستثمار وتوفير سبل النجاح، وتطوير البنية التحتية وسرعة الانتهاء من ترفيق المناطق الصناعية الجارى إنشاؤها بحيث تتضمن جميع أنواع المرافق والخدمات.
وأضافت الصحيفة أن الرئيس وجه، خلال اجتماعه أمس مع الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة القناة والهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية للقناة، بمواصلة بذل أقصى الجهد لزيادة معدلات عبور السفن فى قناة السويس، بما يؤدى إلى زيادة العائدات من العملات الأجنبية، مشددا على اتباع سياسة تسويقية مرنة فى التعامل مع الخطوط الملاحية.
كما وجه الرئيس، هيئة قناة السويس بتصنيع 100 مركب صيد مجهزة على أعلى مستوى ووفقا لأفضل المواصفات والتقنيات الفنية، لتوفير فرص عمل للشباب بالمحافظات الساحلية تعزيزا للتنمية المجتمعية.
وطالب الرئيس بدراسة أسعار الخدمات الملاحية المقدمة فى الموانىء المصرية بهدف زيادة تنافسيتها فى المنطقة، وكذلك دراسة أنسب السبل لاستخدام وتشغيل الأرصفة البحرية الجديدة بميناء شرق بورسعيد لضمان الحصول على أعلى عائدات ممكنة لمصلحة الدولة.
ونقلت "الأهرام" عن السفير بسام راضى، المتحدث باسم، قوله إن الرئيس طلب خلال الاجتماع ضغط الجدول الزمنى لسرعة الانتهاء من أعمال الحفر والتكريك ببحيرة المنزلة، بحيث تصبح بحيرة صديقة للبيئة وآمنة، مشددا على تأمين حياة المواطنين المقيمين فى المنطقة، وكذلك زيادة حجم الثروة السمكية فى البحيرة، بما يعود بالنفع على قاطنى محافظات: بورسعيد والدقهلية ودمياط والشرقية.
وقال السفير بسام راضى، إن الفريق مهاب مميش، عرض تطورات سير العمل فى هيئة قناة السويس، والموقف التنفيذى لتطوير المنطقة الاقتصادية، والموانىء البحرية، ومشروع تطوير ورفع كفاءة بحيرة المنزلة، وأشار إلى تزايد اهتمام كبرى الشركات العالمية بالاستثمار فى المنطقة، مؤكدا أن سياسة الهيئة تقوم على توفير الحوافز وتذليل جميع العقبات أمام المستثمرين، مع التركيز على الصناعات التى توفر المزيد من فرص العمل، وتسهم فى إنجاز أهداف الدولة بتحقيق طفرة تنموية شاملة.
وفي متابعتها أيضا لنشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي، ذكرت صحيفة "الجمهورية"، أن الرئيس اجتمع أمس مع الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان والدكتور تامر عصام نائب وزير الصحة والسكان لشئون الدواء واللواء مصطفي أبوحطب مدير المركز الطبي العالمي واللواء بهاء الدين زيدان مدير مجمع الجلاء الطبي. 
ونقلت "الجمهورية" عن السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية قوله، إن الاجتماع تناول متابعة لتنفيذ حزمة إطلاق المشروع القومي للتأمين الصحي الشامل وما يتضمنه من إجراءات تشمل مراجعة أوضاع بنوك الدم علي مستوي الجمهورية ومشروع جمع وتصنيع مشتقات الدم والبلازما وآخر مستجدات القضاء علي قوائم انتظار مرضي التدخلات الجراحية العاجلة وموقف الوحدات الطبية المتنقلة التابعة لوزارة الصحة كما تناول الاجتماع متابعة لتنفيذ مبادرة الرئيس للقضاء علي فيروس "سي" والكشف عن الأمراض السارية. 
وأضاف أن الرئيس وجه بالاستفادة من الخبرات العالمية فيما يخص تنفيذ مشروع جمع وتصنيع البلازما في مصر ليتم تنفيذه وفقًا لأعلي المواصفات القياسية العلمية وبما يساهم في امتلاك القدرة والتكنولوجيا لتحقيق الاكتفاء الذاتي علي مستوي الدولة وفي ذات السياق وجه سيادته بتوفير أحدث الأجهزة الطبية لمراكز نقل الدم فضلًا عن العمل علي نشر ثقافة التبرع الطوعي بالدم من خلال برامج إعلامية لتوعية المواطنين. 
كما شدد الرئيس علي الاستمرار في تبني استراتيجية الحد من ظهور قوائم انتظار جديدة لمرضي التدخلات الجراحية العاجلة وذلك بالتوازي مع الجهود الحالية للقضاء علي قوائم الانتظار. 
ووجه الرئيس بزيادة عدد الوحدات الطبية المتنقلة بما يساهم في توفير الخدمات الطبية في المناطق النائية والأكثر احتياجًا والعمل علي تطوير تلك الوحدات ورفع كفاءتها من خلال توفير أحدث الأجهزة والمستلزمات الطبية وتوفير مختلف التخصصات بها. 
ووجه الرئيس كذلك بالعمل علي القضاء علي فيروس "سي" في مصر وخفض الوفيات الناجمة عن الأمراض غير السارية من خلال الكشف المبكر عن تلك الأمراض وعلاجها في أسرع وقت. 
وأضاف المتحدث الرسمي أن وزيرة الصحة والسكان استعرضت خلال الاجتماع جهود رفع كفاءة مراكز خدمات نقل الدم علي مستوي الجمهورية وتطويرها فضلًا عن جهود توفير سيارات جديدة للتبرع بالدم واستكمال خطة ميكنة تلك المراكز. 
كما عرضت الدكتورة هالة زايد الإجراءات الجاري اتخاذها لتنفيذ مشروع جمع وتصنيع البلازما من خلال خارطة طريق تشمل تحديد المواصفات الفنية والقياسية لتنفيذ المشروع واختيار المراكز التي ستجري عملية التجميع والبدء في تجهيزها والبدء في التحضير لإنشاء مصنع للبلازما بالاستعانة بالخبرات الدولية المتخصصة في هذا المجال. 
وفيما يخص مبادرة القضاء علي قوائم انتظار مرضي التدخلات الجراحية العاجلة أشارت وزيرة الصحة والسكان إلي أنه تمت معالجة أكثر من 18 ألف مريض في إطار المبادرة علي نحو تخطي العدد الذي تضمنته قوائم الانتظار الأساسية "17 ألفا" وفي مدة زمنية قياسية بلغت حوالي شهرين وهي الجهود التي سوف تستمر لمدة 3 سنوات قادمة تنفيذًا لتوجيهات الرئيس موضحة أنه تم اتخاذ عدة إجراءات للتأكد من جودة الخدمة الطبية المقدمة للمرضي ومراعاة تقديم الخدمة الطبية بالمجان وعلي أعلي مستوي ممكن في جميع مستشفيات الجمهورية. 
وفي متابعتها للشأن المحلي، وتحت عنوان "إعفاء جمركي لجميع أدوية الأمراض المستعصية والمزمنة وتخفيضات على السيارات"، ذكرت صحيفة "الأهرام" أن الرئيس عبد الفتاح السيسى أصدر تعريفة جمركية جديدة بموجب القرار رقم 419 لسنة 2018، وذلك فى إطار التزام مصر باتفاقية النظام المنسق لتكويد وتبويب البضائع والسلع.
وفي هذا الصدد، أشارت الصحيفة إلي أن الدكتور محمد معيط وزير المالية أكد أن التعريفة الجديدة التى بدأ سريانها أمس فى جميع المنافذ الجمركية تأتى فى إطار سياسة الحكومة لحماية الصناعات المصرية من خلال القضاء على أى تشوهات جمركية إلى جانب استمرار الإعفاءات والتعريفة المخفضة للمواد الخام ومستلزمات الإنتاج وتحقيق التوازن التعريفى بين المدخلات الوسيطة والمنتجات النهائية، إلى جانب استخدام التعريفة لتخفيف الأعباء عن المواطنين حيث توسعت التعريفة الجمركية الجديدة فى إعفاء عدد من السلع الإستراتيجية على رأسها الأدوية.
وقال معيط إن التعريفة الجمركية شملت 5791 بندا منها 3495 بندا تعريفيا ـ أى نحو 60% من الإجمالى وهى تتعلق بمواد خام وسلع رأسمالية وسلع إستراتيجية وكلها تمس المواطنين ولذا لم تشهد أى تغيير فى فئات التعريفة الجمركية المحددة لها وهذا يستهدف ايضا تشجيع الصناعات الوطنية. 
وأضاف الوزير أن السلع الوسيطة تبلغ 994 بندا تعريفيا بنسبة 17% من هيكل التعريفة الجديدة وأيضا لم يتم المساس بالفئات الجمركية المطبقة عليها تشجيعا للصناعات الوطنية، لافتا الى أن السلع الاستهلاكية تمثل أقل من 20% من هيكل التعريفة الجديدة وشهد بعضها تعديلات فى فئة الرسوم المطبقة عليها لتتراوح بين 20 و60%..
وفي ذات السياق، وتحت عنوان "تعديلات جمركية لتشجيع الصناعة وجذب الاستثمار"، ذكرت صحيفة "الأخبار" أن السيد نجم رئيس مصلحة الجمارك أكد أن التعديلات الجديدة بالتعريفة الجمركية التي أقرها الرئيس عبد الفتاح السيسي تتوافق مع توجه الدولة في الوقت الحالي لجذب استثمارات جديدة وتهيئة مناخ الاستثمار كما أنه يساعد علي تحقيق مزيد من الانفتاح بالسوق وتشجيع الصناعة المحلية.
وقال نجم، في تصريحات للأخبار، أن التعديلات الجديدة ليست استثنائية ولكنها تمت وفق الجدول الزمني لتعديلات التعريفات الجمركية كل 5 سنوات حتي تتوافق مع المعايير العالمية وبما يحقق مستهدفات الدولة وسياستها الاقتصادية.
و أوضح أن بنود التعريفة الجمركية تصل إلي نحو 5 آلاف و791 بندًا جمركيًا محليًا ودوليًا منهم 3 آلاف و495 بندًا خاصا بالمواد الخام والسلع الرأسمالية والاستراتيجية كالقمح والذرة والسكر والزيت وهذه البنود لم يتم تحريكها لانها تمس جميع المواطنين وهي تمثل نحو 60% من إجمالي بنود التعريفات الجمركية وكذلك السلع الرأسمالية المستخدمة في المصانع والمواد الخام، كما تم الاحتفاظ بنفس التعريفة لـ 994 بندًا جمركيًا للسلع الوسيطة التي تستخدم في عمليات التصنيع المحلي بما يمثل نحو 17% من إجمالي بنود التعريفات الجمركية وذلك بغرض تشجيع الصناعة المحلية وجذب الاستثمار الاجنبي، وباقي الاصناف تتراوح فئاتهم الجمركية بين 20% و60%.
وأشار إلي استحداث 275 بندًا جمركيًا دوليًا اشتمل علي أصناف جديدة من السلع الغذائية كالأسماك والمنتجات السمكية - الحبار والبلطي - والفواكه - اليوسفي - وذلك بما يتوافق مع معايير وتوصيات منظمة الزراعة والأغذية العالمية "فاو" لإحكام الرقابة العالمية علي الأمن الغذائي.
وعن نتيجة تنسيق القبول للالتحاق بجامعة الأزهر ذكرت صحيفة "الأخبار"، أن د. محمد حسين المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، أعلن نتيجة تنسيق القبول بكليات الجامعة، حيث بلغ الحد الأدني لكلية طب بنات القاهرة 633 درجة بنسبة 97.33%، طب بنين القاهرة 626 بنسبة 96.31%، والهندسة بنين 593 درجة بنسبة 91.23% بزيادة 1% عن العام الماضي لنفس الكليات.
وقال المحرصاوي، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس لإعلان النتيجة، إن عدد الناجحين في الثانوية الأزهرية بشعبها الثلاث العلمية والأدبية والإسلامية هذا العام بلغ 96316 طالبا وطالبة، تقدم منهم للتنسيق 84939 طالبا وطالبة وتخلف 11377 طالبا وطالبة.
وأوضح أن الحد الأدني للقبول بكلية طب البنين بدمياط 95.31%، وطب البنين بأسيوط 95.08%، وطب الأسنان بالقاهرة 94.77%، وطب الأسنان بأسيوط 94.31%، والصيدلة بنين بالقاهرة 93.69%، وصيدلة أسيوط 93.15%، وهندسة القاهرة 90.23%، وهندسة قنا 90.77%، ولغات وترجمة بنين القاهرة 90%، وهندسة زراعية 87.23%، وعلوم بنين القاهرة 86.46% والعلوم بنين أسيوط 83.46% والتربية بالقاهرة 70%.
وأشار إلى أنه تم ضغط الجدول الزمني للتسكين بالمدن الجامعية وسيتم التسكين قبيل العام الجديد تيسيرا علي الطلاب والطالبات وأنه تم إعلان أسماء الطالبات الملتحقات بالسكن في المدينة الجامعية.
وعودة إلى صحيفة "الجمهورية" التي ذكرت أن مجلس الوزراء وجه، في بداية اجتماعه أمس برئاسة د. مصطفي مدبولي التهنئة للمصريين بمناسبة حلول العامين الهجري والقبطي، قائلا إن المجموعة الاقتصادية بصدد الانتهاء من الشكل المتكامل لاستراتيجية التعامل مع الدين الداخلي والخارجي تمهيدا لعرضها علي الرئيس عبدالفتاح السيسي. 
وأكد رئيس الوزراء حرص الحكومة علي إزالة أي معوقات قد تواجه المستثمرين المصريين أو الأجانب. مع سرعة دراسة المقترحات والمطالب التي قدمها الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين في هذا المجال. 
وقال د. مدبولي: إن مشروعات الطرق والكباري الجديدة. رفعت تصنيفات مصر في تقارير التنافسية العالمية وتساهم في جذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية.. وأشار إلي أن حظر سير سيارات النقل الثقيل بالطريق الدائري من السادسة صباحا وحتي منتصف الليل سيساعد في تخفيف الضغط المروري علي "الدائري" بنسبة 30% إلي 35%.
وأشارت الصحيفة إلي أن د. طارق شوقي وزير التربية والتعليم عرض خلال الاجتماع الموقف التنفيذي لخطة تطوير التعليم والاستعداد للعام الدراسي الجديد، وأكد الوزير اكتمال الخطوات التنفيذية لبدء النظام المصري الجديد للتعليم اعتبارا من 22 سبتمبر الحالي والذي يضم 2.5 مليون طالب.. وأوضح أن برنامج الحكومة يستهدف إنشاء 12 ألف مدرسة جديدة تضم 200 ألف فصل خلال الأربع سنوات القادمة. 
وأشار د. شوقي إلي انه تم الانتهاء من تدريب الدفعة الأولى من المعلمين استعدادا للعام الجديد.. وأوضح أن مشروع التطوير يستهدف كافة المدارس المصرية ما عدا المدارس الدولية.
في سياق آخر، وتحت عنوان "الملا: إنتاج غاز مشروع غرب الدلتا بالبحر المتوسط الشهر القادم" ذكرت "الجمهورية"، أن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أعلن أنه يتم حاليا تنفيذ برنامج مكثف لأنشطة البحث والاستكشاف عن البترول والغاز الطبيعي في مختلف مناطق مصر البرية والبحرية، خاصة بالمياه العميقة بالبحر المتوسط من خلال حفر آبار استكشافية جديدة في إطار استراتيجية الوزارة لتكثيف أنشطة البحث والاستكشاف في هذه المناطق الواعدة. بما يدعم زيادة الاحتياطيات والإنتاج من البترول والغاز.
وأوضح الوزير أن ذلك جاء خلال رئاسة الوزير لاجتماع الجمعية العامة لشركتي رشيد والبرلس للغاز لاعتماد نتائج الأعمال للعام المالي 2017/2018 بحضور المهندس محمد مؤنس مستشار الوزير لشئون الغاز والمهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول والمهندس أسامة البقلي رئيس الشركة القابضة للغازات والجيولوجي أشرف فرج وكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف. 
وأشار الوزير إلى أن مشروع المرحلة "9 ب" بمنطقة غرب الدلتا بالمياه العميقة بالبحر المتوسط الجاري العمل به حاليا من المخطط بدء إنتاجه من الغاز من أول بئرين بالمشروع خلال الشهر القادم. ووضع الآبار التي سيتم حفرها تباعا علي خريطة الإنتاج خلال العام القادم للوصول إلي الطاقة الإنتاجية القصوى للمشروع البالغة حوالي 400 مليون قدم مكعب غاز يوميا. 
وفي متابعتها للشأن المحلي أيضا، ذكرت صحيفة "الجمهورية" أن رؤساء 17 من الشركات الفرنسية أعلنوا خلال لقائهم بالدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي. زيادة استثماراتهم في مصر بسبب جودة مناخ الاستثمار في ظل القوانين التي أقرتها الحكومة للتيسير علي المستثمرين.
وأضافت الصحيفة أن المستثمرين الفرنسيين أشادوا بالإصلاحات الاقتصادية وأكدوا أن مناخ الأعمال الحالي اصبح مناسبا لجذب المزيد من الاستثمارات الفرنسية إلي مصر والتي تبلغ حاليا 4 مليارات دولار من خلال 160 شركة فرنسية ساهمت في توفير تحو 35 ألف فرصة عمل في مجالات الصناعة والسياحة والزراعة والاتصالات والنقل والبنية التحتية والخدمات المالية. 
وأكدت د. سحر أهمية التعاون بين الشركات الفرنسية والأوروبية الأخري في ضخ استثمارات مشتركة في مصر وأعربت عن تطلعها لزيادة الاستثمارات الفرنسية وأشادت بدعم الوكالة الفرنسية للتنمية الذي تجاوز 1.2 مليار يورو. 
وأشارت الوزيرة إلي خدمة "أسس بنفسك" عبر الموقع الإلكتروني للوزارة لتسمح للمستثمرين بتأسيس شركاتهم "أون لاين" إضافة إلي مركز اتصالات المستثمرين عبر الخط الساخن "16035". 
وأشارت الصحيفة إلى أن د. سحر اصطحبت مسؤولي الشركات الفرنسية في جولة بمركز خدمات المستثمرين واستعرض مالك فواز مستشار الوزيرة الخريطة الاستثمارية وما تشمله من فرص استثمارية في كافة المحافظات.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟